هولاند يتعهد بالعمل على تمديد الهدنة في حلب السورية

تعهد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، اليوم الأربعاء، ببذل “كل جهد ممكن” لإطالة أمد تعليق الغارات الجوية على حلب، للسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى السكان الذين بقوا في المدينة السورية المحاصرة.

وأعرب هولاند، عقب لقائه مع رئيس منظمة الخوذات البيضاء ورئيس اللجنة المدنية لحلب في قصر الإليزيه، عن دعمه لهؤلاء الذين يقاتلون من أجل “السلام والديمقراطية والحرية”.والخوذات البيضاء هي منظمة مؤلفة من المتطوعين السوريين الذين يساعدون ضحايا الحرب الأهلية الدائرة في البلاد من المدنيين.والتقى هولاند رئيس المنظمة، رائد الصالح، وكذلك رئيس اللجنة المدنية، بريتا حاجي حسن، وغيرهم لمناقشة الوضع على الأرض.ومن المقرر أن يلتقي الرئيس الفرنسي المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في برلين في وقت لاحق من اليوم الأربعاء.   وتهدف المحادثات إلى حل الأزمة الراهنة في أوكرانيا، ومن المرجح كذلك أن يبحث الزعماء الأزمة السورية.يشار إلى أن النظام السوري وحلفاءه الروس علقوا القصف على مدينة حلب قبل هدنة إنسانية أعلن عن تطبيقها غداً الخميس.


الخبر بالتفاصيل والصور



تعهد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، اليوم الأربعاء، ببذل “كل جهد ممكن” لإطالة أمد تعليق الغارات الجوية على حلب، للسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى السكان الذين بقوا في المدينة السورية المحاصرة.

وأعرب هولاند، عقب لقائه مع رئيس منظمة الخوذات البيضاء ورئيس اللجنة المدنية لحلب في قصر الإليزيه، عن دعمه لهؤلاء الذين يقاتلون من أجل “السلام والديمقراطية والحرية”.

والخوذات البيضاء هي منظمة مؤلفة من المتطوعين السوريين الذين يساعدون ضحايا الحرب الأهلية الدائرة في البلاد من المدنيين.

والتقى هولاند رئيس المنظمة، رائد الصالح، وكذلك رئيس اللجنة المدنية، بريتا حاجي حسن، وغيرهم لمناقشة الوضع على الأرض.

ومن المقرر أن يلتقي الرئيس الفرنسي المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في برلين في وقت لاحق من اليوم الأربعاء.
 
وتهدف المحادثات إلى حل الأزمة الراهنة في أوكرانيا، ومن المرجح كذلك أن يبحث الزعماء الأزمة السورية.

يشار إلى أن النظام السوري وحلفاءه الروس علقوا القصف على مدينة حلب قبل هدنة إنسانية أعلن عن تطبيقها غداً الخميس.

رابط المصدر: هولاند يتعهد بالعمل على تمديد الهدنة في حلب السورية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً