مصادرة حيوانات مفترسة وخطرة في الشارقة

صورة صادرت هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة 4 أسود، ولبؤة، و3 أفاعي بايثون «عاصرة»، وتمساحين، من البيوت، وذلك منذ بدء العام الجاري، حفاظاً على سلامة حياة الناس، حيث تم حجزها في مراكز خاصة ومهيأة

لذلك لتقديم الرعاية اللازمة لها. وقالت هنا سيف السويدي، رئيسة هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة: «يفرض قرار حظر ومصادرة الحيوانات المفترسة والخطيرة لإمارة الشارقة غرامة مقدارها 100 ألف درهم على كل من يؤوي حيوانات مفترسة من شأنها الإضرار بالناس، بينما يعفى من الغرامة كل من يبدأ بتسليم الحيوانات الخطرة التي يربيها بشكل طوعي». وأكدت انتهاء المرحلة الأولى من مركز إيواء ورعاية الحيوانات المفترسة الذي يمتد على مساحة 27 ألف متر مربع، ويقع في متنزه الصحراء بالشارقة. وبينت أنه لا يوجد قانون دولي لمنع تربية القطط والكلاب في المنازل، مهيبة بالقاطنين المتضررين من الكلاب والقطط، التواصل مع بلدية الشارقة التي تلزم من يقتنيها بالتخلص منها، فيما تقوم الهيئة بإيواء تلك الحيوانات. وجاء ذلك رداً على شكاوى ساقها قاطنون في الشارقة، قالوا ان اقتناء القط والكلاب يسبب لهم حالة من الإزعاج والهلع لأطفالهم، خاصة من الكلاب المزعجة. وأشارت السويدي إلى سعي الهيئة لإصدار قانون اتحادي على مستوى الدولة لحظر ومصادرة الحيوانات المفترسة والخطيرة، موضحة أنه بات قريباً، وأن الغرامة فيه ستكون 30 ألف درهم، إضافة إلى السجن لشهر واحد لكل من يؤوي حيوانات مفترسة وخطرة، خاصة وأن الإمارات جزء من اتفاقية سايتس لمنع الاتجار بالحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض.


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

صادرت هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة 4 أسود، ولبؤة، و3 أفاعي بايثون «عاصرة»، وتمساحين، من البيوت، وذلك منذ بدء العام الجاري، حفاظاً على سلامة حياة الناس، حيث تم حجزها في مراكز خاصة ومهيأة لذلك لتقديم الرعاية اللازمة لها.

وقالت هنا سيف السويدي، رئيسة هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة: «يفرض قرار حظر ومصادرة الحيوانات المفترسة والخطيرة لإمارة الشارقة غرامة مقدارها 100 ألف درهم على كل من يؤوي حيوانات مفترسة من شأنها الإضرار بالناس، بينما يعفى من الغرامة كل من يبدأ بتسليم الحيوانات الخطرة التي يربيها بشكل طوعي». وأكدت انتهاء المرحلة الأولى من مركز إيواء ورعاية الحيوانات المفترسة الذي يمتد على مساحة 27 ألف متر مربع، ويقع في متنزه الصحراء بالشارقة. وبينت أنه لا يوجد قانون دولي لمنع تربية القطط والكلاب في المنازل، مهيبة بالقاطنين المتضررين من الكلاب والقطط، التواصل مع بلدية الشارقة التي تلزم من يقتنيها بالتخلص منها، فيما تقوم الهيئة بإيواء تلك الحيوانات.

وجاء ذلك رداً على شكاوى ساقها قاطنون في الشارقة، قالوا ان اقتناء القط والكلاب يسبب لهم حالة من الإزعاج والهلع لأطفالهم، خاصة من الكلاب المزعجة. وأشارت السويدي إلى سعي الهيئة لإصدار قانون اتحادي على مستوى الدولة لحظر ومصادرة الحيوانات المفترسة والخطيرة، موضحة أنه بات قريباً، وأن الغرامة فيه ستكون 30 ألف درهم، إضافة إلى السجن لشهر واحد لكل من يؤوي حيوانات مفترسة وخطرة، خاصة وأن الإمارات جزء من اتفاقية سايتس لمنع الاتجار بالحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض.

رابط المصدر: مصادرة حيوانات مفترسة وخطرة في الشارقة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً