تأهيل 3 مدارس في حتا ضمن خطة تطوير شاملة


الخبر بالتفاصيل والصور


كشفت وزارة التربية والتعليم في تصريح خاص لـ «البيان»، عن اعتزامها تأهيل وتطوير 3 مدارس في منطقة حتا في دبي، خلال الفترة المقبلة، وفقاً لاشتراطات ومعايير المدرسة الإماراتية، للخروج بها في حلة جديدة، ضمن خطة تطوير شاملة للمبنى المدرسي.

وتضم منطقة حتا في دبي 4 مدارس حكومية ومركزاً لتعليم الكبار،

يدرس بها 1755 طالباً وطالبة، وتتنوع المدارس بين حلقات دراسية مختلفة وذكور وإناث، وسيشمل تطوير المدارس وهي: مدرسة راشد بن سعيد للتعليم الأساسي والثانوي بنين، ومدرسة حتا للتعليم الأساسي للبنين، ومدرسة الظهرة للتعليم الأساسي والثانوي للبنات، إضافة لمرافق تعليمية جديدة وتضمين كل معايير المدرسة الإماراتية التي تعتبر نتاجاً نابعاً من ثقافات وعادات وتقاليد وتوجهات القيادة الرشيدة، خاصة أن المدرسة الإماراتية تعتبر عنوان مستقبل التعليم في الدولة، وتطويرها خلال الفترة المقبلة لتكون منافسة عالمياً، بما سيطبق فيها من أفضل المعايير العالمية، تخرّج طلبة إماراتيين ذوي شخصيات متكاملة واثقين بقدراتهم الشخصية، وتضم مواهب ومهارات طلابية تنافسية، وأن تكون بيئة تعليمية وتعلمية جاذبة، تطبق استراتيجيات مطورة بأداء فعّال ومتميز.

إطار عام

كما سيطبق على تلك المدارس الإطار العام لمعايير نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة المهنية لقطاع التعليم الذي اعتمدته وزارة التربية والتعليم أخيراً لتطبيقه في ديوان الوزارة وجميع المؤسسات التعليمية الحكومية والخاصة، ضمن نطاق عمل وزارة التربية والتعليم في الدولة.

 وستراعي وزارة التربية والتعليم في المدارس التي يتم تطويرها أن تشمل كل المعايير والسياسات والإجراءات الرئيسية للنظام المتكامل لإدارة البيئة والصحة والسلامة المهنية لقطاع التعليم في دولة الإمارات الواجب الالتزام بها.

نموذج

أكدت وزارة التربية أنها تعمل على إبراز المدرسة الإماراتية كنموذج عالمي قادر على المنافسة في سياق توجهات الدولة نحو الريادة العالمية في شتى المجالات، ولن تدخر وسعها في تحقيق التميز الوظيفي للعاملين في المدارس خلال السنوات القليلة المقبلة، عبر توفير مختلف الإمكانات التي تتيح لهم الدور الأكثر فعالية في أداء رسالتهم التعليمية على أكمل وجه.

رابط المصدر: تأهيل 3 مدارس في حتا ضمن خطة تطوير شاملة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً