البنجر علاج طبيعي لضغط الدم

ذكرت دراسات حديثة أن عصير البنجر مفيد جداً للصحة، حيث أن تناول نصف لتر منه يساعد في خفض ضغط الدم بشكل طبيعي، وذلك بعد نصف ساعة فقط من تناوله، ذلك

لأن البنجر يحتوي على نسبة عالية من النترات. ورغم أ، العديد من الدراسات الطبية تحذر من نسب النترات المرتفعة في الأغذية كونها تعد مركبات محفزة على الإصابة بالخلايا السرطانية، إلا أن الباحثة الألمانية كارين ريمان تشير إلى الجانب الإيجابي لهذه المادة التي أظهرت دراسات حديثة أنها يمكن أن تساعد في توسيع الأوعية الدموية وبالتالي خفض ضغط الدم.أكدت ريمان على الفوائد الصحية للبنجر وقالت “يمكن استخدامه كمضاد للأكسدة، ويمكنه حماية الخلايا من المؤثرات الضارة. كما أن البنجر يحتوي على مركبات عضوية تسمى بوليفينولات التي تقي من الإصابة بالسرطان”.ويمكن تناول البنجر أو الشمندر نيئاً أو مطبوخاً، ويمكن تناوله في الشوربة أو على شكل عصير. وكان الرومان أول من أدخلوا البنجر إلى ألمانيا، وأطلقوا عليه اسم beta باللغة اللاتينية. وكانت أوراق البنجر فقط تستخدم في الطعام فيما استخدمت الثمرة في المطبخ الألماني منذ القرن السادس عشر. أما في الوقت الحاضر فيُستخدم البنجر في مجالات عدة في الطبخ. ويفضل الطهاة استخدام البنجر في تحضير الطعام ويستخدمون عصيره الأحمر في صنع صلصة السلطة مثلاً. وصلصة السلطة مع البنجر تفيد في تكوين الدم في الجسم، لاسيما أن البنجر يعد من الأغذية المليئة بالمعادن والفيتامينات وحمض الفوليك، وكذلك فيتامين “بي” الذي له دور أساسي في تكوين كريات الدم الحمراء. بالإضافة إلى ذلك يحتوي البنجر على مادة البيتانين الملونة التي تستخدم كمادة ملونة في إعداد المربى والصلصة وأيضاً الحلويات بحسب الباحثة في مجال التغذية كارين ريمان. جدير بالذكر أن البنجر يساعد في التقليل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية. 


الخبر بالتفاصيل والصور



ذكرت دراسات حديثة أن عصير البنجر مفيد جداً للصحة، حيث أن تناول نصف لتر منه يساعد في خفض ضغط الدم بشكل طبيعي، وذلك بعد نصف ساعة فقط من تناوله، ذلك لأن البنجر يحتوي على نسبة عالية من النترات.

ورغم أ، العديد من الدراسات الطبية تحذر من نسب النترات المرتفعة في الأغذية كونها تعد مركبات محفزة على الإصابة بالخلايا السرطانية، إلا أن الباحثة الألمانية كارين ريمان تشير إلى الجانب الإيجابي لهذه المادة التي أظهرت دراسات حديثة أنها يمكن أن تساعد في توسيع الأوعية الدموية وبالتالي خفض ضغط الدم.

أكدت ريمان على الفوائد الصحية للبنجر وقالت “يمكن استخدامه كمضاد للأكسدة، ويمكنه حماية الخلايا من المؤثرات الضارة. كما أن البنجر يحتوي على مركبات عضوية تسمى بوليفينولات التي تقي من الإصابة بالسرطان”.

ويمكن تناول البنجر أو الشمندر نيئاً أو مطبوخاً، ويمكن تناوله في الشوربة أو على شكل عصير.

وكان الرومان أول من أدخلوا البنجر إلى ألمانيا، وأطلقوا عليه اسم beta باللغة اللاتينية. وكانت أوراق البنجر فقط تستخدم في الطعام فيما استخدمت الثمرة في المطبخ الألماني منذ القرن السادس عشر.

أما في الوقت الحاضر فيُستخدم البنجر في مجالات عدة في الطبخ. ويفضل الطهاة استخدام البنجر في تحضير الطعام ويستخدمون عصيره الأحمر في صنع صلصة السلطة مثلاً.

وصلصة السلطة مع البنجر تفيد في تكوين الدم في الجسم، لاسيما أن البنجر يعد من الأغذية المليئة بالمعادن والفيتامينات وحمض الفوليك، وكذلك فيتامين “بي” الذي له دور أساسي في تكوين كريات الدم الحمراء.

بالإضافة إلى ذلك يحتوي البنجر على مادة البيتانين الملونة التي تستخدم كمادة ملونة في إعداد المربى والصلصة وأيضاً الحلويات بحسب الباحثة في مجال التغذية كارين ريمان.

جدير بالذكر أن البنجر يساعد في التقليل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية. 

رابط المصدر: البنجر علاج طبيعي لضغط الدم

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً