«المؤهلات» تعد إطاراً لمهارات اللغة العربية لدعم قانون القراءة

wpua-300x300

تقوم الهيئة الوطنية للمؤهلات بإعداد إطار وطني لمهارات وكفايات اللغة العربية وفق مستويات المنظومة الوطنية للمؤهلات، وذلك تفعيلاً لقانون القراءة وتدعيماً لمبادرة الابتكار، اللتين تشكلان إطاراً واضح المعالم يساعد على تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية ورؤية الإمارات 2021.وأوضح الدكتور ثاني المهيري مدير عام الهيئة الوطنية للمؤهلات، أن إعداد إطار وطني لمهارات وكفايات

اللغة العربية وفق مستويات المنظومة الوطنية للمؤهلات يُعد استراتيجية ثقافية وتعليمية للنهوض بالفكر العربي، وخطوة مميزة لإرجاع الأمة العربية إلى نهضتها العريقة، وإحدى الضرورات التي يتطلبها الانفتاح الحضاري على الآخرين، وهو الأمر الذي تنبهت إليه القيادة الرشيدة من خلال تتويج عام 2016 عاماً للقراءة، وإطلاق مبادرات للقراءة باللغة العربية تجاوزت الحدود الجغرافية للدولة لتصل إلى مختلف الأقطار العربية.


الخبر بالتفاصيل والصور


تقوم الهيئة الوطنية للمؤهلات بإعداد إطار وطني لمهارات وكفايات اللغة العربية وفق مستويات المنظومة الوطنية للمؤهلات، وذلك تفعيلاً لقانون القراءة وتدعيماً لمبادرة الابتكار، اللتين تشكلان إطاراً واضح المعالم يساعد على تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية ورؤية الإمارات 2021.
وأوضح الدكتور ثاني المهيري مدير عام الهيئة الوطنية للمؤهلات، أن إعداد إطار وطني لمهارات وكفايات اللغة العربية وفق مستويات المنظومة الوطنية للمؤهلات يُعد استراتيجية ثقافية وتعليمية للنهوض بالفكر العربي، وخطوة مميزة لإرجاع الأمة العربية إلى نهضتها العريقة، وإحدى الضرورات التي يتطلبها الانفتاح الحضاري على الآخرين، وهو الأمر الذي تنبهت إليه القيادة الرشيدة من خلال تتويج عام 2016 عاماً للقراءة، وإطلاق مبادرات للقراءة باللغة العربية تجاوزت الحدود الجغرافية للدولة لتصل إلى مختلف الأقطار العربية.

رابط المصدر: «المؤهلات» تعد إطاراً لمهارات اللغة العربية لدعم قانون القراءة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً