لماذا يوضع على جناحي الطائرة أضواء مختلفة الألوان ؟

إن كنت قد لاحظت طائرة تُحلِّق في الجو من قبل، فلعلك انتبهت إلى الأضواء مختلفة الألوان التي تُنير على جناحي الطائرة وفي مقدمتها. إذ تُومض الأجنحة باللونين الخضر والأحمر كلٌ على جناح مختلف، في حين أن مصباح باللون الأبيض يُثبت في مقدمة الطائرة عدا عن الإضاءات الأخرى. فهل انتابك يومًا

الفضول لمعرفة اختلاف الإضاءات على الطائرات ؟ حيث أن اختلاف الألوان لم يكن بسبب الزينة، إنما هو مبدأ ضمن هندسة الملاحة الجوية، ويُطبَّق على كافة الطائرات التجارية. ما سر اختلاف ألوان أضواء جناحي الطائرة ؟ عادةً، فإن لكل ضوء في الطائرة وظيفة معينة تُعرف من خلال اللون الذي يُضيء به. أضواء الملاحة تُركب أضواء الملاحة بالقرب من الحافة الأمامية لقمة كل جناح، وهي أهم الأضواء في نظام الملاحة الجوية. إذ يُلاحظ تركيب الضوء الأخضر على قمة الجناح الأيمن، والضوء الأحمر على قمة الجناح الأيسر. ويهدف هذا الاختلاف إلى تجنب تصادم الطائرات معًا في الجو. حيث يُمكن لكابتن طائرة أخرى أن يُلاحظ هذه الأضواء عن بعد خلال تحليق الطائرات جوًا، فيُساعده ذلك على اختيار الاتجاه الصحيح للانحناء بالطائرة وتجنب الاصطدام مع الطائرة القادمة. كما أن هذان اللونان يُعطيان الفكرة للطيار إن كانت الطائرة المقابلة آتية باتجاه معاكس له أو تسير معه في نفس الاتجاه. كما يتم تزويد الطائرة من الحافة الخلفية بأضواء بيضاء اللون تهدف إلى تحذير الطائرات الأخرى وتدل على أن الطائرة متجهة ناحية الأمام لمن يراها من الخلف. أضواء الأجنحة عدا عن اللونين الأخضر والأحمر، تُضاء جوانب الأجنحة بأضواء بيضاء لتوضيح طول الجناح وإعطاء مظهر جمالي للطائرة للناظرين إليها من أسفل. أضواء الهبوط أضواء ساطعة بيضاء تتواجد أمام الساق لعجلات الطائرة الأمامية وموجَّهة للأسفل بزاوية معينة. وتُستعمل هذه الأضواء لتعزيز الرؤية خلال الهبوط خاصةً في المدرجات ضعيفة الإضاءة. أضواء التحذير هي عبارة عن إضاءة بلون أحمر مائل إلى برتقالي تُشعر بعمل المحرك. إذ تبقى مضيئة طالما أن المحرك يعمل، وتنطفئ عندما يطرأ عطل على عمل المحرك. تقع هذه الإضاءة في مركز جسم الطائرة من فوق وأخرى من تحت. وهي مهمة لإنذار القبطان وطاقم الصيانة عن عمل المحركات وإعطاء إشعار للمتواجدين في المدرج بتشغيل الطائرة ليبتعدوا عن المدرج.  الأضواء الجانبية تتواجد هذه الإضاءة على جسم الطائرة الجانبي من كلا الاتجاهين. وتهدف إلى توفير إضاءة إضافية للطائرة خاصةً خلال الهبوط لتعزيز إنارة المدرج خلال ساعات الليل. وتكون أكثر فائدة في المدرجات ضعيفة الإنارة. لكنها غير ضرورية ولا تتواجد في جميع الطائرات. وتعتبر هذه الأنواع هي الأهم بين إضاءات الطائرة المختلفة. وتتغير بعضها لتزيد في أنواع وتقل في أنواع أخرى حسب الشركة المصنعة للطائرة. لكن أهمها على الإطلاق هي أضواء الملاحة على جناحي الطائرة. المصدر اقرأ أيضًا: لماذا نوافذ الطائرة مستديرة الشكل؟ ماذا تعني الأرقام الضخمة على مدرج هبوط الطائرات


الخبر بالتفاصيل والصور


إن كنت قد لاحظت طائرة تُحلِّق في الجو من قبل، فلعلك انتبهت إلى الأضواء مختلفة الألوان التي تُنير على جناحي الطائرة وفي مقدمتها. إذ تُومض الأجنحة باللونين الخضر والأحمر كلٌ على جناح مختلف، في حين أن مصباح باللون الأبيض يُثبت في مقدمة الطائرة عدا عن الإضاءات الأخرى.

ضوء طائرة

فهل انتابك يومًا الفضول لمعرفة اختلاف الإضاءات على الطائرات ؟ حيث أن اختلاف الألوان لم يكن بسبب الزينة، إنما هو مبدأ ضمن هندسة الملاحة الجوية، ويُطبَّق على كافة الطائرات التجارية.

ما سر اختلاف ألوان أضواء جناحي الطائرة ؟

عادةً، فإن لكل ضوء في الطائرة وظيفة معينة تُعرف من خلال اللون الذي يُضيء به.

أضواء الملاحة

ضوء الملاحة

تُركب أضواء الملاحة بالقرب من الحافة الأمامية لقمة كل جناح، وهي أهم الأضواء في نظام الملاحة الجوية. إذ يُلاحظ تركيب الضوء الأخضر على قمة الجناح الأيمن، والضوء الأحمر على قمة الجناح الأيسر. ويهدف هذا الاختلاف إلى تجنب تصادم الطائرات معًا في الجو.

حيث يُمكن لكابتن طائرة أخرى أن يُلاحظ هذه الأضواء عن بعد خلال تحليق الطائرات جوًا، فيُساعده ذلك على اختيار الاتجاه الصحيح للانحناء بالطائرة وتجنب الاصطدام مع الطائرة القادمة.

كما أن هذان اللونان يُعطيان الفكرة للطيار إن كانت الطائرة المقابلة آتية باتجاه معاكس له أو تسير معه في نفس الاتجاه.

أضواء الطائرة

كما يتم تزويد الطائرة من الحافة الخلفية بأضواء بيضاء اللون تهدف إلى تحذير الطائرات الأخرى وتدل على أن الطائرة متجهة ناحية الأمام لمن يراها من الخلف.

أضواء الأجنحة

عدا عن اللونين الأخضر والأحمر، تُضاء جوانب الأجنحة بأضواء بيضاء لتوضيح طول الجناح وإعطاء مظهر جمالي للطائرة للناظرين إليها من أسفل.

أضواء الهبوط

ضوء الهبوط

أضواء ساطعة بيضاء تتواجد أمام الساق لعجلات الطائرة الأمامية وموجَّهة للأسفل بزاوية معينة. وتُستعمل هذه الأضواء لتعزيز الرؤية خلال الهبوط خاصةً في المدرجات ضعيفة الإضاءة.

أضواء التحذير

هي عبارة عن إضاءة بلون أحمر مائل إلى برتقالي تُشعر بعمل المحرك. إذ تبقى مضيئة طالما أن المحرك يعمل، وتنطفئ عندما يطرأ عطل على عمل المحرك.

تقع هذه الإضاءة في مركز جسم الطائرة من فوق وأخرى من تحت. وهي مهمة لإنذار القبطان وطاقم الصيانة عن عمل المحركات وإعطاء إشعار للمتواجدين في المدرج بتشغيل الطائرة ليبتعدوا عن المدرج.

 الأضواء الجانبية

تتواجد هذه الإضاءة على جسم الطائرة الجانبي من كلا الاتجاهين. وتهدف إلى توفير إضاءة إضافية للطائرة خاصةً خلال الهبوط لتعزيز إنارة المدرج خلال ساعات الليل. وتكون أكثر فائدة في المدرجات ضعيفة الإنارة. لكنها غير ضرورية ولا تتواجد في جميع الطائرات.

وتعتبر هذه الأنواع هي الأهم بين إضاءات الطائرة المختلفة. وتتغير بعضها لتزيد في أنواع وتقل في أنواع أخرى حسب الشركة المصنعة للطائرة. لكن أهمها على الإطلاق هي أضواء الملاحة على جناحي الطائرة.

المصدر

اقرأ أيضًا:

لماذا نوافذ الطائرة مستديرة الشكل؟

ماذا تعني الأرقام الضخمة على مدرج هبوط الطائرات

رابط المصدر: لماذا يوضع على جناحي الطائرة أضواء مختلفة الألوان ؟

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً