إحالة عشريني إلى الجنايات بتهمة الشروع في القتل

أحالت النيابة العامة إلى «الجنايات»، حارس أمن عربياً في العشرينيات من عمره، بتهمة الشروع في قتل سائق حافلة للشركة التي يعمل فيها، وطعنه عشر طعنات في رقبته ومنطقة الصدر، اعتراضاً على تغيير موعد انطلاق نقل العمال والموظفين في الفترة الصباحية، وفق ما ورد في

أمر الإحالة. وقالت النيابة العامة، إن المتهم أخفى السكين في ملابسه، وتربص بالمجني عليه المنحدر من جنسية عربية، منتظراً إياه عند حافلة الشركة التي يقودها الأخير، الذي ما إن حضر فجراً ليقود الحافلة، حتى صعد وراءه واختار الجلوس خلفه تماماً، مدركاً أنه لا يستطيع مقاومته بعد نفاذ الطعنة الأولى، ومن ثم، أخذ يشغله بالتحدث معه، متظاهراً له بمعاتبته على أخبار شقيقه، بأنه إنسان سيئ الأخلاق، وهو ما نفاه الأخير، قبل أن ينهال عليه بالسكين، ويطعنه عشر طعنات، تسببت في دخوله في حالة إغماء شديد، إلا أن جريمته خاب أثرها لأسباب لا دخل لإرادة الجاني فيها، وهو تدخل أحد شهود الإثبات، بطلب الشرطة التي حضرت إلى ذات المكان مع مركبة الإسعاف.


الخبر بالتفاصيل والصور


أحالت النيابة العامة إلى «الجنايات»، حارس أمن عربياً في العشرينيات من عمره، بتهمة الشروع في قتل سائق حافلة للشركة التي يعمل فيها، وطعنه عشر طعنات في رقبته ومنطقة الصدر، اعتراضاً على تغيير موعد انطلاق نقل العمال والموظفين في الفترة الصباحية، وفق ما ورد في أمر الإحالة.

وقالت النيابة العامة، إن المتهم أخفى السكين في ملابسه، وتربص بالمجني عليه المنحدر من جنسية عربية، منتظراً إياه عند حافلة الشركة التي يقودها الأخير، الذي ما إن حضر فجراً ليقود الحافلة، حتى صعد وراءه واختار الجلوس خلفه تماماً، مدركاً أنه لا يستطيع مقاومته بعد نفاذ الطعنة الأولى، ومن ثم، أخذ يشغله بالتحدث معه، متظاهراً له بمعاتبته على أخبار شقيقه، بأنه إنسان سيئ الأخلاق، وهو ما نفاه الأخير، قبل أن ينهال عليه بالسكين، ويطعنه عشر طعنات، تسببت في دخوله في حالة إغماء شديد، إلا أن جريمته خاب أثرها لأسباب لا دخل لإرادة الجاني فيها، وهو تدخل أحد شهود الإثبات، بطلب الشرطة التي حضرت إلى ذات المكان مع مركبة الإسعاف.

رابط المصدر: إحالة عشريني إلى الجنايات بتهمة الشروع في القتل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً