الحكومة الألمانية تتوصل إلى خطة لحماية المناخ بعد تعثر طويل

توافقت الحكومة الألمانية بشكل نهائي على خطة حماية المناخ حتى العام 2050 المثيرة للجدل بعد تعثر طويل، صرحت بذلك دوائر حكومية ألمانية اليوم الجمعة.

وحلت الحكومة نزاعها الداخلي بشأن حماية المناخ في اللحظة الأخيرة.وبهذا تتوجه وزيرة البيئة الِألمانية باربارا هيندريكس التي كانت تشعر بالغبن حتى الآن إلى قمة المناخ في مراكش وهي تحمل في جعبتها شيئاً من المقترحات، تتحاشى بها كلمات اللوم خلال جلسات الوزراء التي تبدأ يوم الإثنين المقبل.وكان كل من حزب ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي شريكه الأكبر في الائتلاف الحاكم في برلين يضغطان على الجانب الآخر في شأن التخلي عن إنتاج الطاقة من خلال استخدام الفحم.وتمكنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ووزير الاقتصاد الألماني زيغمار غابريل خلال مكالمة هاتفية اليوم الجمعة من حل القضايا الخلافية الأخيرة بين الحزبين في هذا الصدد.ومن المقرر أن يصدر قرار بهذا الشأن من مجلس الوزراء بحلول يوم الإثنين المقبل.تعتزم ألمانيا تخفيض الانبعاثات الغازية المسببة للاحتباس الحراري حتى عام 2050 بنسبة تصل ما بين 80 % إلى 95% – إلا أن الخطة لا تمثل قانوناً ملزماً بخصوص المناخ.ومن المقرر إعادة النظر في المواصفات المستهدفة من جانب القطاع الاقتصادي مرة أخرى عام 2018 أي بعد إجراء الانتخابات البرلمانية الألمانية المقبلة.وتمكن غابريل من إقرار رؤيته بخفض الشركات الصناعية وشركات الطاقة نسبة ابنعاثاتها من ثاني أكسيد الكربون حتى عام 2030 بصورة أكبر مما كان مقرراً حتى وقت قريب.


الخبر بالتفاصيل والصور



توافقت الحكومة الألمانية بشكل نهائي على خطة حماية المناخ حتى العام 2050 المثيرة للجدل بعد تعثر طويل، صرحت بذلك دوائر حكومية ألمانية اليوم الجمعة.

وحلت الحكومة نزاعها الداخلي بشأن حماية المناخ في اللحظة الأخيرة.

وبهذا تتوجه وزيرة البيئة الِألمانية باربارا هيندريكس التي كانت تشعر بالغبن حتى الآن إلى قمة المناخ في مراكش وهي تحمل في جعبتها شيئاً من المقترحات، تتحاشى بها كلمات اللوم خلال جلسات الوزراء التي تبدأ يوم الإثنين المقبل.

وكان كل من حزب ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي شريكه الأكبر في الائتلاف الحاكم في برلين يضغطان على الجانب الآخر في شأن التخلي عن إنتاج الطاقة من خلال استخدام الفحم.

وتمكنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ووزير الاقتصاد الألماني زيغمار غابريل خلال مكالمة هاتفية اليوم الجمعة من حل القضايا الخلافية الأخيرة بين الحزبين في هذا الصدد.

ومن المقرر أن يصدر قرار بهذا الشأن من مجلس الوزراء بحلول يوم الإثنين المقبل.

تعتزم ألمانيا تخفيض الانبعاثات الغازية المسببة للاحتباس الحراري حتى عام 2050 بنسبة تصل ما بين 80 % إلى 95% – إلا أن الخطة لا تمثل قانوناً ملزماً بخصوص المناخ.

ومن المقرر إعادة النظر في المواصفات المستهدفة من جانب القطاع الاقتصادي مرة أخرى عام 2018 أي بعد إجراء الانتخابات البرلمانية الألمانية المقبلة.

وتمكن غابريل من إقرار رؤيته بخفض الشركات الصناعية وشركات الطاقة نسبة ابنعاثاتها من ثاني أكسيد الكربون حتى عام 2030 بصورة أكبر مما كان مقرراً حتى وقت قريب.

رابط المصدر: الحكومة الألمانية تتوصل إلى خطة لحماية المناخ بعد تعثر طويل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً