وزراء خارجية التعاون الإسلامي يبحثون في طشقند سبل مكافحة الإرهاب

ناقش وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي خلال اجتماعهم الاعتيادي في مدينة طشقند في أوزبكستان القضية الفلسطينية، والأوضاع في سوريا واليمن وليبيا، إضافة إلى سبل مكافحة الإرهاب.

وقالت منظمة المؤتمر الإسلامي، التي تتخذ من جدة غرب السعودية مقراً لها، في بيان لها اليوم الأربعاء، إن أعمال الدورة الـ43 لاجتماعات وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي بدأت أمس الثلاثاء في مدينة طشقند في جمهورية أوزبكستان تحت شعار “التعليم والتنوير: طريق إلى السلام والإبداع”، حيث تسلمت جمهورية أوزبكستان رئاسة هذه الدورة من دولة الكويت التي ترأست الدورة السابقة.وأضافت أن جدول الأعمال الوزاري تضمن العديد من القضايا من أهمها القضية الفلسطينية وسوريا واليمن وليبيا، إضافة إلى النزاعات في العالم الإسلامي وسبل مكافحة الإرهاب، ووضع الجماعات والمجتمعات المسلمة في الدول غير الأعضاء بالمنظمة، إضافة إلى القضايا الثقافية والاقتصادية والتحديات التنموية التي تواجه العالم الإسلامي.وترأس وفد السعودة نيابة عن وزير الخارجية وكيل وزارة الخارجية للشؤون الاقتصادية والثقافية وكيل الوزارة للعلاقات متعددة الأطراف المكلف الدكتور يوسف بن طراد السعدون.


الخبر بالتفاصيل والصور



ناقش وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي خلال اجتماعهم الاعتيادي في مدينة طشقند في أوزبكستان القضية الفلسطينية، والأوضاع في سوريا واليمن وليبيا، إضافة إلى سبل مكافحة الإرهاب.

وقالت منظمة المؤتمر الإسلامي، التي تتخذ من جدة غرب السعودية مقراً لها، في بيان لها اليوم الأربعاء، إن أعمال الدورة الـ43 لاجتماعات وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي بدأت أمس الثلاثاء في مدينة طشقند في جمهورية أوزبكستان تحت شعار “التعليم والتنوير: طريق إلى السلام والإبداع”، حيث تسلمت جمهورية أوزبكستان رئاسة هذه الدورة من دولة الكويت التي ترأست الدورة السابقة.

وأضافت أن جدول الأعمال الوزاري تضمن العديد من القضايا من أهمها القضية الفلسطينية وسوريا واليمن وليبيا، إضافة إلى النزاعات في العالم الإسلامي وسبل مكافحة الإرهاب، ووضع الجماعات والمجتمعات المسلمة في الدول غير الأعضاء بالمنظمة، إضافة إلى القضايا الثقافية والاقتصادية والتحديات التنموية التي تواجه العالم الإسلامي.

وترأس وفد السعودة نيابة عن وزير الخارجية وكيل وزارة الخارجية للشؤون الاقتصادية والثقافية وكيل الوزارة للعلاقات متعددة الأطراف المكلف الدكتور يوسف بن طراد السعدون.

رابط المصدر: وزراء خارجية التعاون الإسلامي يبحثون في طشقند سبل مكافحة الإرهاب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً