3 مباريات في ختام جولة البداية اليوم

■ من لقاء دبا الحصن والخليج في تمهيدي الكأس | أرشيفية تستكمل مباريات الجولة الافتتاحية الأولى اليوم بثلاث مباريات تبدو هادئة، حيث يستقبل الشعب فريق الحمرية في لقاء سيكون طابعه ثأرياً للكوماندوز، الذي فشل في تحقيق الفوز على جاره وابن عمه العروبة في مسابقة

الكأس بعد نهاية مباراة الفريقين بالتعادل السلبي ولذلك يسعى لاعبو الشعب لوضع أول ثلاث نقاط في رصيدهم. لكن مواجهة المدرب التونسي غازي الغرايري الذي تنتظر منه جماهير الكوماندوز الكثير أمام المدرب الشاب صالح بشير، فالأول يسعى لمصالحة جماهيره، والعودة للأضواء، أما الحمرية فستكون مشاركته في الموسم الحالي من أجل إثبات وجوده. ديربي مصغر اللقاء الثاني يجمع أبناء العمومة الحصن والذيد، والفريقان يتبعان لإمارة الشارقة، بالملعب الأنيق في الساحل الشرقي، ويسعى أي من الفريقين لكسر نتيجة التعادل التي انتهت عليها مباراتهما في تمهيدي الكأس. وتبدو الرغبة كبيرة وسط المعسكر الحصناوي في حسم اللقاء والاستفادة من عاملي الأرض والجمهور، أما الفريق الضيف الذي يقوده المدرب الوطني محمد الطنيجي للموسم الثامن له مع فرسان المنطقة الوسطى، فيسعى هو الآخر للعودة للشارقة بابتسامة عريضة ترفع من معنويات اللاعبين. وتجمع المباراة الثالثة اليوم فريقي الخليج ورأس الخيمة، الذي فجر مفاجأة الأسبوع الماضي في الجولة الأخيرة من تمهيدي الكأس، بعد أن حقق الفوز على دبي بطل المجموعة الثانية. وسيرفع هذا الفوز من معنويات الفريق الخيماوي الذي يطمح للظهور الجيد في الدوري ومسح الصورة المهزوزة التي ظهر بها في الكأس، بعد أن مني بأربع هزائم. أما الخليج فلم تكن نتائجه ترضي أنصاره في خورفكان، وسيلعب اليوم بقيادة مدربه الوطني أحمد عبد الرزاق لمصالحة جمهوره، حيث يطمح أبناء الخور لاستعادة ذكريات موسم 2007-2008.


الخبر بالتفاصيل والصور


■ من لقاء دبا الحصن والخليج في تمهيدي الكأس | أرشيفية

تستكمل مباريات الجولة الافتتاحية الأولى اليوم بثلاث مباريات تبدو هادئة، حيث يستقبل الشعب فريق الحمرية في لقاء سيكون طابعه ثأرياً للكوماندوز، الذي فشل في تحقيق الفوز على جاره وابن عمه العروبة في مسابقة الكأس بعد نهاية مباراة الفريقين بالتعادل السلبي ولذلك يسعى لاعبو الشعب لوضع أول ثلاث نقاط في رصيدهم.

لكن مواجهة المدرب التونسي غازي الغرايري الذي تنتظر منه جماهير الكوماندوز الكثير أمام المدرب الشاب صالح بشير، فالأول يسعى لمصالحة جماهيره، والعودة للأضواء، أما الحمرية فستكون مشاركته في الموسم الحالي من أجل إثبات وجوده.

ديربي مصغر

اللقاء الثاني يجمع أبناء العمومة الحصن والذيد، والفريقان يتبعان لإمارة الشارقة، بالملعب الأنيق في الساحل الشرقي، ويسعى أي من الفريقين لكسر نتيجة التعادل التي انتهت عليها مباراتهما في تمهيدي الكأس.

وتبدو الرغبة كبيرة وسط المعسكر الحصناوي في حسم اللقاء والاستفادة من عاملي الأرض والجمهور، أما الفريق الضيف الذي يقوده المدرب الوطني محمد الطنيجي للموسم الثامن له مع فرسان المنطقة الوسطى، فيسعى هو الآخر للعودة للشارقة بابتسامة عريضة ترفع من معنويات اللاعبين.

وتجمع المباراة الثالثة اليوم فريقي الخليج ورأس الخيمة، الذي فجر مفاجأة الأسبوع الماضي في الجولة الأخيرة من تمهيدي الكأس، بعد أن حقق الفوز على دبي بطل المجموعة الثانية.

وسيرفع هذا الفوز من معنويات الفريق الخيماوي الذي يطمح للظهور الجيد في الدوري ومسح الصورة المهزوزة التي ظهر بها في الكأس، بعد أن مني بأربع هزائم.

أما الخليج فلم تكن نتائجه ترضي أنصاره في خورفكان، وسيلعب اليوم بقيادة مدربه الوطني أحمد عبد الرزاق لمصالحة جمهوره، حيث يطمح أبناء الخور لاستعادة ذكريات موسم 2007-2008.

رابط المصدر: 3 مباريات في ختام جولة البداية اليوم

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً