بدء المرحلة الأولى من مهمة البحث عن الحياة على كوكب المريخ

تهدف وكالة الفضاء الأوروبية (إي.اس.ايه) ووكالة الفضاء الروسية (روسكوزموس) البحث عن آثار للحياة على سطح كوكب المريخ من خلال بعثة فضائية مشتركة تحمل اسم “إكسو مارس”.

وبدأ بالفعل تنفيذ المرحلة الأولى من البعثة الفضائية التي تتألف من مركبة الفضاء “تريس غاس أوربيتر” والمسبار “شياباريلي” اللذين انطلقا سوياً قبل 7 أشهر من قاعدة بايكونور في كازاخستان.وانفصلت المركبتان الفضائيتان أول أمس الأحد الماضي. ومن المقرر أن يهبط المسبار “شياباريلي” على سطح المريخ غداً الأربعاء، بعد مناورة هبوط معقدة، في أول محاولة هبوط ناجحة لوكالة الفضاء الأوروبية على سطح الكوكب الأحمر.وسوف تدخل المركبة “تريس جاس أوربيتر” مدار الكوكب الأحمر اعتماداً على دقة سلسلة من الأوامر المبرمجة سلفاً.ويتمثل الهدف الرئيسي للمسبار “شياباريلي” في اكتساب الخبرات من أجل المرحلة الثانية من المهمة التي ستنطلق عام 2020 للهبوط على المريخ مع القدرة على حفر مترين أسفل سطح الكوكب.


الخبر بالتفاصيل والصور



تهدف وكالة الفضاء الأوروبية (إي.اس.ايه) ووكالة الفضاء الروسية (روسكوزموس) البحث عن آثار للحياة على سطح كوكب المريخ من خلال بعثة فضائية مشتركة تحمل اسم “إكسو مارس”.

وبدأ بالفعل تنفيذ المرحلة الأولى من البعثة الفضائية التي تتألف من مركبة الفضاء “تريس غاس أوربيتر” والمسبار “شياباريلي” اللذين انطلقا سوياً قبل 7 أشهر من قاعدة بايكونور في كازاخستان.

وانفصلت المركبتان الفضائيتان أول أمس الأحد الماضي. ومن المقرر أن يهبط المسبار “شياباريلي” على سطح المريخ غداً الأربعاء، بعد مناورة هبوط معقدة، في أول محاولة هبوط ناجحة لوكالة الفضاء الأوروبية على سطح الكوكب الأحمر.

وسوف تدخل المركبة “تريس جاس أوربيتر” مدار الكوكب الأحمر اعتماداً على دقة سلسلة من الأوامر المبرمجة سلفاً.

ويتمثل الهدف الرئيسي للمسبار “شياباريلي” في اكتساب الخبرات من أجل المرحلة الثانية من المهمة التي ستنطلق عام 2020 للهبوط على المريخ مع القدرة على حفر مترين أسفل سطح الكوكب.

رابط المصدر: بدء المرحلة الأولى من مهمة البحث عن الحياة على كوكب المريخ

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً