ترامب يتوعد بطرد 3 ملايين مهاجر

وصف الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب المهاجرين بالمجرمين متوعداً متوعداً إياهم بتنفيذ وعده بطرد الملايين منهم من البلاد بعد تسلمه منصبه، في وقت حملت المرشحة الديمقراطية الانتخابات الأميركية هيلاري كلينتون مدير الـ«إف.بي. آي» مسؤولية خسارتها. وقال ترامب ان عددهم قد يصل الى ثلاثة ملايين

في إشارة إلى المهاجرين. وصرح ترامب في مقتطفات نشرت قبل بث المقابلة كاملة في برنامج « دقيقة» على شبكة «سي بي اس»: «ما سنفعله هو اننا سنطرد المجرمين والذين يملكون سجلا اجراميا وافراد العصابات وتجار المخدرات، وهم كثر، مليونان على الارجح او حتى ثلاثة ملايين. سنطردهم من البلاد او سنودعهم السجن. لكننا سنبعدهم عن بلادنا، فهم هنا خلافا للقانون». وجعل ثري العقارات ملف الامن على الحدود الاميركية المكسيكية عنصرا مركزيا في حملته الرئاسية التي تكللت بفوزه الثلاثاء الماضي على كلينتون. واضاف ترامب ان الجدار الذي يعتزم بناءه على الحدود قد لا يبنى بكامله بالحجارة وقد يشمل اجزاء تقتصر على سياج. وقال ترامب في مقابلته التلفزيونية المطولة الاولى منذ انتخابه «ربما يشمل بعض التسييج»، موضحا «في بعض المناطق من الانسب بناء جدار. انا بارع في هذا العمل الذي يسمى البناء». واجتمع ترامب ومساعدوه، في البرج الذي يحمل اسمه في مانهاتن بنيويورك، للإعداد لخطواتهم المقبلة، بينما حاصر آلاف المتظاهرين مقر إقامته وقاموا بتظاهرات في عدد من المدن الأميركية لليوم الرابع على التوالي. ويبدو أن ترامب حقق بعض التقدم في تشكيل إدارته الجديدة، إذ صرحت رئيسة حملته كيليان كونواي للصحافيين انه «على وشك» تعيين كبير موظفي البيت الأبيض. مداخلة من جهتها، حملت كلينتون مدير الـ«إف.بي. آي» مسؤولية خسارتها معتبرة أنه وجه ضربة لفرص فوزها عندما أعلن العثور على رسائل إلكترونية جديدة لها، حسب ما نقلت وسائل إعلام أميركية عدة. وقالت في مداخلة هاتفية مع أعضاء لجنة الشؤون المالية لحملتها الانتخابية، حسب ما نقل أحد أعضاء هذه اللجنة على موقع كوارتز للأخبار «هناك أسباب عدة تفسر عدم نجاح حملة من هذا النوع». وفي الوقت ذاته، سار اكثر من 3500 شخص في تظاهرة الى برج ترامب وهم يهتفون «ترامب ليس رئيسي» و«نيويورك تكرهك». وفي لوس انجلس تظاهر حوالي عشرة آلاف شخص ساروا باتجاه مبنى فيدرالي في وسط المدينة بعد ليلة احتجاجات أفضت الى توقيف حوالي مئة شخص. وتظاهر الآلاف سلمياً في مدينة شيكاغو. رسائل وجه الرئيس الأميركي باراك اوباما في حديث لصحيفة كاثيميريني اليونانية، عدة رسائل الى الرئيس المنتخب دونالد ترامب. وقال إن «التكامل الأوروبي هو احد اعظم الإنجازات السياسية والاقتصادية في العصر الحديث، والتي يستفيد منها كل من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والعالم أجمع». وأضاف ان «أوروبا أكبر شريك اقتصادي لنا»، مشيراً الى ان المصالح الاقتصادية للولايات المتحدة مرتبطة بـ«أوروبا مستقرة» ومزدهرة.


الخبر بالتفاصيل والصور


وصف الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب المهاجرين بالمجرمين متوعداً متوعداً إياهم بتنفيذ وعده بطرد الملايين منهم من البلاد بعد تسلمه منصبه، في وقت حملت المرشحة الديمقراطية الانتخابات الأميركية هيلاري كلينتون مدير الـ«إف.بي. آي» مسؤولية خسارتها.

وقال ترامب ان عددهم قد يصل الى ثلاثة ملايين في إشارة إلى المهاجرين.

وصرح ترامب في مقتطفات نشرت قبل بث المقابلة كاملة في برنامج « دقيقة» على شبكة «سي بي اس»: «ما سنفعله هو اننا سنطرد المجرمين والذين يملكون سجلا اجراميا وافراد العصابات وتجار المخدرات، وهم كثر، مليونان على الارجح او حتى ثلاثة ملايين. سنطردهم من البلاد او سنودعهم السجن. لكننا سنبعدهم عن بلادنا، فهم هنا خلافا للقانون».

وجعل ثري العقارات ملف الامن على الحدود الاميركية المكسيكية عنصرا مركزيا في حملته الرئاسية التي تكللت بفوزه الثلاثاء الماضي على كلينتون.

واضاف ترامب ان الجدار الذي يعتزم بناءه على الحدود قد لا يبنى بكامله بالحجارة وقد يشمل اجزاء تقتصر على سياج.

وقال ترامب في مقابلته التلفزيونية المطولة الاولى منذ انتخابه «ربما يشمل بعض التسييج»، موضحا «في بعض المناطق من الانسب بناء جدار. انا بارع في هذا العمل الذي يسمى البناء».

واجتمع ترامب ومساعدوه، في البرج الذي يحمل اسمه في مانهاتن بنيويورك، للإعداد لخطواتهم المقبلة، بينما حاصر آلاف المتظاهرين مقر إقامته وقاموا بتظاهرات في عدد من المدن الأميركية لليوم الرابع على التوالي.

ويبدو أن ترامب حقق بعض التقدم في تشكيل إدارته الجديدة، إذ صرحت رئيسة حملته كيليان كونواي للصحافيين انه «على وشك» تعيين كبير موظفي البيت الأبيض. مداخلة

من جهتها، حملت كلينتون مدير الـ«إف.بي. آي» مسؤولية خسارتها معتبرة أنه وجه ضربة لفرص فوزها عندما أعلن العثور على رسائل إلكترونية جديدة لها، حسب ما نقلت وسائل إعلام أميركية عدة. وقالت في مداخلة هاتفية مع أعضاء لجنة الشؤون المالية لحملتها الانتخابية، حسب ما نقل أحد أعضاء هذه اللجنة على موقع كوارتز للأخبار «هناك أسباب عدة تفسر عدم نجاح حملة من هذا النوع».

وفي الوقت ذاته، سار اكثر من 3500 شخص في تظاهرة الى برج ترامب وهم يهتفون «ترامب ليس رئيسي» و«نيويورك تكرهك».

وفي لوس انجلس تظاهر حوالي عشرة آلاف شخص ساروا باتجاه مبنى فيدرالي في وسط المدينة بعد ليلة احتجاجات أفضت الى توقيف حوالي مئة شخص.

وتظاهر الآلاف سلمياً في مدينة شيكاغو.

رسائل

وجه الرئيس الأميركي باراك اوباما في حديث لصحيفة كاثيميريني اليونانية، عدة رسائل الى الرئيس المنتخب دونالد ترامب. وقال إن «التكامل الأوروبي هو احد اعظم الإنجازات السياسية والاقتصادية في العصر الحديث، والتي يستفيد منها كل من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والعالم أجمع». وأضاف ان «أوروبا أكبر شريك اقتصادي لنا»، مشيراً الى ان المصالح الاقتصادية للولايات المتحدة مرتبطة بـ«أوروبا مستقرة» ومزدهرة.

رابط المصدر: ترامب يتوعد بطرد 3 ملايين مهاجر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً