وزير الخارجية التركي: محادثات قبرص “فرصة أخيرة”

وصف وزير الخارجية التركي المحادثات الجارية بشأن إعادة توحيد جزيرة قبرص المقسمة بأنها “فرصة أخيرة” وطالب بالإسراع في بدء المفاوضات خماسية الأطراف التي تضم تركيا واليونان والأمم المتحدة.

وأدلى مولود تشاووش أوغلو بالتصريحات في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الصيني في أنقرة.وقالت الأمم المتحدة “إن المحادثات التي جرت هذا الشهر بشأن إعادة توحيد قبرص أحرزت تقدماً كبيراً”، مشيرةً إلى استئنافها في 20 نوفمبر (تشرين الثاني).ويعيش 800 ألف من القبارصة اليونانيين ونحو 220 ألف نسمة من القبارصة الأتراك في الجزيرة التي يقسمها خط وقف إطلاق النار الذي تراقبه الأمم المتحدة ويقسم الجزيرة من الشرق إلى الغرب.وقُسمت الجزيرة في غزو قامت به تركيا عام 1974 نتيجة انقلاب بتشجيع من اليونان لم يدم طويلاً.


الخبر بالتفاصيل والصور



وصف وزير الخارجية التركي المحادثات الجارية بشأن إعادة توحيد جزيرة قبرص المقسمة بأنها “فرصة أخيرة” وطالب بالإسراع في بدء المفاوضات خماسية الأطراف التي تضم تركيا واليونان والأمم المتحدة.

وأدلى مولود تشاووش أوغلو بالتصريحات في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الصيني في أنقرة.

وقالت الأمم المتحدة “إن المحادثات التي جرت هذا الشهر بشأن إعادة توحيد قبرص أحرزت تقدماً كبيراً”، مشيرةً إلى استئنافها في 20 نوفمبر (تشرين الثاني).

ويعيش 800 ألف من القبارصة اليونانيين ونحو 220 ألف نسمة من القبارصة الأتراك في الجزيرة التي يقسمها خط وقف إطلاق النار الذي تراقبه الأمم المتحدة ويقسم الجزيرة من الشرق إلى الغرب.

وقُسمت الجزيرة في غزو قامت به تركيا عام 1974 نتيجة انقلاب بتشجيع من اليونان لم يدم طويلاً.

رابط المصدر: وزير الخارجية التركي: محادثات قبرص “فرصة أخيرة”

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً