لماذا تشعر بغصة في الحلق قبل البكاء ؟

حين تكون على وشك البكاء أو حين تمنع نفسك من البكاء، فإنك تشعر بغصة أو بما يشبه الكتلة المزعجة في الحلق، فما سبب هذا الشعور؟ بحسب عالم النفس السريري “Ad Vingerhoets” فهذا كله جزء من استجابة الهروب أو المواجهة. حين نشعر بالضغط، فإن أجسادنا تكون على استعداد إما لمواجهة العقبة

أو الهروب من الحدث. حينها تتسارع دقات القلب، ويرتفع ضغط الدم، كما يزيد معدل التنفس. وكلما زاد التنفس كلما أثّر على العضلات التي تتحكم في فتح الحلق والتي تُسمى المزمار (منتصف الحنجرة). يتوسع المزمار للسماح بتدفق الهواء خلال الاستعداد للهروب أو المواجهة. المزمار هو حيث تأتي تلك الغصة التي تشعر بها، وسبب هذا الشعور له علاقة بتوتر العضلات والمزمار، وهناك تفسيران. التفسير الأول، أنه حين تحاول أن تبلع الريق (العملية التي تتطلب إغلاق المزمار) ضد توسع المزمار الذي حدث نتيجة  الشعور بالرغبة في البكاء، فأنت هنا تتسبّب في خلق توتر في عضلات هذه المنطقة، وبالتالي الشعور بكتلة مزعجة وهي ما نسميها بالغصة. أما التفسير الثاني، فتحدث الغصة حين تحاول منع البكاء، وهذا يعني أنك تعمل على انقباض العضلات في الحلق، في الوقت الذي يحاول فيه المزمار التوسع. في المرة القادمة حين تشعر باختناق في الحلق نتيجة الشعور بالرغبة في البكاء، فينصح بأخذ نفس عميق للراحة والاسترخاء. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


حين تكون على وشك البكاء أو حين تمنع نفسك من البكاء، فإنك تشعر بغصة أو بما يشبه الكتلة المزعجة في الحلق، فما سبب هذا الشعور؟

البكاء

بحسب عالم النفس السريري “Ad Vingerhoets” فهذا كله جزء من استجابة الهروب أو المواجهة. حين نشعر بالضغط، فإن أجسادنا تكون على استعداد إما لمواجهة العقبة أو الهروب من الحدث. حينها تتسارع دقات القلب، ويرتفع ضغط الدم، كما يزيد معدل التنفس. وكلما زاد التنفس كلما أثّر على العضلات التي تتحكم في فتح الحلق والتي تُسمى المزمار (منتصف الحنجرة). يتوسع المزمار للسماح بتدفق الهواء خلال الاستعداد للهروب أو المواجهة.

المزمار هو حيث تأتي تلك الغصة التي تشعر بها، وسبب هذا الشعور له علاقة بتوتر العضلات والمزمار، وهناك تفسيران.

البكاء

التفسير الأول، أنه حين تحاول أن تبلع الريق (العملية التي تتطلب إغلاق المزمار) ضد توسع المزمار الذي حدث نتيجة  الشعور بالرغبة في البكاء، فأنت هنا تتسبّب في خلق توتر في عضلات هذه المنطقة، وبالتالي الشعور بكتلة مزعجة وهي ما نسميها بالغصة.

أما التفسير الثاني، فتحدث الغصة حين تحاول منع البكاء، وهذا يعني أنك تعمل على انقباض العضلات في الحلق، في الوقت الذي يحاول فيه المزمار التوسع. في المرة القادمة حين تشعر باختناق في الحلق نتيجة الشعور بالرغبة في البكاء، فينصح بأخذ نفس عميق للراحة والاسترخاء.

المصدر

رابط المصدر: لماذا تشعر بغصة في الحلق قبل البكاء ؟

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً