أبراج اتصالات تقلل من انقطاع خدمات المحمول

الابتكار يتميز بتحسين أداء اتصالات الأفراد والشركات عبر الهواتف وتحسين شبكات البيانات. من المصدر ابتكر ثلاثة باحثين في «مركز اتصالات – بريتيش تيليكوم للابتكار (إبتك)» التابع لجامعة خليفة في أبوظبي، الدكتور جيمس آويا، والدكتور باسم مجيد، والدكتور فابريك سافر، أبراج اتصالات قادرة على خفض فترة انقطاع الخدمة وتحسين

أداء شبكات المحمول، وقادرة على مراقبة خدمات الشبكة من أجل التنبؤ بأدائها المستقبلي وحجم العمل على المعالج، وحصلوا من خلال ابتكارهم على براءة اختراع عالمية بدعم من برنامج تكامل التابع للجنة أبوظبي لتطوير التكنولوجيا. وتفصيلاً، أكد الباحثون أن الابتكار بدأ كمشروع مشترك بين جامعة خليفة واتصالات بريتش تيليكوم، حيث قام فريق الأبحاث في المركز بالعمل على الوصول لحل مشكلات انقطاع المكالمات الهاتفية، وبطء انتقال البيانات، وانقطاع الشبكة، وقرصنة المكالمات، التي يعانيها مستخدمو الهواتف النقالة. وأشاروا إلى أنهم عملوا على ايجاد خوارزمية متطورة لتوفير خدمة شبكة أفضل يمكنها التعامل مع الزيادات الكبيرة في نشاط الهواتف النقالة دون تدهور جودة الخدمة لكل جهاز، بحيث يمكن أن تساعد هذه الخوارزمية في ضمان الحصول على مكالمات خليوية عالية الجودة والحد من معدل انقطاع المكالمات، فيما تتحول الشركات لاستخدام الجيل القادم من شبكات الهواتف النقالة. وأوضحوا أن اعتماد الشركات في عملياتها على خدمات الاتصالات والاستخدام المتزايد للخدمات مثل المحركات المشتركة لحفظ البيانات، والبريد الإلكتروني، والاتصالات وغيرها من وظائف الشركات المهمة «في السحابة الإلكترونية» تضع أحمالاً ثقيلة على الشبكة، وتؤدي إلى تعطيل أو تأخير بعض العمليات الحساسة للشركات، ومن أجل معالجة هذه المشكلة، عمل مركز اتصالات بريتش تيليكوم على تطوير وسيلة لمراقبة خدمات الشبكة من أجل التنبؤ بأدائها المستقبلي. وأكدوا أن اختراعهم يتميز بتحسين أداء اتصالات الأفراد والشركات عبر شبكة الهواتف الجوالة، وتحسين شبكات البيانات والتنبؤ بالأعطال، ويمكن الاستفادة منه في تطبيقات الهواتف الجوالة.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • الابتكار يتميز بتحسين أداء اتصالات الأفراد والشركات عبر الهواتف وتحسين شبكات البيانات. من المصدر

ابتكر ثلاثة باحثين في «مركز اتصالات – بريتيش تيليكوم للابتكار (إبتك)» التابع لجامعة خليفة في أبوظبي، الدكتور جيمس آويا، والدكتور باسم مجيد، والدكتور فابريك سافر، أبراج اتصالات قادرة على خفض فترة انقطاع الخدمة وتحسين أداء شبكات المحمول، وقادرة على مراقبة خدمات الشبكة من أجل التنبؤ بأدائها المستقبلي وحجم العمل على المعالج، وحصلوا من خلال ابتكارهم على براءة اختراع عالمية بدعم من برنامج تكامل التابع للجنة أبوظبي لتطوير التكنولوجيا.

وتفصيلاً، أكد الباحثون أن الابتكار بدأ كمشروع مشترك بين جامعة خليفة واتصالات بريتش تيليكوم، حيث قام فريق الأبحاث في المركز بالعمل على الوصول لحل مشكلات انقطاع المكالمات الهاتفية، وبطء انتقال البيانات، وانقطاع الشبكة، وقرصنة المكالمات، التي يعانيها مستخدمو الهواتف النقالة.

وأشاروا إلى أنهم عملوا على ايجاد خوارزمية متطورة لتوفير خدمة شبكة أفضل يمكنها التعامل مع الزيادات الكبيرة في نشاط الهواتف النقالة دون تدهور جودة الخدمة لكل جهاز، بحيث يمكن أن تساعد هذه الخوارزمية في ضمان الحصول على مكالمات خليوية عالية الجودة والحد من معدل انقطاع المكالمات، فيما تتحول الشركات لاستخدام الجيل القادم من شبكات الهواتف النقالة.

وأوضحوا أن اعتماد الشركات في عملياتها على خدمات الاتصالات والاستخدام المتزايد للخدمات مثل المحركات المشتركة لحفظ البيانات، والبريد الإلكتروني، والاتصالات وغيرها من وظائف الشركات المهمة «في السحابة الإلكترونية» تضع أحمالاً ثقيلة على الشبكة، وتؤدي إلى تعطيل أو تأخير بعض العمليات الحساسة للشركات، ومن أجل معالجة هذه المشكلة، عمل مركز اتصالات بريتش تيليكوم على تطوير وسيلة لمراقبة خدمات الشبكة من أجل التنبؤ بأدائها المستقبلي.

وأكدوا أن اختراعهم يتميز بتحسين أداء اتصالات الأفراد والشركات عبر شبكة الهواتف الجوالة، وتحسين شبكات البيانات والتنبؤ بالأعطال، ويمكن الاستفادة منه في تطبيقات الهواتف الجوالة.

رابط المصدر: أبراج اتصالات تقلل من انقطاع خدمات المحمول

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً