المؤتمر الدولي السادس للاضطرابات الجينية 21 الجاري

تحت رعاية الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، ورئيس جمعية الإمارات للأمراض الجينية (UAEGDA)، تستضيف الجمعية المؤتمر الدولي السادس للاضطرابات الجينية يومي 21 و22 أكتوبر/تشرين الأول بفندق بارك حياة، دبي. وتأتي انطلاقة هذا المؤتمر لمشاركة أحدث ما توصل إليه العلم في مجال الأمراض الجينية

وعلم فوق الجينات وتبادل الخبرات في ظل التطور السريع الذي يشهده مضمار البحث العلمي في العالم. وتعقد جمعية الإمارات للأمراض الجينية هذا المؤتمر للمرة السادسة على التوالي بمشاركة أشهر الخبراء والمتحدثين الدوليين بجلسات حوارية حول أهم المواضيع مثل علم فوق الجينات، التقدم بالعمر بذكاء، الابتكارات في مجال علم الوراثة، حيث سيجتمع أكثر من 25 خبيراً دولياً من أمريكا، وفرنسا، والمملكة المتحدة وقبرص والبلدان العربية والإمارات في هذا المؤتمر لمناقشة مختلف المجالات كمجال البحوث الوراثية ومجال الابتكار والعلاج، وإبراز الدور الحيوي الذي تلعبه دولة الإمارات في دعم وتطوير البحوث في مجال الفحص الجيني.والجدير بالذكر، أن كلاًّ من الدكتورة مريم مطر، مؤسس ورئيس مجلس إدارة الجمعية، والدكتور غازي تدموري، سيعقدان جلسة حوارية لعرض آخر التطورات والمستجدات في مجال البحوث الجينية بالإمارات للحضور، بهدف رفع مستوى الوعي عند العاملين في القطاع.وقد أعلنت جمعية الإمارات للأمراض الجينية تفاصيل الحدث من خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمقر الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة والذي تحدث من خلاله إبراهيم عبد الملك محمد، أمين عام الهيئة، والدكتورة مريم مطر، وندى محمد بن عبيد الفلاسي، مدير تنفيذي المسؤولية الاجتماعية في مؤسسة الإمارات للاتصالات.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

تحت رعاية الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، ورئيس جمعية الإمارات للأمراض الجينية (UAEGDA)، تستضيف الجمعية المؤتمر الدولي السادس للاضطرابات الجينية يومي 21 و22 أكتوبر/تشرين الأول بفندق بارك حياة، دبي. وتأتي انطلاقة هذا المؤتمر لمشاركة أحدث ما توصل إليه العلم في مجال الأمراض الجينية وعلم فوق الجينات وتبادل الخبرات في ظل التطور السريع الذي يشهده مضمار البحث العلمي في العالم.
وتعقد جمعية الإمارات للأمراض الجينية هذا المؤتمر للمرة السادسة على التوالي بمشاركة أشهر الخبراء والمتحدثين الدوليين بجلسات حوارية حول أهم المواضيع مثل علم فوق الجينات، التقدم بالعمر بذكاء، الابتكارات في مجال علم الوراثة، حيث سيجتمع أكثر من 25 خبيراً دولياً من أمريكا، وفرنسا، والمملكة المتحدة وقبرص والبلدان العربية والإمارات في هذا المؤتمر لمناقشة مختلف المجالات كمجال البحوث الوراثية ومجال الابتكار والعلاج، وإبراز الدور الحيوي الذي تلعبه دولة الإمارات في دعم وتطوير البحوث في مجال الفحص الجيني.
والجدير بالذكر، أن كلاًّ من الدكتورة مريم مطر، مؤسس ورئيس مجلس إدارة الجمعية، والدكتور غازي تدموري، سيعقدان جلسة حوارية لعرض آخر التطورات والمستجدات في مجال البحوث الجينية بالإمارات للحضور، بهدف رفع مستوى الوعي عند العاملين في القطاع.
وقد أعلنت جمعية الإمارات للأمراض الجينية تفاصيل الحدث من خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمقر الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة والذي تحدث من خلاله إبراهيم عبد الملك محمد، أمين عام الهيئة، والدكتورة مريم مطر، وندى محمد بن عبيد الفلاسي، مدير تنفيذي المسؤولية الاجتماعية في مؤسسة الإمارات للاتصالات.

رابط المصدر: المؤتمر الدولي السادس للاضطرابات الجينية 21 الجاري

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً