مصادر لـ24: الكماليون يسيطرون على قطاع الإسكندرية وينفصلون عن تنظيم الإخوان

استمراراً لمسلسل تفاقم الأزمات والصراع داخل الإخوان، بين جبهة “شباب التغيير” أو “الكماليون”، الموالية لمؤسس “اللجان النوعية” والجناح المسلح محمد كمال، وبين الجبهة التاريخية بزعامة القائم بأعمال المرشد محمود عزت،

قرر إخوان الإسكندرية الانفصال نهائياً عن التنظيم، واعتبار انفسهم كياناً منفصلاً. المجموعة التي قررت الانفصال عن الجماعة، تابعة لجبهة “الكماليون”، وذلك عقب سيطرة جبهة محمود عزت على قطاع ومكتب الإسكندرية وكشفت مصادر خاصة مطلعة على داخل الإخوان لـ24، أن المجموعة التي قررت الانفصال عن الجماعة، تابعة لجبهة “الكماليون”، وذلك عقب سيطرة جبهة محمود عزت على قطاع ومكتب الإسكندرية، والذي يعد من أهم المكاتب التابعة لمجموعة محمد كمال.وأفادت المصادر أن قرار الانفصال يمثل نوعاً من الضغط على قيادات الجماعة لفرض أشخاص بعينهم تابعين لجبهة التغيير الموالية لمحمد كمال، داخل مكتب الأسكندرية، وقطاع منطقة الرمل، الذي يعتبر من أهم القطاعات الحيوية والنشطة داخل الأسكندرية.من جهة أخرى، أصدر مكتب الإسكندرية بياناً كشف فيه تفاصيل الأزمة، ودعا فيه لعودة العناصر إلى الصف الإخواني، حتى تظل متماسكة داخلياً.


الخبر بالتفاصيل والصور



استمراراً لمسلسل تفاقم الأزمات والصراع داخل الإخوان، بين جبهة “شباب التغيير” أو “الكماليون”، الموالية لمؤسس “اللجان النوعية” والجناح المسلح محمد كمال، وبين الجبهة التاريخية بزعامة القائم بأعمال المرشد محمود عزت، قرر إخوان الإسكندرية الانفصال نهائياً عن التنظيم، واعتبار انفسهم كياناً منفصلاً.

المجموعة التي قررت الانفصال عن الجماعة، تابعة لجبهة “الكماليون”، وذلك عقب سيطرة جبهة محمود عزت على قطاع ومكتب الإسكندرية

وكشفت مصادر خاصة مطلعة على داخل الإخوان لـ24، أن المجموعة التي قررت الانفصال عن الجماعة، تابعة لجبهة “الكماليون”، وذلك عقب سيطرة جبهة محمود عزت على قطاع ومكتب الإسكندرية، والذي يعد من أهم المكاتب التابعة لمجموعة محمد كمال.

وأفادت المصادر أن قرار الانفصال يمثل نوعاً من الضغط على قيادات الجماعة لفرض أشخاص بعينهم تابعين لجبهة التغيير الموالية لمحمد كمال، داخل مكتب الأسكندرية، وقطاع منطقة الرمل، الذي يعتبر من أهم القطاعات الحيوية والنشطة داخل الأسكندرية.

من جهة أخرى، أصدر مكتب الإسكندرية بياناً كشف فيه تفاصيل الأزمة، ودعا فيه لعودة العناصر إلى الصف الإخواني، حتى تظل متماسكة داخلياً.

رابط المصدر: مصادر لـ24: الكماليون يسيطرون على قطاع الإسكندرية وينفصلون عن تنظيم الإخوان

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً