مكرمة جديدة من محمد بن زايد إلى جماهير العين

■ العين قادر على تحقيق حلم جماهير الكرة الإماراتية | البيان وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتخصيص طائرة خاصة لنقل الجماهير الراغبة في مؤازرة العين أمام تشونبك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي، في

المباراة المقررة يوم 19 من الشهر الجاري على ملعب الأخير بالعاصمة سيئول، وذلك ضمن ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم، ومن المقرر أن تغادر الطائرة الخاصة في 18 نوفمبر على أن تعود في 20 من الشهر نفسه، وأعلن نادي العين الثقافي الاجتماعي، فتح باب التسجيل للراغبين في السفر إلى كوريا الجنوبية لدعم ومساندة الزعيم من خلال الحضور شخصياً إلى دار النادي مع جواز السفر أو التواصل عبر الموقع الإلكتروني للنادي. من جانبه، أعرب غانم مبارك الهاجري، رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، عن بالغ امتنانه وتقديره لمكرمة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الملهم الأول لجيل البطولات في تسطير أهم الإنجازات باسم دولتنا الحبيبة، معتبراً مكرمة سموه أكبر حافز للفريق وأقوى دافع لكل للاعبين من أجل إدخال البهجة والفرحة لكل مواطن ومقيم على هذه الأرض الطيبة. كما أكد رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، في تصريحات نقلها عنه الموقع الرسمي للنادي، أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لم تقتصر على تخصيص طائرة خاصة لجمهور نادي العين الراغب في مساندة ممثل الكرة الإماراتية في مهمته الوطنية بمسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، فحسب، بل تضمنت مكرمة سموه توفير كافة المتطلبات الخاصة بالجماهير، من إقامة وإعاشة ومواصلات في كوريا، وذلك من وإلى المطار ومقر الفندق وملعب المباراة خلال فترة الإقامة بجمهورية كوريا الجنوبية. ودعا الهاجري، جماهير نادي العين إلى الالتزام بمتطلبات التسجيل التي سيحصلون عليها من مكتب شؤون الجماهير، أثناء عملية التسجيل، قبل إقلاع الطائرة في الـ18 من شهر نوفمبر الجاري من مطار العين الدولي، وفي أثناء الوجود بكوريا الجنوبية ومن ثم العودة إلى الدولة بمشيئة الله تعالى في الـ20 من نفس الشهر. أصداء واسعة كما وجدت مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أصداء واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر وأنستغرام وفيسبوك، حيث تناقل جمهور العين الخبر بسعادة بالغة، مؤكدين أن المبادرة ليست غريبة على سموه، وهو الداعم الأول لرياضة كرة القدم ليس في نادي العين فحسب، بل على مستوى جميع الأندية والمنتخبات، وقد سبق أن وجه بتخصيص طائرة خاصة لنقل الجماهير الراغبة في مساندة فريق الأهلي أمام غوانزو الصيني في نهائي دوري أبطال آسيا الموسم الماضي، واعتبر مغردون عيناويون أن مبادرة سموه فأل حسن لفريق العين، وبشرى خير لتكرار سيناريو 2003، عندما حصل الزعيم على اللقب القاري بحضوره شخصياً. حلم شعب بدوره، أكد عصام عبدالله إداري فريق العين، أن المبادرة ليست غريبة على صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ولا على القادة الشيوخ الذين ظلوا داعمين باستمرار لكل قطاعات المجتمع في الدولة، وليس للرياضة فحسب، فما بالك إذا كان الأمر يتعلق بحلم شعب بأكمله وليس فقط حلم ناد أو شخص. وأضاف إداري فريق العين: من القلب نتوجه بالشكر لسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لدعمه الجمهور الذي عبر عن سعادته البالغة منذ اللحظة الأولى لانتشار خبر مبادرة سموه، حيث اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي، وضجت بالفرح والشكر والدعوات والتقدير والمحبة لسموه، وبالطبع ليس غريباً على سموه ولا على قادتنا الشيوخ هذا الدعم وهذه المبادرات التي تصب دائماً من أجل تفوق الإمارات وسعادة شعبها، وفي الموسم الماضي وجه سموه بتخصيص طائرة خاصة لنقل الجماهير الراغبة في مؤازرة فريق الأهلي في جولة إياب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم أمام غوانزو الصيني. دعم قيادة من جهته، أكد حميد فاخر لاعب العين الدولي السابق، وأحد أبطال آسيا في عام 2003، ومنسق عملية مغادرة الجماهير إلى كوريا الجنوبية على متن الطائرة المخصصة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن مبادرة سموه ليست الأولى ولن تكون الأخيرة فقد ظلت أياديه بيضاء على جميع قطاعات المجتمع الإماراتي وليس للرياضة فقط، وهو الداعم والقائد والعيناوي الأول، ونحن نعجز عن شكره ونتشرف بوجوده على رئاسة الرياضة الإماراتية بشكل عام، وهو دائماً يتميز بها وهذا ليس أمراً غريباً على قادتنا الذين ظلوا يدعمون شعبهم في كل النواحي حتى حصلنا على لقب أسعد شعب في العالم. العمدة: المبادرة فأل خير للزعيم أكدت رابطة جماهير نادي العين، على لسان قائدها العائد للمدرجات، محمد راشد العمدة، أن مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، ليست غريبة ولا مستغربة من الشارع الرياضي الإماراتي، فهو الداعم الأول، وصاحب الأيادي البيضاء، ليس على الرياضة فحسب، بل على كل قطاعات المجتمع، وعبرت الرابطة عن سعادتها البالغة، وعن شكرها وتقديرها للقائد العيناوي، وكل القادة الشيوخ الذين ظلوا دائماً إلى جانب الشعب، يعلمون من أجل رفاهيته وراحته. وأوضح العمدة قائلاً: إن اهتمام سموه بنا كعيناوية، شرف كبير، وبإذن الله، ستكون مبادرته بمثابة فال خير للزعيم في مواجهة الذهاب، ليعود من هناك بنتيجة إيجابية، تساعده في لقاء الإياب باستاد هزاع بن زايد. مؤازرة كما بين رئيس رابطة مشجعي العين، أن مبادرة سموه بتوفير طائرة لنقل الجماهير إلى الصين، لمؤازرة الأهلي في نهائي دوري أبطال آسيا في النسخة الأخيرة، جعلتنا متأكدين من مبادرة سموه لنقل الجماهير إلى كوريا لمساندة الزعيم، ولذلك، تم تجهيز غرفة طوارئ لاستقبال الراغبون في السفر، ونسبة للإعداد المتزايدة التي حضرت للتسجيل، فقد تم منح الأولوية للجماهير التي ظلت حاضرة في مدرجات الملاعب لتشجيع الفريق خلال الفترة السابقة. كما كشف رئيس رابطة مشجعي العين، عن محاولات لهبوط الطائرة الخاصة بمدينة شونبوك، وليس في العاصمة سيئول، من أجل راحة الجمهور، بتعليمات من رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، وذلك لتوفير أفضل سبل الراحة لوصول الجمهور إلى ملعب المباراة، وأوضح أنه في حالة تمت الموافقة، ستقلع الطائرة من مطار العين الدولي، مبيناً أنه سيغادر ومسؤول مكتب الجماهير أحمد الكعبي، إلى كوريا قبل وصول طائرة الجماهير بيوم، من أجل تجهيز الباصات وغرف الفندق، واستقبال الجمهور بالمطار. 1000 أوضح محمد راشد العمدة رئيس رابطة مشجعي العين، أنه تم تجهيز نحو 1000 شال، و1000 علم، إضافة لمعدات التشجيع الأخرى والفرقة والإيقاعيين، كما تم التنسيق عبر السفارة الإماراتية بكوريا الجنوبية لإحصاء عدد الطلبة الإماراتيين الموجودين بكوريا، إلى جانب مرافقي المرضى والجاليات العربية الأخرى لتوفير حافلات تنقلهم إلى الملعب لتشجيع الفريق. أجواء التفاؤل في قلعة البنفسج سادت أجواء مفعمة بالارتياح والتفاؤل، معسكر العين بعد عودة جميع المصابين من لاعبي الفريق، وارتفاع نسبة مشاركتهم خلال المواجهة المرتقبة أمام شونبوك الكوري الجنوبي في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم، وذلك بعد أن تأكد شفاء كل من الظهير الأيسر محمد فايز، إضافة للحارس الدولي خالد عيسى، إلى جانب المدافع القوي إسماعيل أحمد، والظهير الأيمن فوزي فايز الذي طمأن جماهير العين.


الخبر بالتفاصيل والصور


■ العين قادر على تحقيق حلم جماهير الكرة الإماراتية | البيان

وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتخصيص طائرة خاصة لنقل الجماهير الراغبة في مؤازرة العين أمام تشونبك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي، في المباراة المقررة يوم 19 من الشهر الجاري على ملعب الأخير بالعاصمة سيئول، وذلك ضمن ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم، ومن المقرر أن تغادر الطائرة الخاصة في 18 نوفمبر على أن تعود في 20 من الشهر نفسه، وأعلن نادي العين الثقافي الاجتماعي، فتح باب التسجيل للراغبين في السفر إلى كوريا الجنوبية لدعم ومساندة الزعيم من خلال الحضور شخصياً إلى دار النادي مع جواز السفر أو التواصل عبر الموقع الإلكتروني للنادي.

من جانبه، أعرب غانم مبارك الهاجري، رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، عن بالغ امتنانه وتقديره لمكرمة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الملهم الأول لجيل البطولات في تسطير أهم الإنجازات باسم دولتنا الحبيبة، معتبراً مكرمة سموه أكبر حافز للفريق وأقوى دافع لكل للاعبين من أجل إدخال البهجة والفرحة لكل مواطن ومقيم على هذه الأرض الطيبة.

كما أكد رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، في تصريحات نقلها عنه الموقع الرسمي للنادي، أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لم تقتصر على تخصيص طائرة خاصة لجمهور نادي العين الراغب في مساندة ممثل الكرة الإماراتية في مهمته الوطنية بمسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، فحسب، بل تضمنت مكرمة سموه توفير كافة المتطلبات الخاصة بالجماهير، من إقامة وإعاشة ومواصلات في كوريا، وذلك من وإلى المطار ومقر الفندق وملعب المباراة خلال فترة الإقامة بجمهورية كوريا الجنوبية.

ودعا الهاجري، جماهير نادي العين إلى الالتزام بمتطلبات التسجيل التي سيحصلون عليها من مكتب شؤون الجماهير، أثناء عملية التسجيل، قبل إقلاع الطائرة في الـ18 من شهر نوفمبر الجاري من مطار العين الدولي، وفي أثناء الوجود بكوريا الجنوبية ومن ثم العودة إلى الدولة بمشيئة الله تعالى في الـ20 من نفس الشهر.

أصداء واسعة

كما وجدت مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أصداء واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر وأنستغرام وفيسبوك، حيث تناقل جمهور العين الخبر بسعادة بالغة، مؤكدين أن المبادرة ليست غريبة على سموه، وهو الداعم الأول لرياضة كرة القدم ليس في نادي العين فحسب، بل على مستوى جميع الأندية والمنتخبات، وقد سبق أن وجه بتخصيص طائرة خاصة لنقل الجماهير الراغبة في مساندة فريق الأهلي أمام غوانزو الصيني في نهائي دوري أبطال آسيا الموسم الماضي، واعتبر مغردون عيناويون أن مبادرة سموه فأل حسن لفريق العين، وبشرى خير لتكرار سيناريو 2003، عندما حصل الزعيم على اللقب القاري بحضوره شخصياً.

حلم شعب

بدوره، أكد عصام عبدالله إداري فريق العين، أن المبادرة ليست غريبة على صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ولا على القادة الشيوخ الذين ظلوا داعمين باستمرار لكل قطاعات المجتمع في الدولة، وليس للرياضة فحسب، فما بالك إذا كان الأمر يتعلق بحلم شعب بأكمله وليس فقط حلم ناد أو شخص.

وأضاف إداري فريق العين: من القلب نتوجه بالشكر لسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لدعمه الجمهور الذي عبر عن سعادته البالغة منذ اللحظة الأولى لانتشار خبر مبادرة سموه، حيث اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي، وضجت بالفرح والشكر والدعوات والتقدير والمحبة لسموه، وبالطبع ليس غريباً على سموه ولا على قادتنا الشيوخ هذا الدعم وهذه المبادرات التي تصب دائماً من أجل تفوق الإمارات وسعادة شعبها، وفي الموسم الماضي وجه سموه بتخصيص طائرة خاصة لنقل الجماهير الراغبة في مؤازرة فريق الأهلي في جولة إياب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم أمام غوانزو الصيني.

دعم قيادة

من جهته، أكد حميد فاخر لاعب العين الدولي السابق، وأحد أبطال آسيا في عام 2003، ومنسق عملية مغادرة الجماهير إلى كوريا الجنوبية على متن الطائرة المخصصة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن مبادرة سموه ليست الأولى ولن تكون الأخيرة فقد ظلت أياديه بيضاء على جميع قطاعات المجتمع الإماراتي وليس للرياضة فقط، وهو الداعم والقائد والعيناوي الأول، ونحن نعجز عن شكره ونتشرف بوجوده على رئاسة الرياضة الإماراتية بشكل عام، وهو دائماً يتميز بها وهذا ليس أمراً غريباً على قادتنا الذين ظلوا يدعمون شعبهم في كل النواحي حتى حصلنا على لقب أسعد شعب في العالم.

العمدة: المبادرة فأل خير للزعيم

أكدت رابطة جماهير نادي العين، على لسان قائدها العائد للمدرجات، محمد راشد العمدة، أن مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، ليست غريبة ولا مستغربة من الشارع الرياضي الإماراتي، فهو الداعم الأول، وصاحب الأيادي البيضاء، ليس على الرياضة فحسب، بل على كل قطاعات المجتمع، وعبرت الرابطة عن سعادتها البالغة، وعن شكرها وتقديرها للقائد العيناوي، وكل القادة الشيوخ الذين ظلوا دائماً إلى جانب الشعب، يعلمون من أجل رفاهيته وراحته. وأوضح العمدة قائلاً: إن اهتمام سموه بنا كعيناوية، شرف كبير، وبإذن الله، ستكون مبادرته بمثابة فال خير للزعيم في مواجهة الذهاب، ليعود من هناك بنتيجة إيجابية، تساعده في لقاء الإياب باستاد هزاع بن زايد.

مؤازرة

كما بين رئيس رابطة مشجعي العين، أن مبادرة سموه بتوفير طائرة لنقل الجماهير إلى الصين، لمؤازرة الأهلي في نهائي دوري أبطال آسيا في النسخة الأخيرة، جعلتنا متأكدين من مبادرة سموه لنقل الجماهير إلى كوريا لمساندة الزعيم، ولذلك، تم تجهيز غرفة طوارئ لاستقبال الراغبون في السفر، ونسبة للإعداد المتزايدة التي حضرت للتسجيل، فقد تم منح الأولوية للجماهير التي ظلت حاضرة في مدرجات الملاعب لتشجيع الفريق خلال الفترة السابقة.

كما كشف رئيس رابطة مشجعي العين، عن محاولات لهبوط الطائرة الخاصة بمدينة شونبوك، وليس في العاصمة سيئول، من أجل راحة الجمهور، بتعليمات من رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، وذلك لتوفير أفضل سبل الراحة لوصول الجمهور إلى ملعب المباراة، وأوضح أنه في حالة تمت الموافقة، ستقلع الطائرة من مطار العين الدولي، مبيناً أنه سيغادر ومسؤول مكتب الجماهير أحمد الكعبي، إلى كوريا قبل وصول طائرة الجماهير بيوم، من أجل تجهيز الباصات وغرف الفندق، واستقبال الجمهور بالمطار.

1000

أوضح محمد راشد العمدة رئيس رابطة مشجعي العين، أنه تم تجهيز نحو 1000 شال، و1000 علم، إضافة لمعدات التشجيع الأخرى والفرقة والإيقاعيين، كما تم التنسيق عبر السفارة الإماراتية بكوريا الجنوبية لإحصاء عدد الطلبة الإماراتيين الموجودين بكوريا، إلى جانب مرافقي المرضى والجاليات العربية الأخرى لتوفير حافلات تنقلهم إلى الملعب لتشجيع الفريق.

أجواء التفاؤل في قلعة البنفسج

سادت أجواء مفعمة بالارتياح والتفاؤل، معسكر العين بعد عودة جميع المصابين من لاعبي الفريق، وارتفاع نسبة مشاركتهم خلال المواجهة المرتقبة أمام شونبوك الكوري الجنوبي في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم، وذلك بعد أن تأكد شفاء كل من الظهير الأيسر محمد فايز، إضافة للحارس الدولي خالد عيسى، إلى جانب المدافع القوي إسماعيل أحمد، والظهير الأيمن فوزي فايز الذي طمأن جماهير العين.

رابط المصدر: مكرمة جديدة من محمد بن زايد إلى جماهير العين

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً