الثنائي الأولمبي شومان وموري يشاركان في «ترايثلون أبوظبي»

■ هنري شومان صاحب برونزية أولمبياد ريو يظهر في جولة أبوظبي | البيان أعلن الاتحاد الدولي للترايثلون، عن مشاركة اثنين من أفضل خمسة مصنفين عالميين على مستوى اللعبة، وهما الثنائي الجنوب أفريقي هنري شومان، صاحب الميدالية البرونزية في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، وريتشارد

موري، المتوج مرتين بميداليات أولمبية، في بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون، والتي تمثل افتتاحية جولات موسم الترايثلون العالمي لعام 2017، والتي تقام يومي 3 و 4 مارس المقبل في جزيرة ياس، وتضم المسار السريع سبرنت (750 م سباحة و20 كلم سباق دراجات و5 كلم جرياً)، والمسار الأولمبي (1500 م سباحة و40 كلم سباق دراجات و10 كلم جرياً) ومسار ماكسي (1500 م سباحة و80 كلم دراجات و20 كلم جرياً)، وينظم الجولة مجلس أبوظبي الرياضي ضمن مساعيه ورؤيته لجعل أبوظبي عاصمة عالمية للرياضة وملتقى لنجوم العالم، عبر استضافة أهم الفعاليات الرياضية العالمية المتنوعة والشاملة لكافة الرياضات، لاسيما وأن أبوظبي تعد المدينة الوحيدة في الشرق الأوسط التي تستضيف سلسلة بطولات الترايثلون العالمية. مشاركة مهمة ودخل شومان، البالغ من العمر 25 عاماً، التاريخ لكونه أول من يحقق ميدالية أولمبية في رياضة الترايثلون لجنوب أفريقيا، ثم فاز في شهر سبتمبر بأول ميدالية ذهبية له وكانت في جولة كوزميل في المكسيك، ليفرض مكانته إلى جانب كوكبة من نجوم العالم، بعد أن فرض اسمه بقوة في جولات الترايثلون العالمية لعام 2016، وقال شومان في تعليق له على المشاركة في بطولة أبوظبي: «تعد بطولة أبوظبي مهمة جداً باعتبارها انطلاقة جولات الموسم الجديد، وأنا أتطلع للمشاركة وأسعى لنيل لقب البطولة التي ستقام على جزيرة ياس، والتي تعد من المواقع المهمة في استضافة الفعاليات الرياضية الكبرى مثل الفورمولا1 وطواف أبوظبي، إلى جانب التوقيت المناسب التي ستقام به في شهر مارس 2017، كما أتطلع بعد ختام الجولة لزيارة معالم ياس والاستمتاع بها»، وسيشارك في بطولة أبوظبي الافتتاحية إلى جانب شومان مواطنه ريتشارد موري، الذي فاز في عام 2012 بالميدالية الفضية في بطولة سيدني في أستراليا، والبرونزية في بطولة سان دييغو، مما أهله للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية 2012 في لندن، وحقق فضية بطولة أبوظبي2016، وحل رابعاً في اولمبياد ريو دي جانيرو بالبرازيل، وبدأ ممارسة الترايثلون وعمره 13 عاماً، يقول: «بدأت الركض وممارسة رياضة الدراجات الهوائية الجبلية منذ أن كنت يافعاً، وعشقت هذين المسارين، وواصلت المشاركة في المنافستين لبعض الوقت قبل التحول للترايثلون بداية من عام 2010». محطة قال موراي: «خضت موسماً رائعاً في عام 2016، كما شاركت في جولة أبوظبي لعامين متتاليين: 2015 و2016، وباتت أبوظبي محطة مهمة ورئيسية بالنسبة لي، وأنا أفضل خوض المنافسة هنا كثيراً باعتبارها انطلاقة جولات الموسم، وستحدد كيف ستسير الأمور بالنسبة لي في الموسم الجديد».


الخبر بالتفاصيل والصور


■ هنري شومان صاحب برونزية أولمبياد ريو يظهر في جولة أبوظبي | البيان

أعلن الاتحاد الدولي للترايثلون، عن مشاركة اثنين من أفضل خمسة مصنفين عالميين على مستوى اللعبة، وهما الثنائي الجنوب أفريقي هنري شومان، صاحب الميدالية البرونزية في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، وريتشارد موري، المتوج مرتين بميداليات أولمبية، في بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون، والتي تمثل افتتاحية جولات موسم الترايثلون العالمي لعام 2017، والتي تقام يومي 3 و 4 مارس المقبل في جزيرة ياس، وتضم المسار السريع سبرنت (750 م سباحة و20 كلم سباق دراجات و5 كلم جرياً)، والمسار الأولمبي (1500 م سباحة و40 كلم سباق دراجات و10 كلم جرياً) ومسار ماكسي (1500 م سباحة و80 كلم دراجات و20 كلم جرياً)، وينظم الجولة مجلس أبوظبي الرياضي ضمن مساعيه ورؤيته لجعل أبوظبي عاصمة عالمية للرياضة وملتقى لنجوم العالم، عبر استضافة أهم الفعاليات الرياضية العالمية المتنوعة والشاملة لكافة الرياضات، لاسيما وأن أبوظبي تعد المدينة الوحيدة في الشرق الأوسط التي تستضيف سلسلة بطولات الترايثلون العالمية.

مشاركة مهمة

ودخل شومان، البالغ من العمر 25 عاماً، التاريخ لكونه أول من يحقق ميدالية أولمبية في رياضة الترايثلون لجنوب أفريقيا، ثم فاز في شهر سبتمبر بأول ميدالية ذهبية له وكانت في جولة كوزميل في المكسيك، ليفرض مكانته إلى جانب كوكبة من نجوم العالم، بعد أن فرض اسمه بقوة في جولات الترايثلون العالمية لعام 2016، وقال شومان في تعليق له على المشاركة في بطولة أبوظبي: «تعد بطولة أبوظبي مهمة جداً باعتبارها انطلاقة جولات الموسم الجديد، وأنا أتطلع للمشاركة وأسعى لنيل لقب البطولة التي ستقام على جزيرة ياس، والتي تعد من المواقع المهمة في استضافة الفعاليات الرياضية الكبرى مثل الفورمولا1 وطواف أبوظبي، إلى جانب التوقيت المناسب التي ستقام به في شهر مارس 2017، كما أتطلع بعد ختام الجولة لزيارة معالم ياس والاستمتاع بها»، وسيشارك في بطولة أبوظبي الافتتاحية إلى جانب شومان مواطنه ريتشارد موري، الذي فاز في عام 2012 بالميدالية الفضية في بطولة سيدني في أستراليا، والبرونزية في بطولة سان دييغو، مما أهله للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية 2012 في لندن، وحقق فضية بطولة أبوظبي2016، وحل رابعاً في اولمبياد ريو دي جانيرو بالبرازيل، وبدأ ممارسة الترايثلون وعمره 13 عاماً، يقول: «بدأت الركض وممارسة رياضة الدراجات الهوائية الجبلية منذ أن كنت يافعاً، وعشقت هذين المسارين، وواصلت المشاركة في المنافستين لبعض الوقت قبل التحول للترايثلون بداية من عام 2010».

محطة

قال موراي: «خضت موسماً رائعاً في عام 2016، كما شاركت في جولة أبوظبي لعامين متتاليين: 2015 و2016، وباتت أبوظبي محطة مهمة ورئيسية بالنسبة لي، وأنا أفضل خوض المنافسة هنا كثيراً باعتبارها انطلاقة جولات الموسم، وستحدد كيف ستسير الأمور بالنسبة لي في الموسم الجديد».

رابط المصدر: الثنائي الأولمبي شومان وموري يشاركان في «ترايثلون أبوظبي»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً