دي ميستورا: الهدنة الإنسانية في حلب تكفي لإجلاء 200 جريح

أعلن المبعوث الدولي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، الأربعاء، أن “الهدنة الإنسانية التي أعلنت عنها موسكو في مدينة حلب لمدة 11 ساعة، اليوم الخميس “كافية” لإجلاء 200 جريح من الأحياء

الشرقية للمدينة والخاضعة لسيطرة المعارضة”. وقال دي ميستورا في مقابلة مع قناة “ار تي اس” التلفزيونية السويسرية العامة إن “الهدنة كافية إذا ما طبقناها سريعاً لتنفيذ عملية إخلاء طبي في الواقع ما نحن بحاجة إليه في الحال هو التمكن من إجلاء 200 جريح منذ أيام عديدة”.ولم يوضح المبعوث الدولي ما إذا كانت ساعات الهدنة الـ11 ستسمح بإيصال مساعدات إنسانية إلى 275 ألف شخص محاصرين في الحياء الشرقية، بحسب الأمم المتحدة.وفي الأساس كان مقرراً أن تستمر الهدنة التي أعلنت عنها روسيا من جانب واحد لمدة ثماني ساعات، إلا أن رئاسة الأركان الروسية ـعلنت لاحقاً تمديدها إلى 11 ساعة “بناء على طلب منظمات دولية” بحيث ستبدأ في الساعة الثامنة من صباح الخميس (05.00 ت غ) وتنتهي في الساعة 19.00 (16.00 ت غ).ورداً على سؤال عما إذا كان قصد فعلاً ما أعلنه قبل أيام من أنه مستعد لأن يرافق شخصياً مقاتلي جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقاً قبل إعلان فك ارتباطها بتنظيم القاعدة)، إذا ما وافقوا على مغادرة الأحياء الشرقية لحلب بأمان، أجاب المبعوث الدولي “حتماً أنا مستعد لذلك”.وأضاف “هناك أوقات يتحتم فيها على المرء أن يخرج من أماكن المؤتمرات والاجتماعات، وأن يعطي ضمانات حقيقية ومادية، ولا سيما لأولئك الذين يكرهوننا ويحتاجون إلى الحصول على ضمانة”.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلن المبعوث الدولي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، الأربعاء، أن “الهدنة الإنسانية التي أعلنت عنها موسكو في مدينة حلب لمدة 11 ساعة، اليوم الخميس “كافية” لإجلاء 200 جريح من الأحياء الشرقية للمدينة والخاضعة لسيطرة المعارضة”.

وقال دي ميستورا في مقابلة مع قناة “ار تي اس” التلفزيونية السويسرية العامة إن “الهدنة كافية إذا ما طبقناها سريعاً لتنفيذ عملية إخلاء طبي في الواقع ما نحن بحاجة إليه في الحال هو التمكن من إجلاء 200 جريح منذ أيام عديدة”.

ولم يوضح المبعوث الدولي ما إذا كانت ساعات الهدنة الـ11 ستسمح بإيصال مساعدات إنسانية إلى 275 ألف شخص محاصرين في الحياء الشرقية، بحسب الأمم المتحدة.

وفي الأساس كان مقرراً أن تستمر الهدنة التي أعلنت عنها روسيا من جانب واحد لمدة ثماني ساعات، إلا أن رئاسة الأركان الروسية ـعلنت لاحقاً تمديدها إلى 11 ساعة “بناء على طلب منظمات دولية” بحيث ستبدأ في الساعة الثامنة من صباح الخميس (05.00 ت غ) وتنتهي في الساعة 19.00 (16.00 ت غ).

ورداً على سؤال عما إذا كان قصد فعلاً ما أعلنه قبل أيام من أنه مستعد لأن يرافق شخصياً مقاتلي جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقاً قبل إعلان فك ارتباطها بتنظيم القاعدة)، إذا ما وافقوا على مغادرة الأحياء الشرقية لحلب بأمان، أجاب المبعوث الدولي “حتماً أنا مستعد لذلك”.

وأضاف “هناك أوقات يتحتم فيها على المرء أن يخرج من أماكن المؤتمرات والاجتماعات، وأن يعطي ضمانات حقيقية ومادية، ولا سيما لأولئك الذين يكرهوننا ويحتاجون إلى الحصول على ضمانة”.

رابط المصدر: دي ميستورا: الهدنة الإنسانية في حلب تكفي لإجلاء 200 جريح

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً