«غازي» لحمدان بن محمد بطل موسم الشراعية 43 قدماً

■ لقطة جماعية للفائزين بالجولة الختامية لسباق غناضة احتكرت محامل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، المراكز الثلاثة الأولى للموسم الحالي لسباقات المحامل الشراعية فئة 43 قدماً، التي نظمها نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت،

حيث توج المحمل «غازي» لسموه بلقب بطل الموسم بمجموع 205 نقاط، واحتل وصافة الترتيب العام، المحمل «زلزال» لسموه أيضاً، بعد أن جمع 197 نقطة في رصيده، وجاء في المركز الثالث المحمل «الوصف» لسموه كذلك، بمجموع 193 نقطة. سباق «غناضة» وبالنسبة للجولة الثالثة الأخيرة لهذه الفئة، وهي سباق «غناضة» للمحامل الشراعية 43 قدماً، الذي أقيم أول من أمس، وبلغ مسافته 30 ميلاً بحرياً، وإجمالي جوائزه المالية حوالي ثلاثة ملايين درهم، فقد توج بطلاً، المحمل «التبر» لمالكه راشد محمد بن غدير، وجاء في المركز الثاني المحمل «شمردل» لسلطان سعيد حارب، فيما جاء ثالثاً المحمل «دهيس» لخادم راشد المهيري، ورابعاً حل المحمل «الوصف» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وفي المركز الخامس «غازي» لسمو ولي عهد دبي، وأما المركز السادس كان من نصيب «داحس» لعبد الله علي جابر، وحل «زلزال» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم سابعاً، فيما جاء المحمل «الطف» لمحمد بن راشد الرميثي ثامناً، وتاسعاً جاء المحمل «الصياد» لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، واحتل المركز العاشر المحمل «لزاز» لحمدان محمد عتيق المهيري. الرميثي يهنيء ووجه أحمد ثاني مرشد الرميثي رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، التهنئة إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، على فوز «غازي» بلقب الموسم لفئة 43 قدماً، وأكد أن اعتلاء محامل سموه للمراكز الثلاثة الأولى في الترتيب العام للموسم، يؤكد مدى اهتمام وعشق القيادة الرشيدة لسباقات البحر وتراث الآباء والأجداد، كما وجه التهنئة لمالك المحمل «التبر» بطل الجولة الثالثة الأخيرة لهذه الفئة، مؤكداً أن سباق «غناضة» كان مسك الختام لهذه الفئة، لا سيما أنه شهد إثارة بالغة من أجل حسم لقب السباق نفسه، ولقب الموسم كاملاً، وأعرب عن سعادته البالغة بالمشهد الختامي، مؤكداً أن مشاركة أكثر من ثلاثة آلاف بحار في السباقات الثلاث لفئة 43 قدماً، يعد نجاحاً بكل المقاييس، للنادي الذي عرف كيف يسابق الزمن من أجل الوصول لهذه الأرقام الكبيرة للغاية. وشدد الرميثي على أن الجميع أدى عمله على أكمل وجه، من أجل ختام مميز وصورة مضيئة لهذه الفئة، التي تعد واحدة من أهم فئات التراث البحري، ووعد الرميثي بمزيد من التقدم والتطور لهذه السباقات، التي وصفها بأنها واحدة من أهم ملامح الحياة الإماراتية العتيقة، وشدد على أن النادي سوف يواصل المسيرة من أجل مستقبل أفضل، من خلال العمل الدؤوب من أجل إرضاء الجميع، وأكد أن النهج السامي للقيادة الرشيدة، هو السبب الرئيس وراء هذه النجاحات، لا سيما أن القيادة علمت الجميع الولاء والانتماء لتراث الآباء والأجداد، وشكر الرميثي، المشاركين في السباقات الثلاثة للموسم، على الالتزام التام باللوائح والقوانين، مؤكداً أن الالتزام أتاح مبدأ تكافؤ الفرص للجميع، وهو الأمر الذي جعل الإثارة عنواناً لجميع المنافسات. تتويج عقب ختام سباق غناضة للمحامل الشراعية 43 قدماً، توج الفائزين بالمراكز العشر الأولى، أحمد ثاني مرشد الرميثي رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، وحضر التتويج عدد من المهتمين بسابقات البحر التراثية والبحارة الذين شاركوا في سباق ختام الموسم.


الخبر بالتفاصيل والصور


■ لقطة جماعية للفائزين بالجولة الختامية لسباق غناضة

احتكرت محامل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، المراكز الثلاثة الأولى للموسم الحالي لسباقات المحامل الشراعية فئة 43 قدماً، التي نظمها نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، حيث توج المحمل «غازي» لسموه بلقب بطل الموسم بمجموع 205 نقاط، واحتل وصافة الترتيب العام، المحمل «زلزال» لسموه أيضاً، بعد أن جمع 197 نقطة في رصيده، وجاء في المركز الثالث المحمل «الوصف» لسموه كذلك، بمجموع 193 نقطة.

سباق «غناضة»

وبالنسبة للجولة الثالثة الأخيرة لهذه الفئة، وهي سباق «غناضة» للمحامل الشراعية 43 قدماً، الذي أقيم أول من أمس، وبلغ مسافته 30 ميلاً بحرياً، وإجمالي جوائزه المالية حوالي ثلاثة ملايين درهم، فقد توج بطلاً، المحمل «التبر» لمالكه راشد محمد بن غدير، وجاء في المركز الثاني المحمل «شمردل» لسلطان سعيد حارب، فيما جاء ثالثاً المحمل «دهيس» لخادم راشد المهيري، ورابعاً حل المحمل «الوصف» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وفي المركز الخامس «غازي» لسمو ولي عهد دبي، وأما المركز السادس كان من نصيب «داحس» لعبد الله علي جابر، وحل «زلزال» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم سابعاً، فيما جاء المحمل «الطف» لمحمد بن راشد الرميثي ثامناً، وتاسعاً جاء المحمل «الصياد» لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، واحتل المركز العاشر المحمل «لزاز» لحمدان محمد عتيق المهيري.

الرميثي يهنيء

ووجه أحمد ثاني مرشد الرميثي رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، التهنئة إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، على فوز «غازي» بلقب الموسم لفئة 43 قدماً، وأكد أن اعتلاء محامل سموه للمراكز الثلاثة الأولى في الترتيب العام للموسم، يؤكد مدى اهتمام وعشق القيادة الرشيدة لسباقات البحر وتراث الآباء والأجداد، كما وجه التهنئة لمالك المحمل «التبر» بطل الجولة الثالثة الأخيرة لهذه الفئة، مؤكداً أن سباق «غناضة» كان مسك الختام لهذه الفئة، لا سيما أنه شهد إثارة بالغة من أجل حسم لقب السباق نفسه، ولقب الموسم كاملاً، وأعرب عن سعادته البالغة بالمشهد الختامي، مؤكداً أن مشاركة أكثر من ثلاثة آلاف بحار في السباقات الثلاث لفئة 43 قدماً، يعد نجاحاً بكل المقاييس، للنادي الذي عرف كيف يسابق الزمن من أجل الوصول لهذه الأرقام الكبيرة للغاية.

وشدد الرميثي على أن الجميع أدى عمله على أكمل وجه، من أجل ختام مميز وصورة مضيئة لهذه الفئة، التي تعد واحدة من أهم فئات التراث البحري، ووعد الرميثي بمزيد من التقدم والتطور لهذه السباقات، التي وصفها بأنها واحدة من أهم ملامح الحياة الإماراتية العتيقة، وشدد على أن النادي سوف يواصل المسيرة من أجل مستقبل أفضل، من خلال العمل الدؤوب من أجل إرضاء الجميع، وأكد أن النهج السامي للقيادة الرشيدة، هو السبب الرئيس وراء هذه النجاحات، لا سيما أن القيادة علمت الجميع الولاء والانتماء لتراث الآباء والأجداد، وشكر الرميثي، المشاركين في السباقات الثلاثة للموسم، على الالتزام التام باللوائح والقوانين، مؤكداً أن الالتزام أتاح مبدأ تكافؤ الفرص للجميع، وهو الأمر الذي جعل الإثارة عنواناً لجميع المنافسات.

تتويج

عقب ختام سباق غناضة للمحامل الشراعية 43 قدماً، توج الفائزين بالمراكز العشر الأولى، أحمد ثاني مرشد الرميثي رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، وحضر التتويج عدد من المهتمين بسابقات البحر التراثية والبحارة الذين شاركوا في سباق ختام الموسم.

رابط المصدر: «غازي» لحمدان بن محمد بطل موسم الشراعية 43 قدماً

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً