الجيش التونسي يمشط مناطق جنوباً بحثاً عن مخازن أسلحة

تقوم وحدات من الجيش التونسي بعمليات تمشيط جنوب تونس بحثاً عن مخازن محتملة لأسلحة، بعد عثورها على أسلحة وذخيرة. وقالت وزارة الدفاع التونسية،

اليوم السبت، إن وحدات مشتركة من الأمن والجيش تقوم بعمليات بحث مشتركة عن أسلحة وذخيرة يحتمل أن تكون مطمورة تحت الأرض في أماكن بمنطقة بن قردان التابعة لولاية مدنين جنوب تونس.وأوضحت أن العملية تأتي بعد توفر معلومات بشأن ذلك. ومكنت عمليات البحث، وفقا للوزارة، من الكشف في مرحلة أولى عن ثلاثة أسلحة كلاشنيكوف و54 صندوقاً يحتوي كل واحد منها على 420 خرطوشة و10 مخازن لسلاح الكلاشنيكوف. ولا يزال البحث مستمرا عن النقاط المشبوهة.وكان الجيش عثر قبل نحو أسبوعين على محزن سلاح في ذات المدينة يحتوي على 14 صاروخا مطمورا تحت الأرض.وتعد مدينة بن قردان القريبة من الحدود الليبية أحد المعاقل الرئيسية للجماعات السلفية المتشددة، وشهدت محاولة للاستيلاء عليها من قبل مسحلي تنظيم داعش في مارس (آذار) الماضي.


الخبر بالتفاصيل والصور



تقوم وحدات من الجيش التونسي بعمليات تمشيط جنوب تونس بحثاً عن مخازن محتملة لأسلحة، بعد عثورها على أسلحة وذخيرة.

وقالت وزارة الدفاع التونسية، اليوم السبت، إن وحدات مشتركة من الأمن والجيش تقوم بعمليات بحث مشتركة عن أسلحة وذخيرة يحتمل أن تكون مطمورة تحت الأرض في أماكن بمنطقة بن قردان التابعة لولاية مدنين جنوب تونس.

وأوضحت أن العملية تأتي بعد توفر معلومات بشأن ذلك. ومكنت عمليات البحث، وفقا للوزارة، من الكشف في مرحلة أولى عن ثلاثة أسلحة كلاشنيكوف و54 صندوقاً يحتوي كل واحد منها على 420 خرطوشة و10 مخازن لسلاح الكلاشنيكوف. ولا يزال البحث مستمرا عن النقاط المشبوهة.

وكان الجيش عثر قبل نحو أسبوعين على محزن سلاح في ذات المدينة يحتوي على 14 صاروخا مطمورا تحت الأرض.

وتعد مدينة بن قردان القريبة من الحدود الليبية أحد المعاقل الرئيسية للجماعات السلفية المتشددة، وشهدت محاولة للاستيلاء عليها من قبل مسحلي تنظيم داعش في مارس (آذار) الماضي.

رابط المصدر: الجيش التونسي يمشط مناطق جنوباً بحثاً عن مخازن أسلحة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً