دونيس:حزين على خسارة الجزيرة

كشف اليوناني دونيس مدرب الشارقة، عن جاهزية فريقه لمباراة اليوم أمام الظفرة، معبراً في الوقت ذاته عن حزنه على الطريقة التي خسر بها الفريق مباراته الأخيرة أمام الجزيرة، موضحاً أن حزنه ليس بسبب خسارة المباراة أمام الجزيرة فهي واردة في كرة القدم، لكنه حزين

على طريقة أداء فريقه السيئة في تلك المباراة. وعن لقاء الظفرة، أكد دونيس، أن الجهاز الفني مازال ينتظر التقرير النهائي بجاهزية شاهين عبد الرحمن للمشاركة في المباراة، متوقعاً أن تكون المباراة قتالية، لا سيما وأن الظفرة فريق قوي خصوصاً في خط الهجوم، مطالباً لاعبيه باللعب بقوة خصوصاً في الألعاب الهوائية والضربات الثابتة، إلى جانب الحفاظ على أسلوب اللعب المميز للشارقة بصنع عدد كبير من الفرص ولكن هذه المرة تسجيل أكبر عدد الأهداف. وحول تأثير الخسارتين في المباراتين السابقتين للظفرة والشارقة على المباراة أوضح دونيس، أنه بعد كل مباراة أو كل خسارة يفكر في نفسية لاعبيه، موضحاً أنه يهتم بالتأكيد بالخصم لكن تركيزه الكبير يكون على دعم لاعبيه. استقبال كما أوضح المدير الفني لفريق الشارقة، أن فريقه استقبل 8 أهداف من ضربات ثابتة من مجمل 11 هدفاً ولجت شباك الشارقة، مبيناً أنه في كل مرة يجب عليهم النظر في هذا الأمر إذا كان نتيجة أخطاء تكتيكية دفاعية أو أخطاء فردية دفاعية، وهو أمر متوقع بكرة القدم، في سبع مباريات لعبناها حتى الآن استقبلت شباكنا 8 أهداف من ضربات ثابتة لذلك يجب علينا ان نكون أفضل تنظيماً. وعن وصف فريقه بالفريق الجيد وليس الكبير عقب لقاء الجزيرة قال: «نحن نبني فريقا جديدا بعقلية جديدة ومن خلال المباريات والتدريبات شعرت أننا فريق جيد ولكن حتى نكون فريقاً كبيراً أمامنا طريق طويل، الفرق الكبيرة تسجل 3 أهداف من 3 فرص والفرق الكبيرة لا تستقبل شباكها أهدافاً سهلة، حققنا هدفنا الأول ولدينا طريق آخر وطويل لتحقيق هدفنا الثاني حتى نصبح فريقاً كبيراً».


الخبر بالتفاصيل والصور


كشف اليوناني دونيس مدرب الشارقة، عن جاهزية فريقه لمباراة اليوم أمام الظفرة، معبراً في الوقت ذاته عن حزنه على الطريقة التي خسر بها الفريق مباراته الأخيرة أمام الجزيرة، موضحاً أن حزنه ليس بسبب خسارة المباراة أمام الجزيرة فهي واردة في كرة القدم، لكنه حزين على طريقة أداء فريقه السيئة في تلك المباراة.

وعن لقاء الظفرة، أكد دونيس، أن الجهاز الفني مازال ينتظر التقرير النهائي بجاهزية شاهين عبد الرحمن للمشاركة في المباراة، متوقعاً أن تكون المباراة قتالية، لا سيما وأن الظفرة فريق قوي خصوصاً في خط الهجوم، مطالباً لاعبيه باللعب بقوة خصوصاً في الألعاب الهوائية والضربات الثابتة، إلى جانب الحفاظ على أسلوب اللعب المميز للشارقة بصنع عدد كبير من الفرص ولكن هذه المرة تسجيل أكبر عدد الأهداف. وحول تأثير الخسارتين في المباراتين السابقتين للظفرة والشارقة على المباراة أوضح دونيس، أنه بعد كل مباراة أو كل خسارة يفكر في نفسية لاعبيه، موضحاً أنه يهتم بالتأكيد بالخصم لكن تركيزه الكبير يكون على دعم لاعبيه.

استقبال

كما أوضح المدير الفني لفريق الشارقة، أن فريقه استقبل 8 أهداف من ضربات ثابتة من مجمل 11 هدفاً ولجت شباك الشارقة، مبيناً أنه في كل مرة يجب عليهم النظر في هذا الأمر إذا كان نتيجة أخطاء تكتيكية دفاعية أو أخطاء فردية دفاعية، وهو أمر متوقع بكرة القدم، في سبع مباريات لعبناها حتى الآن استقبلت شباكنا 8 أهداف من ضربات ثابتة لذلك يجب علينا ان نكون أفضل تنظيماً. وعن وصف فريقه بالفريق الجيد وليس الكبير عقب لقاء الجزيرة قال: «نحن نبني فريقا جديدا بعقلية جديدة ومن خلال المباريات والتدريبات شعرت أننا فريق جيد ولكن حتى نكون فريقاً كبيراً أمامنا طريق طويل، الفرق الكبيرة تسجل 3 أهداف من 3 فرص والفرق الكبيرة لا تستقبل شباكها أهدافاً سهلة، حققنا هدفنا الأول ولدينا طريق آخر وطويل لتحقيق هدفنا الثاني حتى نصبح فريقاً كبيراً».

رابط المصدر: دونيس:حزين على خسارة الجزيرة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً