ما العلاقة بين السمنة و سرطان الكبد ؟

مازالت الأبحاث الطبية الحديثة تربط بين زيادة الوزن و السمنة و الإصابة بكثير من الأمراض مثل الكوليسترول و السكري و ضغط الدم، و يبدو أن للسمنة أضرار أكبر من ذلك فها هي دراسة جديدة وجدت علاقة بين السمنة و سرطان الكبد فكيف ذلك؟ السمنة و سرطان الكبد أشارت دراسة حديثة

إلى أن كبر محيط الخصر وارتفاع مؤشر كتلة الجسم والسكري من النوع الثاني، هي عوامل قد تزيد من خطر إصابة الإنسان بسرطان الكبد حيث ذكر مساعد معد الدراسة بيتر كامبل، المدير الاستراتيجي لأبحاث سرطان الجهاز الهضمي لدى الجمعية الأمريكية للسرطان: وجدنا أن هذه العوامل ترافقت بشكل قوي مع خطر سرطان الكبد. و إنه كلما ارتفع مؤشر كتلة الجسم عند المشاركين، ازداد خطر إصابتهم بسرطان الكبد، كما وجدوا أيضا زيادة بنسبة 8 في المائة في خطر هذا السرطان لكل 5 سنتمترات زائدة في محيط الخصر. تفاصيل الدراسة تفحص الباحثون بيانات لحوالي 1.57 مليون بالِغ اشتملتهم 14 دراسة، وصُممت تلك الدراسات للبحث عن ارتباط بين البدانة و السكري من النوع الثاني و سرطان الكبد، ولم يكن أي من المشاركين يعاني من السرطان في بداية الدراسة. وجد الباحثون أنه مع مرور الزمن، شخصت إصابة 6.5 في المائة من المشاركين بالسكري من النوع الثاني، وهو مرض يرتبط بالبدانة، و أُصيب أكثر من 2100 مشارك بسرطان الكبد. قالت كاثرين ماكغلين، من المعهد القومي الأمريكي للسرطان: “هذه النتائج مهمة من منظور مسائل الصحة العامة، لأن البدانة و السكري من الحالات الشائعة جدا، ولا ريب في أنهما أكثر انتشارا من العوامل الأخرى التي تترافق مع سرطان الكبد، مثل فيروس التهاب الكبد”.


الخبر بالتفاصيل والصور


مازالت الأبحاث الطبية الحديثة تربط بين زيادة الوزن و السمنة و الإصابة بكثير من الأمراض مثل الكوليسترول و السكري و ضغط الدم، و يبدو أن للسمنة أضرار أكبر من ذلك فها هي دراسة جديدة وجدت علاقة بين السمنة و سرطان الكبد فكيف ذلك؟

السمنة و سرطان الكبد

أشارت دراسة حديثة إلى أن كبر محيط الخصر وارتفاع مؤشر كتلة الجسم والسكري من النوع الثاني، هي عوامل قد تزيد من خطر إصابة الإنسان بسرطان الكبد حيث ذكر مساعد معد الدراسة بيتر كامبل، المدير الاستراتيجي لأبحاث سرطان الجهاز الهضمي لدى الجمعية الأمريكية للسرطان: وجدنا أن هذه العوامل ترافقت بشكل قوي مع خطر سرطان الكبد. و إنه كلما ارتفع مؤشر كتلة الجسم عند المشاركين، ازداد خطر إصابتهم بسرطان الكبد، كما وجدوا أيضا زيادة بنسبة 8 في المائة في خطر هذا السرطان لكل 5 سنتمترات زائدة في محيط الخصر.

تفاصيل الدراسة

تفحص الباحثون بيانات لحوالي 1.57 مليون بالِغ اشتملتهم 14 دراسة، وصُممت تلك الدراسات للبحث عن ارتباط بين البدانة و السكري من النوع الثاني و سرطان الكبد، ولم يكن أي من المشاركين يعاني من السرطان في بداية الدراسة.

وجد الباحثون أنه مع مرور الزمن، شخصت إصابة 6.5 في المائة من المشاركين بالسكري من النوع الثاني، وهو مرض يرتبط بالبدانة، و أُصيب أكثر من 2100 مشارك بسرطان الكبد.

قالت كاثرين ماكغلين، من المعهد القومي الأمريكي للسرطان: “هذه النتائج مهمة من منظور مسائل الصحة العامة، لأن البدانة و السكري من الحالات الشائعة جدا، ولا ريب في أنهما أكثر انتشارا من العوامل الأخرى التي تترافق مع سرطان الكبد، مثل فيروس التهاب الكبد”.

رابط المصدر: ما العلاقة بين السمنة و سرطان الكبد ؟

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً