هندية لم تفهم قرار الحكومة .. فانتحرت

انتحرت سيدة هندية بعدما ظنت أن ثروتها أصبحت بلا قيمة، بعد قرار الحكومة بوقف التعامل بأوراق البنكنوت فئة 500 وألف روبية. ووفقا لتقارير صحفية فإن كاندوكوري فينودا (55 عاما) المقيمة شرقي مدينة حيدر آباد، اعتقدت خطأ أن ثروتها التي جنتها من بيع أرض كانت تمتلكها أصبحت بلا قيمة، وهو ما

دفعها للإقدام على الانتحار، وذلك بعدما شنت الحكومة حملة على ما يُعرف بـ “الأموال السوداء”. وأكدت العائلة للشرطة أنها أصيبت بالذعر بعدما سمعت بقرار حظر التعامل بهذه الأوراق المالية وانتحرت شنقا. وكان رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، قد أعلن قبل أيام قليلة عن إطلاق حملة على “الأموال السوداء” من فئتي 500 وألف روبية، التي يُعتقد أنها تستعمل في تمويل العمليات التمويلية للميليشيات التي تحارب القوات الهندية، وأيضا في التهرب الضريبي وعمليات الفساد المتفشي وانتشار العملة المزيفة في البلاد. قرار الحكومة المفاجئ أحدث ارتباكا شديدا للمستهلكين الذين اصطفوا أمام البنوك لتبديل أموالهم بالأوراق الجديدة فئة 2000 روبية، خصوصا مع إغلاق ماكينات الصراف الآلي.


الخبر بالتفاصيل والصور


هندية لم تفهم قرار الحكومة .. فانتحرت

انتحرت سيدة هندية بعدما ظنت أن ثروتها أصبحت بلا قيمة، بعد قرار الحكومة بوقف التعامل بأوراق البنكنوت فئة 500 وألف روبية.

ووفقا لتقارير صحفية فإن كاندوكوري فينودا (55 عاما) المقيمة شرقي مدينة حيدر آباد، اعتقدت خطأ أن ثروتها التي جنتها من بيع أرض كانت تمتلكها أصبحت بلا قيمة، وهو ما دفعها للإقدام على الانتحار، وذلك بعدما شنت الحكومة حملة على ما يُعرف بـ “الأموال السوداء”.

وأكدت العائلة للشرطة أنها أصيبت بالذعر بعدما سمعت بقرار حظر التعامل بهذه الأوراق المالية وانتحرت شنقا.

وكان رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، قد أعلن قبل أيام قليلة عن إطلاق حملة على “الأموال السوداء” من فئتي 500 وألف روبية، التي يُعتقد أنها تستعمل في تمويل العمليات التمويلية للميليشيات التي تحارب القوات الهندية، وأيضا في التهرب الضريبي وعمليات الفساد المتفشي وانتشار العملة المزيفة في البلاد.

قرار الحكومة المفاجئ أحدث ارتباكا شديدا للمستهلكين الذين اصطفوا أمام البنوك لتبديل أموالهم بالأوراق الجديدة فئة 2000 روبية، خصوصا مع إغلاق ماكينات الصراف الآلي.

رابط المصدر: هندية لم تفهم قرار الحكومة .. فانتحرت

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً