هاتف LG V20 يحقق نجاحًا كبيرًا في المبيعات لإل جي

شهدت الفترة الماضية الكثير من الأحداث بالنسبة لسوق الهواتف الذكية بشكٍل عام، وهواتف الأندرويد بشكلٍ خاص، وكانت فضيحة هاتف Note 7 من سامسونج هي الحدث الأبرز، تلاها الاهتمام الكبير بإطلاق جوجل لهاتفها الذكيّ الأول من تصنيعها، وهو هاتف Google Pixel. وبين هذين الحدثين، لم يحصل هاتف LG V20 على الاهتمام الذي

يستحقه، كأول هاتفٍ ذكيّ يعمل بنظام أندرويد 7.0، فضلًا عن مواصفاته القوية والمتقدمة. الآن يعود الهاتف للواجهة من جديد، مع إعلان إل جي أن هاتفها الجديد قد حقق مبيعاتٍ كبيرة خلال أول عشرة أيام من توفره في الأسواق، مع مبيعاتٍ بلغت 200 ألف وحدة في الولايات المتحدة الأمريكية فقط، وبالمقارنة، فإن هاتف LG V10 حقق العام الماضي مبيعاتٍ قدرها 100 ألف وحدة خلال الأيام العشرة الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية. اقرأ أيضًا: لهذه الأسباب فشلت إل جي مع هاتف LG G5 حرصت إل جي في هاتف V20 على تفادي الأخطاء التي ارتكبتها بهاتف LG G5 (والتي كلفتها مئات ملايين الدولارات) حيث تخلت عن فكرة القطع التركيبية، واعتمدت هيكلًا معدنيًا بالكامل، بالإضافة للإبقاء على المزايا الإيجابية مثل الكاميرتين الخلفيتين التي تمتلك أحدهما زاوية تصوير عريضة، وأخيرًا الإبقاء على الشاشة العلوية الصغيرة التي طرحتها الشركة في هاتف V10 العام الماضي. قد يكون من المنطقيّ القول أن أزمة سامسونج مع Note 7 هي أحد أسباب المبيعات الكبيرة لهاتف V20، خصوصًا أن الهاتف يمثل أحد أبرز البدائل المنطقية لمن يبحث عن هاتفٍ بشاشةٍ كبيرة ودقةٍ عالية، مع ميزات إنتاجية تساعد في أداء المهام بشكلٍ سهل وسريع. بكل الأحوال، سيكون من غير العادل الادعاء أن الهاتف ليس متميزًا بحد ذاته، أو أن سبب نجاحه هو غياب نوت 7 من السوق. ما رأيكم بهاتف LG V20؟ هل سيحقق الهاتف النجاح المأمول لإل جي ويعيدها لمكانة أكبر مصنعي الهواتف الذكية؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


شهدت الفترة الماضية الكثير من الأحداث بالنسبة لسوق الهواتف الذكية بشكٍل عام، وهواتف الأندرويد بشكلٍ خاص، وكانت فضيحة هاتف Note 7 من سامسونج هي الحدث الأبرز، تلاها الاهتمام الكبير بإطلاق جوجل لهاتفها الذكيّ الأول من تصنيعها، وهو هاتف Google Pixel. وبين هذين الحدثين، لم يحصل هاتف LG V20 على الاهتمام الذي يستحقه، كأول هاتفٍ ذكيّ يعمل بنظام أندرويد 7.0، فضلًا عن مواصفاته القوية والمتقدمة.

الآن يعود الهاتف للواجهة من جديد، مع إعلان إل جي أن هاتفها الجديد قد حقق مبيعاتٍ كبيرة خلال أول عشرة أيام من توفره في الأسواق، مع مبيعاتٍ بلغت 200 ألف وحدة في الولايات المتحدة الأمريكية فقط، وبالمقارنة، فإن هاتف LG V10 حقق العام الماضي مبيعاتٍ قدرها 100 ألف وحدة خلال الأيام العشرة الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية.

اقرأ أيضًا: لهذه الأسباب فشلت إل جي مع هاتف LG G5

حرصت إل جي في هاتف V20 على تفادي الأخطاء التي ارتكبتها بهاتف LG G5 (والتي كلفتها مئات ملايين الدولارات) حيث تخلت عن فكرة القطع التركيبية، واعتمدت هيكلًا معدنيًا بالكامل، بالإضافة للإبقاء على المزايا الإيجابية مثل الكاميرتين الخلفيتين التي تمتلك أحدهما زاوية تصوير عريضة، وأخيرًا الإبقاء على الشاشة العلوية الصغيرة التي طرحتها الشركة في هاتف V10 العام الماضي.

قد يكون من المنطقيّ القول أن أزمة سامسونج مع Note 7 هي أحد أسباب المبيعات الكبيرة لهاتف V20، خصوصًا أن الهاتف يمثل أحد أبرز البدائل المنطقية لمن يبحث عن هاتفٍ بشاشةٍ كبيرة ودقةٍ عالية، مع ميزات إنتاجية تساعد في أداء المهام بشكلٍ سهل وسريع. بكل الأحوال، سيكون من غير العادل الادعاء أن الهاتف ليس متميزًا بحد ذاته، أو أن سبب نجاحه هو غياب نوت 7 من السوق.

ما رأيكم بهاتف LG V20؟ هل سيحقق الهاتف النجاح المأمول لإل جي ويعيدها لمكانة أكبر مصنعي الهواتف الذكية؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

المصدر

رابط المصدر: هاتف LG V20 يحقق نجاحًا كبيرًا في المبيعات لإل جي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً