شيخ الأزهر: تعاليم الإسلام أول ثورة لتحرير المرأة في التاريخ

أكد شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب، اليوم الثلاثاء، أن الإسلام هو أول من أنصف المرأة وساوى بينها وبين الرجل في الحقوق والواجبات، وأول من منحها ذمة مالية مستقلة عن

الرجل في وقت كانت توؤد فيه وتحرم من الميراث وتظلم، مضيفاً أن تعاليم الإسلام كانت أول ثورة لتحرير المرأة في التاريخ. وأضاف الإمام الأكبر، خلال استقباله وفداً من المجلس الأعلى للمرأة المسلمة بنيجيريا وأميرات القبائل النيجيرية في القاهرة، أن ما ترتكبه بعض الجماعات المسلحة التي تدعي الانتماء للإسلام، ثم تعتدي على النساء باسم السبي هو مخالفة صريحة لتعاليم الإسلام الحنيف.وأوضح الطيب، أن “الأزهر يعول على الأميرات والرائدات في المجتمع النيجيري ليواجهن الصورة البشعة التي تقدمها بوكو حرام عن الإسلام، ويظهرن كيف أنصف الإسلام المرأة”، مبدياً استعداد الأزهر لدعم “المرأة في نيجيريا وإرسال المزيد من القوافل الطبية لعلاج وتأهيل ضحايا الإرهاب خاصة من النساء”.من جانبه، أشاد وفد أميرات نيجيريا بزيارة فضيلة الإمام الأكبر إلى أبوجا وبخطابه إلى العالم الإسلامي من العاصمة النيجيرية، وبجهود الأزهر في مواجهة الفكر الإرهابي في أفريقيا عن طريق القوافل الدعوية والطلاب الدارسين بمختلف مراحل التعليم الأزهري.وأكد الوفد، أن طلاب نيجيريا الذين تخرجوا من الأزهر الشريف لم يكن من بينهم إرهابي واحد، كما أشاد الوفد بقافلة الأزهر الإغاثية والطبية التي كان لها فضل كبير في علاج وإغاثة اللاجئين في مخيمات ومعسكرات الإيواء.


الخبر بالتفاصيل والصور



أكد شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب، اليوم الثلاثاء، أن الإسلام هو أول من أنصف المرأة وساوى بينها وبين الرجل في الحقوق والواجبات، وأول من منحها ذمة مالية مستقلة عن الرجل في وقت كانت توؤد فيه وتحرم من الميراث وتظلم، مضيفاً أن تعاليم الإسلام كانت أول ثورة لتحرير المرأة في التاريخ.

وأضاف الإمام الأكبر، خلال استقباله وفداً من المجلس الأعلى للمرأة المسلمة بنيجيريا وأميرات القبائل النيجيرية في القاهرة، أن ما ترتكبه بعض الجماعات المسلحة التي تدعي الانتماء للإسلام، ثم تعتدي على النساء باسم السبي هو مخالفة صريحة لتعاليم الإسلام الحنيف.

وأوضح الطيب، أن “الأزهر يعول على الأميرات والرائدات في المجتمع النيجيري ليواجهن الصورة البشعة التي تقدمها بوكو حرام عن الإسلام، ويظهرن كيف أنصف الإسلام المرأة”، مبدياً استعداد الأزهر لدعم “المرأة في نيجيريا وإرسال المزيد من القوافل الطبية لعلاج وتأهيل ضحايا الإرهاب خاصة من النساء”.

من جانبه، أشاد وفد أميرات نيجيريا بزيارة فضيلة الإمام الأكبر إلى أبوجا وبخطابه إلى العالم الإسلامي من العاصمة النيجيرية، وبجهود الأزهر في مواجهة الفكر الإرهابي في أفريقيا عن طريق القوافل الدعوية والطلاب الدارسين بمختلف مراحل التعليم الأزهري.

وأكد الوفد، أن طلاب نيجيريا الذين تخرجوا من الأزهر الشريف لم يكن من بينهم إرهابي واحد، كما أشاد الوفد بقافلة الأزهر الإغاثية والطبية التي كان لها فضل كبير في علاج وإغاثة اللاجئين في مخيمات ومعسكرات الإيواء.

رابط المصدر: شيخ الأزهر: تعاليم الإسلام أول ثورة لتحرير المرأة في التاريخ

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً