طائرة بدون طيار للإنقاذ البحري في عجمان

أبلغ العقيد ناصر راشد الزري، رئيس قسم الإعلام والعلاقات العامة بالإدارة العامة للدفاع المدني بعجمان، أن فرق الإنقاذ البحري نجحت في عملية الحد من حالات الغرق على شاطئ عجمان والزوراء، حيث تعاملت مع 13 حالة غرق منذ بداية العام الجاري حتى شهر سبتمبر/‏‏أيلول المنصرم، تم إنقاذ 10 حالات

وإصابة حالتين تم التعامل معهم بالإسعافات الأولية لهم وبعدها تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج، ولم تحدث إلا حالة وفاة واحدة خلال نفس المدة، وأرجع الأمر إلى تكثيف الجهود الدائمة التي يبذلها رجال الإنقاذ البحري التي تستمر على 3 مناوبات على مدار 24 ساعة يومياً، وذلك لتحذير الجمهور من السباحة في ظل الأمواج العالية لحمايتهم من التعرض لحوادث الغرق. وأوضح العقيد الزري ل«الخليج» أن الإدارة العامة للدفاع المدني بعجمان، كثفت جهودها خلال الفترة الماضية للحد من حالات الغرق حتى تصل إلى الرقم صفر حوادث غرق، وذلك عن طريق العديد من البرامج والمشاريع والمعدات منها إطلاق طائرة بدون طيار تعمل في مجال الإنقاذ البحري، حيث تقوم بتحديد موقع الغريق ورمي أطواق النجاة إليه حتى وصول فرقة الإنقاذ البحري.وقال: هناك مشروع إنشاء مركز بحري للإنقاذ والإسعاف على شاطئ عجمان بتكلفة مليون درهم بغرض تعزيز برامج الأمن والسلامة على امتداد شاطئ عجمان يحتوي على منصات للمراقبة البحرية، موضحا الانتهاء من التصاميم النهائية للمشروع، وتم تحديد المكان على الشاطئ مباشرة وبعد الانتهاء من الموافقات سوف يتم التنفيذ على الفور. يأتي تنفيذ هذه المشاريع بهدف تقديم خدمات متميزة وفق توجيهات وزارة الداخلية والحد من الحوادث المختلفة التي ينجم عنها وفيات أو إصابات والعمل على تعزيز الحماية المدنية وتطوير الخدمات المختلفة التي تقدمها الإدارة العامة للجمهور وتماشياً مع النهضة العمرانية والكثافة السكانية التي تشهدها الإمارة.وأضاف: أنه تم تدريب فرق الإنقاذ البحري على العمل بكفاءة عالية في ظل أصعب الظروف، عن طريق إعداد دورات عالية الكفاءة لهم في الإنقاذ والإسعاف فضلاً عن توفير معدات إنقاذ حديثة للتعامل مع كافة حالات الغرق في أسرع وقت ممكن.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

أبلغ العقيد ناصر راشد الزري، رئيس قسم الإعلام والعلاقات العامة بالإدارة العامة للدفاع المدني بعجمان، أن فرق الإنقاذ البحري نجحت في عملية الحد من حالات الغرق على شاطئ عجمان والزوراء، حيث تعاملت مع 13 حالة غرق منذ بداية العام الجاري حتى شهر سبتمبر/‏‏أيلول المنصرم، تم إنقاذ 10 حالات وإصابة حالتين تم التعامل معهم بالإسعافات الأولية لهم وبعدها تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج، ولم تحدث إلا حالة وفاة واحدة خلال نفس المدة، وأرجع الأمر إلى تكثيف الجهود الدائمة التي يبذلها رجال الإنقاذ البحري التي تستمر على 3 مناوبات على مدار 24 ساعة يومياً، وذلك لتحذير الجمهور من السباحة في ظل الأمواج العالية لحمايتهم من التعرض لحوادث الغرق.
وأوضح العقيد الزري ل«الخليج» أن الإدارة العامة للدفاع المدني بعجمان، كثفت جهودها خلال الفترة الماضية للحد من حالات الغرق حتى تصل إلى الرقم صفر حوادث غرق، وذلك عن طريق العديد من البرامج والمشاريع والمعدات منها إطلاق طائرة بدون طيار تعمل في مجال الإنقاذ البحري، حيث تقوم بتحديد موقع الغريق ورمي أطواق النجاة إليه حتى وصول فرقة الإنقاذ البحري.
وقال: هناك مشروع إنشاء مركز بحري للإنقاذ والإسعاف على شاطئ عجمان بتكلفة مليون درهم بغرض تعزيز برامج الأمن والسلامة على امتداد شاطئ عجمان يحتوي على منصات للمراقبة البحرية، موضحا الانتهاء من التصاميم النهائية للمشروع، وتم تحديد المكان على الشاطئ مباشرة وبعد الانتهاء من الموافقات سوف يتم التنفيذ على الفور. يأتي تنفيذ هذه المشاريع بهدف تقديم خدمات متميزة وفق توجيهات وزارة الداخلية والحد من الحوادث المختلفة التي ينجم عنها وفيات أو إصابات والعمل على تعزيز الحماية المدنية وتطوير الخدمات المختلفة التي تقدمها الإدارة العامة للجمهور وتماشياً مع النهضة العمرانية والكثافة السكانية التي تشهدها الإمارة.
وأضاف: أنه تم تدريب فرق الإنقاذ البحري على العمل بكفاءة عالية في ظل أصعب الظروف، عن طريق إعداد دورات عالية الكفاءة لهم في الإنقاذ والإسعاف فضلاً عن توفير معدات إنقاذ حديثة للتعامل مع كافة حالات الغرق في أسرع وقت ممكن.

رابط المصدر: طائرة بدون طيار للإنقاذ البحري في عجمان

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً