البرلمان المصري يمدد الطوارئ في سيناء

■ جانب من جلسة للبرلمان المصري ا البيان وافق مجلس النواب المصري، أمس، على قرار رئيس الجمهورية رقم 487 لسنة 2016 بشأن إعلان حالة الطوارئ في بعض المناطق بشمال سيناء لمدة 3 أشهر في المنطقة الممتدة من تل رفح مروراً بخط الحدود الدولية شرقاً،

وحتى العوجة غرباً من غرب العريش وحتى جبل الحلال، وشمالاً من غرب العريش مروراً بساحل البحر وحتى خط الحدود الدولية في رفح، وجنوباً من جبل الحلال وحتى العوجة على خط الحدود الدولية، لمدة 3 أشهر. ووفق القرار يحظر التجوال في المنطقة المحددة من الساعة السابعة مساء وحتى السادسة صباحاً، عدا مدينة العريش والطريق الدولي من كمين الميدان وحتى دخول مدينة العريش من ناحية الغرب. وقالت اللجنة العامة في تقريرها الذي عرض على المجلس، إنّ قرار رئيس الجمهورية بإعلان حالة الطوارئ في بعض مناطق شمال سيناء، يمثّل أحد الضمانات الأساسية للإسراع في إرساء قواعد الأمن في الإقليم. نفي حصار على صعيد متصل، نفى مساعد وزير الدفاع المصري للشؤون القانونية اللواء ممدوح شاهين، محاصرة قرى بسيناء نتيجة عمليات القوات المسلحة لتطهيرها من الإرهاب. ووفق ما أورده موقع التلفزيون المصري أمس، قال شاهين، خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، التي تناقش إعلان حالة الطوارئ بمناطق في شمال سيناء، إن جميع القرى يصل إليها الغذاء والمياه من الأبيار، فضلاً عن المزارع الملحقة بها. وأشار شاهين إلى أنّ الكمائن المتواجدة حاليا في سيناء غرضها تأمين المنطقة، وبعضها استجابت الدولة لمطالب أهالي سيناء وأصبحت حارتين بدلاً عن واحدة، مطالباً أهالي سيناء بالتحمل قليلاً حتى يتم تطهير سيناء من البؤر الإرهابية.


الخبر بالتفاصيل والصور


■ جانب من جلسة للبرلمان المصري ا البيان

وافق مجلس النواب المصري، أمس، على قرار رئيس الجمهورية رقم 487 لسنة 2016 بشأن إعلان حالة الطوارئ في بعض المناطق بشمال سيناء لمدة 3 أشهر في المنطقة الممتدة من تل رفح مروراً بخط الحدود الدولية شرقاً، وحتى العوجة غرباً من غرب العريش وحتى جبل الحلال، وشمالاً من غرب العريش مروراً بساحل البحر وحتى خط الحدود الدولية في رفح، وجنوباً من جبل الحلال وحتى العوجة على خط الحدود الدولية، لمدة 3 أشهر.

ووفق القرار يحظر التجوال في المنطقة المحددة من الساعة السابعة مساء وحتى السادسة صباحاً، عدا مدينة العريش والطريق الدولي من كمين الميدان وحتى دخول مدينة العريش من ناحية الغرب.

وقالت اللجنة العامة في تقريرها الذي عرض على المجلس، إنّ قرار رئيس الجمهورية بإعلان حالة الطوارئ في بعض مناطق شمال سيناء، يمثّل أحد الضمانات الأساسية للإسراع في إرساء قواعد الأمن في الإقليم.

نفي حصار

على صعيد متصل، نفى مساعد وزير الدفاع المصري للشؤون القانونية اللواء ممدوح شاهين، محاصرة قرى بسيناء نتيجة عمليات القوات المسلحة لتطهيرها من الإرهاب.

ووفق ما أورده موقع التلفزيون المصري أمس، قال شاهين، خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، التي تناقش إعلان حالة الطوارئ بمناطق في شمال سيناء، إن جميع القرى يصل إليها الغذاء والمياه من الأبيار، فضلاً عن المزارع الملحقة بها.

وأشار شاهين إلى أنّ الكمائن المتواجدة حاليا في سيناء غرضها تأمين المنطقة، وبعضها استجابت الدولة لمطالب أهالي سيناء وأصبحت حارتين بدلاً عن واحدة، مطالباً أهالي سيناء بالتحمل قليلاً حتى يتم تطهير سيناء من البؤر الإرهابية.

رابط المصدر: البرلمان المصري يمدد الطوارئ في سيناء

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً