أطباء محليون يستأصلون ورماً كبيراً بدون فتح بطن المريض

اخبار الامارات العاجلة wpua-300x300 أطباء محليون يستأصلون ورماً كبيراً بدون فتح بطن المريض اخبار الامارات

نجح فريق من كبار الجراحين في مستشفيات زليخة باستئصال ورم كبير من بطن أحد المقيمين في دولة الإمارات وذلك عبر عملية جراحية نادرة ومعقدة استخدمت فيها تكنولوجيا عالية ومتطورة، استغرقت ثلاث ساعات ونصف الساعة، وبدون أن يتم فتح بطن المريض.وفي أغسطس الماضي، شُخّص جاسم محمد، البالغ من العمر 54 عاما، بوجود ورم كبير بحجم 5 سنتمترات، وخضع لعملية صعبة غاية في التعقيد باستخدام المنظار.وقال الدكتور مهند محمد الجنابي، استشاري الجراحة العامة وجراحة السمنة في مستشفى زليخة الشارقة وأحد الجراحين المحليين المعدودين القادرين على استخدام هذه التقنية في الجراحة: «تعتبر الجراحة المنظارية، التي لا تتطلب أكثر من شق صغير للقيام بها، من أفضل العمليات الجراحية، إلا أنها نادرة في الإمارات ومتوافرة في عدد قليل من المستشفيات المجهزة بالمعدات الصحيحة والطاقم الطبي المؤهل، لذلك ترى المرضى في الكثير من الأحيان يسافرون إلى المملكة المتحدة أو ألمانيا أو الولايات المتحدة للقيام بمثل هذه العملية».وكان المريض جاسم محمد يعاني آلاماً أسفل البطن، ذهب على إثرها إلى مستشفى زليخة بعد خضوعه لعلاج طويل في عدة مستشفيات والتي فشلت في تحسين حالته وتخليصه من معاناته.وقال: «عشت مع الألم لفترة طويلة جداً.زرت عدداً كبيراً من الأطباء ووصفوا لي الأدوية ذات العلاقة بمعظم أمراض المعدة، لكن مع ذك استمر الألم، بعدها قمت بحجز موعد في مستشفيات زليخة وحينها تمكن الأطباء من اكتشاف ورم كبير في معدتي».وفي العملية التي استمرت ثلاث ساعات ونصف الساعة بحضور جراحين وممرضة، قام الطبيبان بعمل شق صغير في بطن محمد لإدخال أدوات صغيرة وإزالة الأنسجة المتضررة. وبعد عشرة أيام من العملية عاد محمد إلى عمله.


الخبر بالتفاصيل والصور


نجح فريق من كبار الجراحين في مستشفيات زليخة باستئصال ورم كبير من بطن أحد المقيمين في دولة الإمارات وذلك عبر عملية جراحية نادرة ومعقدة استخدمت فيها تكنولوجيا عالية ومتطورة، استغرقت ثلاث ساعات ونصف الساعة، وبدون أن يتم فتح بطن المريض.
وفي أغسطس الماضي، شُخّص جاسم محمد، البالغ من العمر 54 عاما، بوجود ورم كبير بحجم 5 سنتمترات، وخضع لعملية صعبة غاية في التعقيد باستخدام المنظار.
وقال الدكتور مهند محمد الجنابي، استشاري الجراحة العامة وجراحة السمنة في مستشفى زليخة الشارقة وأحد الجراحين المحليين المعدودين القادرين على استخدام هذه التقنية في الجراحة: «تعتبر الجراحة المنظارية، التي لا تتطلب أكثر من شق صغير للقيام بها، من أفضل العمليات الجراحية، إلا أنها نادرة في الإمارات ومتوافرة في عدد قليل من المستشفيات المجهزة بالمعدات الصحيحة والطاقم الطبي المؤهل، لذلك ترى المرضى في الكثير من الأحيان يسافرون إلى المملكة المتحدة أو ألمانيا أو الولايات المتحدة للقيام بمثل هذه العملية».
وكان المريض جاسم محمد يعاني آلاماً أسفل البطن، ذهب على إثرها إلى مستشفى زليخة بعد خضوعه لعلاج طويل في عدة مستشفيات والتي فشلت في تحسين حالته وتخليصه من معاناته.
وقال: «عشت مع الألم لفترة طويلة جداً.
زرت عدداً كبيراً من الأطباء ووصفوا لي الأدوية ذات العلاقة بمعظم أمراض المعدة، لكن مع ذك استمر الألم، بعدها قمت بحجز موعد في مستشفيات زليخة وحينها تمكن الأطباء من اكتشاف ورم كبير في معدتي».
وفي العملية التي استمرت ثلاث ساعات ونصف الساعة بحضور جراحين وممرضة، قام الطبيبان بعمل شق صغير في بطن محمد لإدخال أدوات صغيرة وإزالة الأنسجة المتضررة. وبعد عشرة أيام من العملية عاد محمد إلى عمله.

رابط المصدر: أطباء محليون يستأصلون ورماً كبيراً بدون فتح بطن المريض

أضف تعليقاً