مدرب برشلونة السابق: جماهيرنا رفضت وحاربت أسلوب الاستحواذ!

سيزار لويس مينوتي فاجأ سيزار لويس مينوتي مدرب برشلونة في ثمانينات القرن الماضي وسائل الإعلام بالكشف عن محاولته تطبيق فكر الاستحواذ على الكرة وحرمان الخصم منها لكن ذلك لم يرضي جمهور برشلونة. المدرب أشار إلى أن لاعب برشلونة كانوا خائفين من تطبيق الفلسفة الجديدة على أرض الملعب حيث كانوا يتعرضون

لصفارات الاستهجان وشتائم الجماهير كلما عادوا بالكرة إلى الخلف من أجل الابقاء عليها بين أقدامهم. وقال المدرب في تصريح صحفي يوضح معاناته مع جماهير برشلونة التي كانت ترفض فكر الاستحواذ “لا تصدق بأن برشلونة يلعب كرة القدم بدون خوف”. وأضاف “ربما الآن فقط يلعبون بدون خوف بعد ما حققوه من ألقاب، لكن في زمني كان الفريق يدخل غرف خلع الملابس محطماً من حجم الإهانات التي تعرض لها من جماهيره، كانت صفارات الاستهجان تصدح في المدرجات في كل مرة يعيد فيها اللاعب الكرة إلى الخلف حتى يحافظ عليها”.


الخبر بالتفاصيل والصور


سيزار لويس مينوتي
سيزار لويس مينوتي

فاجأ سيزار لويس مينوتي مدرب برشلونة في ثمانينات القرن الماضي وسائل الإعلام بالكشف عن محاولته تطبيق فكر الاستحواذ على الكرة وحرمان الخصم منها لكن ذلك لم يرضي جمهور برشلونة.

المدرب أشار إلى أن لاعب برشلونة كانوا خائفين من تطبيق الفلسفة الجديدة على أرض الملعب حيث كانوا يتعرضون لصفارات الاستهجان وشتائم الجماهير كلما عادوا بالكرة إلى الخلف من أجل الابقاء عليها بين أقدامهم.

وقال المدرب في تصريح صحفي يوضح معاناته مع جماهير برشلونة التي كانت ترفض فكر الاستحواذ “لا تصدق بأن برشلونة يلعب كرة القدم بدون خوف”.

وأضاف “ربما الآن فقط يلعبون بدون خوف بعد ما حققوه من ألقاب، لكن في زمني كان الفريق يدخل غرف خلع الملابس محطماً من حجم الإهانات التي تعرض لها من جماهيره، كانت صفارات الاستهجان تصدح في المدرجات في كل مرة يعيد فيها اللاعب الكرة إلى الخلف حتى يحافظ عليها”.

رابط المصدر: مدرب برشلونة السابق: جماهيرنا رفضت وحاربت أسلوب الاستحواذ!

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً