مختصون: تسجيل فاندرلي في «الشتوية» قانوني

■ فاندرلي خلال تدريبات سابقة مع النصر | أرشيفية اختلفت الآراء القانونية بخصوص إعادة تسجيل لاعب النصر فاندرلي خلال فترة الانتقالات الشتوية بجنسيته البرازيلية بعدما تم قيده بقائمة الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية في خانة اللاعب الآسيوي، البعض يرى أنها عملية مخالفة للوائح فيما

يراها آخرون سليمة قانونياً ولا غبار عليها باعتبار أن التسجيل الأول كان تسجيلاً باطلاً، وهو الأمر الذي أكده الاتحاد الآسيوي لكرة القدم واتخذ بشأنه جملة من العقوبات ضد اللاعب والنادي معاً، وبما أنه لا يجوز معاقبة الشخص قانونياً مرتين عن نفس الخطأ لا يمكن للجنة الانضباط باتحاد الإمارات لكرة القدم اتخاذ عقوبة أخرى ضد اللاعب وبإمكانه اللعب في دوري الخليج العربي بعد أن يستوفي مدة إيقافه (3 أشهر). وأكد المختصون أن الفصل القانوني الذي ينص على عدم السماح للنادي الذي يرغب بتغيير جنسية لاعبه بتسجيله بجنسية جديدة في نفس الموسم المسجل به، لا ينطبق على فاندرلي لأن تسجيله الأول ملغى. وشكّل النصر لجنة قانونية تتكون من محام معتمد لدى المحكمة الرياضية الدولية (كاس) ومكتب محاماة بلندن للدفاع عن حقوق النادي وتوفير كل الضمانات القانونية لإعادة قيد فاندرلي في فترة الانتقالات الشتوية. حيثيات وكشف مصدر قانوني أن حيثيات قرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم سيتم تحويلها إلى اتحاد الامارات لكرة القدم ومنه إلى لجنة الانضباط التي لا يوجد أمامها أكثر من توجيه انذار إلى نادي النصر مع غرامة مالية ثم توجيه القرار إلى لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين، مشيرا إلى أن ما بني على باطل فهو باطل وبإمكان النصر إعادة تسجيل لاعبه في فترة الانتقالات المقبلة. من جهته أوضح أحد أعضاء اللجنة القانونية بالاتحاد الآسيوي رفض ذكر اسمه أن تسجيل فاندرلي في المرة الأولى يعتبر باطلا، ما يمنحه فرصة التسجيل بالجواز السليم مع الأخذ بعين الاعتبار مدة العقوبات التي أعلنها ضده الاتحاد القاري. وفي السياق نفسه، صرح المحامي والمستشار القانوني عبد المنعم بن سويدان أنه بنهاية مدة الإيقاف يصبح موقف فاندرلي سليماً وبإمكان النصر تسجيله وفقا لجنسيته الصحيحة خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة ولا ضرر في ذلك، بما أن الاتحاد الآسيوي كان جهة الاختصاص في القضية فقد اتخذ جميع العقوبات ضد اللاعب وناديه ولا يجوز فتح القضية مرة أخرى من قبل الاتحاد المحلي لأن القانون يمنع ازدواجية العقوبة على نفس الخطأ، وقال: «عندما يحصل لاعب على بطاقة حمراء أو ايقاف يقوم الاتحاد المحلي بإعلام الاتحاد القاري وليس من حق الأخير فرض عقوبة إضافية على اللاعب، وهذا الأمر ينطبق على قضية فاندرلي وليس من حق اتحاد الامارات لكرة القدم فرض عقوبة ثانية على اللاعب ويحرمه من اللعب في فترة الانتقالات الشتوية، واستنادا للوائح تسجيل وانتقالات اللاعبين لا يوجد مانع قانوني في حال أراد ناديه تسجيله». نفي من جهة أخرى نفى نادي النصر في بيان أصدره أول من أمس اعترافه للاتحاد الآسيوي باستخدامه وثائق مزورة في حصول البرازيلي فاندرلي سانتوس على الجنسية الإندونيسية. وجاء في البيان:«يهم نادي النصر أن يؤكد أنه لم يقرّ ولم يعترف بطريقة مباشرة أو غير مباشرة خلال مجريات القضية أمام لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي بأي واقعة تبرر أو تسمح للجنة الانضباط أن تذكر في بيانها وقائع غير دقيقة منسوبة إلى نادي النصر». وأضاف: نادي النصر في إطار تقييمه لحيثيات قرار لجنة الانضباط سوف يتخذ الإجراءات المناسبة التي من شأنها حفظ حقوق النادي، وتعاهد إدارة النادي جماهيرها الوفية بأنها كانت وستبقى المدافع الأول عن عرين النادي وتحذّر كل الأصوات التي علت وسمحت لنفسها بالتشهير بسمعة واسم النادي والتعرض له بأنها ستقف بالمرصاد لأي جهة وستتخذ الإجراءات القانونية اللازمة. تعقيب جاء رد النصر تعقيبا على بيان لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي التي ذكرت فيه أن النصر وفاندرلي اعترفا باستخدام وثائق مزورة للتحايل على تعليمات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وبما يخرق المادة 62 من لائحة الانضباط في الاتحاد، وذلك بما يتعلق بجواز سفر إندونيسي يحمل اسم فاندرلي، والذي اكتشفت اللجنة في شهر سبتمبر الماضي أنه مزور أو غير حقيقي.


الخبر بالتفاصيل والصور


■ فاندرلي خلال تدريبات سابقة مع النصر | أرشيفية

اختلفت الآراء القانونية بخصوص إعادة تسجيل لاعب النصر فاندرلي خلال فترة الانتقالات الشتوية بجنسيته البرازيلية بعدما تم قيده بقائمة الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية في خانة اللاعب الآسيوي، البعض يرى أنها عملية مخالفة للوائح فيما يراها آخرون سليمة قانونياً ولا غبار عليها باعتبار أن التسجيل الأول كان تسجيلاً باطلاً، وهو الأمر الذي أكده الاتحاد الآسيوي لكرة القدم واتخذ بشأنه جملة من العقوبات ضد اللاعب والنادي معاً، وبما أنه لا يجوز معاقبة الشخص قانونياً مرتين عن نفس الخطأ لا يمكن للجنة الانضباط باتحاد الإمارات لكرة القدم اتخاذ عقوبة أخرى ضد اللاعب وبإمكانه اللعب في دوري الخليج العربي بعد أن يستوفي مدة إيقافه (3 أشهر).

وأكد المختصون أن الفصل القانوني الذي ينص على عدم السماح للنادي الذي يرغب بتغيير جنسية لاعبه بتسجيله بجنسية جديدة في نفس الموسم المسجل به، لا ينطبق على فاندرلي لأن تسجيله الأول ملغى. وشكّل النصر لجنة قانونية تتكون من محام معتمد لدى المحكمة الرياضية الدولية (كاس) ومكتب محاماة بلندن للدفاع عن حقوق النادي وتوفير كل الضمانات القانونية لإعادة قيد فاندرلي في فترة الانتقالات الشتوية.

حيثيات

وكشف مصدر قانوني أن حيثيات قرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم سيتم تحويلها إلى اتحاد الامارات لكرة القدم ومنه إلى لجنة الانضباط التي لا يوجد أمامها أكثر من توجيه انذار إلى نادي النصر مع غرامة مالية ثم توجيه القرار إلى لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين، مشيرا إلى أن ما بني على باطل فهو باطل وبإمكان النصر إعادة تسجيل لاعبه في فترة الانتقالات المقبلة.

من جهته أوضح أحد أعضاء اللجنة القانونية بالاتحاد الآسيوي رفض ذكر اسمه أن تسجيل فاندرلي في المرة الأولى يعتبر باطلا، ما يمنحه فرصة التسجيل بالجواز السليم مع الأخذ بعين الاعتبار مدة العقوبات التي أعلنها ضده الاتحاد القاري.

وفي السياق نفسه، صرح المحامي والمستشار القانوني عبد المنعم بن سويدان أنه بنهاية مدة الإيقاف يصبح موقف فاندرلي سليماً وبإمكان النصر تسجيله وفقا لجنسيته الصحيحة خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة ولا ضرر في ذلك، بما أن الاتحاد الآسيوي كان جهة الاختصاص في القضية فقد اتخذ جميع العقوبات ضد اللاعب وناديه ولا يجوز فتح القضية مرة أخرى من قبل الاتحاد المحلي لأن القانون يمنع ازدواجية العقوبة على نفس الخطأ، وقال: «عندما يحصل لاعب على بطاقة حمراء أو ايقاف يقوم الاتحاد المحلي بإعلام الاتحاد القاري وليس من حق الأخير فرض عقوبة إضافية على اللاعب، وهذا الأمر ينطبق على قضية فاندرلي وليس من حق اتحاد الامارات لكرة القدم فرض عقوبة ثانية على اللاعب ويحرمه من اللعب في فترة الانتقالات الشتوية، واستنادا للوائح تسجيل وانتقالات اللاعبين لا يوجد مانع قانوني في حال أراد ناديه تسجيله».

نفي

من جهة أخرى نفى نادي النصر في بيان أصدره أول من أمس اعترافه للاتحاد الآسيوي باستخدامه وثائق مزورة في حصول البرازيلي فاندرلي سانتوس على الجنسية الإندونيسية.

وجاء في البيان:«يهم نادي النصر أن يؤكد أنه لم يقرّ ولم يعترف بطريقة مباشرة أو غير مباشرة خلال مجريات القضية أمام لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي بأي واقعة تبرر أو تسمح للجنة الانضباط أن تذكر في بيانها وقائع غير دقيقة منسوبة إلى نادي النصر».

وأضاف: نادي النصر في إطار تقييمه لحيثيات قرار لجنة الانضباط سوف يتخذ الإجراءات المناسبة التي من شأنها حفظ حقوق النادي، وتعاهد إدارة النادي جماهيرها الوفية بأنها كانت وستبقى المدافع الأول عن عرين النادي وتحذّر كل الأصوات التي علت وسمحت لنفسها بالتشهير بسمعة واسم النادي والتعرض له بأنها ستقف بالمرصاد لأي جهة وستتخذ الإجراءات القانونية اللازمة.

تعقيب

جاء رد النصر تعقيبا على بيان لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي التي ذكرت فيه أن النصر وفاندرلي اعترفا باستخدام وثائق مزورة للتحايل على تعليمات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وبما يخرق المادة 62 من لائحة الانضباط في الاتحاد، وذلك بما يتعلق بجواز سفر إندونيسي يحمل اسم فاندرلي، والذي اكتشفت اللجنة في شهر سبتمبر الماضي أنه مزور أو غير حقيقي.

رابط المصدر: مختصون: تسجيل فاندرلي في «الشتوية» قانوني

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً