«العنابي» يخطف «الإعصار» في الوقت «الرائع»

فاز فريق الوحدة على ضيفه حتا بهدف وحيد سجله خليل إبراهيم في الدقيقة 90+2، ختاماً للجولة السادسة لكأس الخليج العربي، في المباراة التي جمعت بينهما أمس على استاد آل نهيان، ضمن منافسات المجموعة «أ» وجاءت المباراة دون المتوسط من حيث المستوى الفني، وشهدت فرصاً

مهدرة للفريقين، أغلبها كانت من نصيب العنابي. والمباراة بمثابة تحصيل حاصل لأن الفريقين خارج المنافسة على بطاقة التأهل لنصف النهائي، فالوحدة رفع رصيده إلى 6 نقاط، بينما جاء رصيد حتا خالياً من النقاط، وحرص مدرب الوحدة اغيري على إشراك اللاعبين الصغار ومنحهم فرصة المشاركة وعلى رأس القائمة الحارس محمد الشامسي، محمد الحمادي، عبدالرحيم أهلي، عبدالله الكربي، أما الإعصار فاكتفى بالتمثيل المشرف والإعداد الجيد للمباريات المقبلة. لم يرق الشوط الأول إلى المستوى المتوسط، فعلى الرغم من سيطرة صاحب الأرض على مجريات اللعب، إلا أنه لم يستطع تهديد مرمى الإعصار إلا في ثلاث هجمات أبرزها تسديدة قوية لسهيل المنصوري في الدقيقة 13 تصدى لها الحارس سيف البادي، والمحاولة الثانية كانت لخليل إبراهيم ق28 لكنها علت العارضة. ودخل الإعصار الشوط الثاني بروح جديدة وكاد أن يسجل الهدف الأول عن طريق ماهر البلوشي ق46، وعلى الطرف الآخر سرعان ما أغلق العنابي المساحات أمام العناصر الهجومية للخصم. وفاجأ الوحدة ضيفه بهدف سجله خليل إبراهيم في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع 90+2، لينهي المباراة لصالحه 1ـ0.


الخبر بالتفاصيل والصور


فاز فريق الوحدة على ضيفه حتا بهدف وحيد سجله خليل إبراهيم في الدقيقة 90+2، ختاماً للجولة السادسة لكأس الخليج العربي، في المباراة التي جمعت بينهما أمس على استاد آل نهيان، ضمن منافسات المجموعة «أ» وجاءت المباراة دون المتوسط من حيث المستوى الفني، وشهدت فرصاً مهدرة للفريقين، أغلبها كانت من نصيب العنابي.

والمباراة بمثابة تحصيل حاصل لأن الفريقين خارج المنافسة على بطاقة التأهل لنصف النهائي، فالوحدة رفع رصيده إلى 6 نقاط، بينما جاء رصيد حتا خالياً من النقاط، وحرص مدرب الوحدة اغيري على إشراك اللاعبين الصغار ومنحهم فرصة المشاركة وعلى رأس القائمة الحارس محمد الشامسي، محمد الحمادي، عبدالرحيم أهلي، عبدالله الكربي، أما الإعصار فاكتفى بالتمثيل المشرف والإعداد الجيد للمباريات المقبلة.

لم يرق الشوط الأول إلى المستوى المتوسط، فعلى الرغم من سيطرة صاحب الأرض على مجريات اللعب، إلا أنه لم يستطع تهديد مرمى الإعصار إلا في ثلاث هجمات أبرزها تسديدة قوية لسهيل المنصوري في الدقيقة 13 تصدى لها الحارس سيف البادي، والمحاولة الثانية كانت لخليل إبراهيم ق28 لكنها علت العارضة.

ودخل الإعصار الشوط الثاني بروح جديدة وكاد أن يسجل الهدف الأول عن طريق ماهر البلوشي ق46، وعلى الطرف الآخر سرعان ما أغلق العنابي المساحات أمام العناصر الهجومية للخصم.

وفاجأ الوحدة ضيفه بهدف سجله خليل إبراهيم في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع 90+2، لينهي المباراة لصالحه 1ـ0.

رابط المصدر: «العنابي» يخطف «الإعصار» في الوقت «الرائع»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً