بالفيديو: مراهقان يستلقيان على سكة قطار لزيادة مشاهداتهم على يوتيوب

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي في جمهوية التشيك مقطع فيديو صادم، يظهر فيه مراهقان وهما يستلقيان على سكة الحديد ليمر القطار من فوقهما، وذلك بهدف زيادة شعبيتهما على اليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي الأخرى.

وفي بداية الفيديو يمكن مشاهدة الفتيين المراهقين وهما يستلقيان وسط سكة الحديد، قبل أن يمر قطار مسرع من فوقهما دون أن يصابا بأذى، ومن ثم يغادران المكان بعد هذه المغامرة المجنونة، بحسب ما أوردت صحيفة ميرور البريطانية.ويقول مسؤولو السكك الحديدية إن هذا التصرف الطائش كان يمكن أن يؤدي إلى مقتل الشابين فيما لو كانت سرعة القطار أكثر من ذلك، ففي حال سار القطار بسرعة تزيد عن 70 كيلومتراً فالأمر يصبح خطيراً للغاية، حيث يمكن أنا تؤدي الرياح الناتجة عن مروره إلى جذب ملابس الشابين للأعلى، مما يؤدي إلى سحلهما على طول السكة.ولا تزال السلطات المختصة تبحث عن الشابين اللذين خاطرا بحياتهما للحصول على المزيد من الإعجابات على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يعتبر ما أقدما عليه انتهاكاً يعاقب عليها القانون بغرامة مالية تتراوح بين 80 و 400 دولار.


الخبر بالتفاصيل والصور



تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي في جمهوية التشيك مقطع فيديو صادم، يظهر فيه مراهقان وهما يستلقيان على سكة الحديد ليمر القطار من فوقهما، وذلك بهدف زيادة شعبيتهما على اليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي الأخرى.

وفي بداية الفيديو يمكن مشاهدة الفتيين المراهقين وهما يستلقيان وسط سكة الحديد، قبل أن يمر قطار مسرع من فوقهما دون أن يصابا بأذى، ومن ثم يغادران المكان بعد هذه المغامرة المجنونة، بحسب ما أوردت صحيفة ميرور البريطانية.

ويقول مسؤولو السكك الحديدية إن هذا التصرف الطائش كان يمكن أن يؤدي إلى مقتل الشابين فيما لو كانت سرعة القطار أكثر من ذلك، ففي حال سار القطار بسرعة تزيد عن 70 كيلومتراً فالأمر يصبح خطيراً للغاية، حيث يمكن أنا تؤدي الرياح الناتجة عن مروره إلى جذب ملابس الشابين للأعلى، مما يؤدي إلى سحلهما على طول السكة.

ولا تزال السلطات المختصة تبحث عن الشابين اللذين خاطرا بحياتهما للحصول على المزيد من الإعجابات على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يعتبر ما أقدما عليه انتهاكاً يعاقب عليها القانون بغرامة مالية تتراوح بين 80 و 400 دولار.

رابط المصدر: بالفيديو: مراهقان يستلقيان على سكة قطار لزيادة مشاهداتهم على يوتيوب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً