حمدان بن محمد: رسالة الإمارات للعالم «تسامح وتعايش وسلام»

أكّد سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، في تغريدات له على موقع «تويتر»، تميز التجربة الإماراتية عبر إطلاق «جائزة محمد بن راشد للتسامح»، وتأسيس «المعهد الدولي للتسامح»، لافتاً سموّه إلى أنها «تهدف إلى تعزيز قيم التسامح بين الشعوب والأجيال الجديدة». – «رسالة

التسامح لمحمد بن راشد: لا للكراهية والعنصرية والمذهبية». – «دولة الإمارات العربية المتحدة، بشهادة الجميع، منارة للتسامح العالمي». وقال سموّه: «كانت لنا الريادة في تعيين وزيرة دولة للتسامح، وإصدار قانون لمكافحة التمييز والكراهية، والهدف الأسمى لذلك هو ترسيخ التسامح كقيمة أساسية في مجتمعنا». كما أكّد سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد، أن «التسامح هو ضمانة أساسية لتحقيق التعايش والانسجام لكل من يعيش على أرضنا الطيبة.. التسامح رسالتنا ضد الكراهية والعنصرية». وتابع سموّه: «رسالة الإمارات للعالم كانت دائماً رسالة تسامح وتعايش وسلام. ورسالة التسامح لمحمد بن راشد اليوم واضحة: لا للكراهية والعنصرية والمذهبية». وأكّد سموّه أن «دولة الإمارات العربية المتحدة، بشهادة الجميع، منارة للتسامح العالمي، بفضل ما غرسه زايد وراشد في أبناء الإمارات من قيم أصيلة وأخلاق نبيلة».


الخبر بالتفاصيل والصور


أكّد سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، في تغريدات له على موقع «تويتر»، تميز التجربة الإماراتية عبر إطلاق «جائزة محمد بن راشد للتسامح»، وتأسيس «المعهد الدولي للتسامح»، لافتاً سموّه إلى أنها «تهدف إلى تعزيز قيم التسامح بين الشعوب والأجيال الجديدة».

– «رسالة التسامح لمحمد بن راشد: لا للكراهية والعنصرية والمذهبية».

– «دولة الإمارات العربية المتحدة، بشهادة الجميع، منارة للتسامح العالمي».

وقال سموّه: «كانت لنا الريادة في تعيين وزيرة دولة للتسامح، وإصدار قانون لمكافحة التمييز والكراهية، والهدف الأسمى لذلك هو ترسيخ التسامح كقيمة أساسية في مجتمعنا».

كما أكّد سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد، أن «التسامح هو ضمانة أساسية لتحقيق التعايش والانسجام لكل من يعيش على أرضنا الطيبة.. التسامح رسالتنا ضد الكراهية والعنصرية».

وتابع سموّه: «رسالة الإمارات للعالم كانت دائماً رسالة تسامح وتعايش وسلام. ورسالة التسامح لمحمد بن راشد اليوم واضحة: لا للكراهية والعنصرية والمذهبية».

وأكّد سموّه أن «دولة الإمارات العربية المتحدة، بشهادة الجميع، منارة للتسامح العالمي، بفضل ما غرسه زايد وراشد في أبناء الإمارات من قيم أصيلة وأخلاق نبيلة».

رابط المصدر: حمدان بن محمد: رسالة الإمارات للعالم «تسامح وتعايش وسلام»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً