لهذا السبب عرضت عائلة لاجئة رضيعتها للبيع في إيباي

أكدت الشرطة الألمانية أن والد الرضيعة التي عُرضت للبيع على موقع “إيباي” اعترف بأنه هو من وضع الإعلان لبيع الرضيعة مقابل 5000 يورو، ولكن على سبيل المزاح، في تطور مثير

بقضية عرض عائلة لاجئة بيع رضيعتها على موقع “إيباي”. كشفت الشرطة الألمانية أن والد الرضيعة التي لا يزيد عمرها عن 50 يوماً، اعترف بأنه هو من وضع الإعلان عن بيع الرضيعة في الموقع الألماني. وأضاف الرجل (28 عاماً) خلال تحقيق الشرطة معه أن الأمر كان مزحة فقط كما أفادت شرطة مدينة دويسبورغ الألمانية أمس الإثنين، وقدم الرجل للمحققين هاتفاً محمولاً رفع منه الإعلان على موقع “إيباي” الألماني لبيع رضيعته بمبلغ 5000 يورو.يُذكر أن الشرطة كانت قد نفت في البدء وضع الإعلان. وكانت الشرطة الألمانية قد ذكرت الأسبوع الماضي أنها أخذت الرضيعة من الأسرة صاحبة الإعلان وتم إيداعها في مكتب رعاية الشباب. تفتيش شقة الأسرةوأكدت الشرطة أن هذه الفتاة الرضيعة هي الطفلة الذي تم الإعلان عنها على الإنترنت، وقال متحدث باسم موقع “إيباي” الألماني المجاني لعرض إعلانات مبوبة إن الإعلان الذي تم عرض الفتاة فيه للبيع مساء الثلاثاء الماضي لفت أنظار العاملين بالموقع، وتوجهوا للسلطات. وأوضحت الشرطة أنه تم تفتيش شقة الأسرة التي تم عرض الإعلان منها مساء الأربعاء الماضي.وذكر الموقع الالكتروني لصحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” الألمانية أن العرض في موقع “إيباي” استمر لنصف ساعة فقط قبل أن تحذفه إدارة الموقع وترسل معلومات الشخص الذي قدم الإعلان للشرطة. كما جاء في موقع “شبيغل أونلاين” الألماني نقلاً عن الشرطة المحلية أن العائلة تعيش منذ عام في ألمانيا وتسكن حالياً في شقة في مدينة دويسبورغ. وغالباً ما يُعرض أطفال للبيع في مواقع الإنترنت، وذلك فقط لغرض المزاح. أما هذه القضية فلا تعتقد الشرطة الألمانية بأنها مزحة، نقلاً عن موقع “شبيغل أونلاين”.


الخبر بالتفاصيل والصور



أكدت الشرطة الألمانية أن والد الرضيعة التي عُرضت للبيع على موقع “إيباي” اعترف بأنه هو من وضع الإعلان لبيع الرضيعة مقابل 5000 يورو، ولكن على سبيل المزاح، في تطور مثير بقضية عرض عائلة لاجئة بيع رضيعتها على موقع “إيباي”.

كشفت الشرطة الألمانية أن والد الرضيعة التي لا يزيد عمرها عن 50 يوماً، اعترف بأنه هو من وضع الإعلان عن بيع الرضيعة في الموقع الألماني. وأضاف الرجل (28 عاماً) خلال تحقيق الشرطة معه أن الأمر كان مزحة فقط كما أفادت شرطة مدينة دويسبورغ الألمانية أمس الإثنين، وقدم الرجل للمحققين هاتفاً محمولاً رفع منه الإعلان على موقع “إيباي” الألماني لبيع رضيعته بمبلغ 5000 يورو.

يُذكر أن الشرطة كانت قد نفت في البدء وضع الإعلان. وكانت الشرطة الألمانية قد ذكرت الأسبوع الماضي أنها أخذت الرضيعة من الأسرة صاحبة الإعلان وتم إيداعها في مكتب رعاية الشباب.

تفتيش شقة الأسرة
وأكدت الشرطة أن هذه الفتاة الرضيعة هي الطفلة الذي تم الإعلان عنها على الإنترنت، وقال متحدث باسم موقع “إيباي” الألماني المجاني لعرض إعلانات مبوبة إن الإعلان الذي تم عرض الفتاة فيه للبيع مساء الثلاثاء الماضي لفت أنظار العاملين بالموقع، وتوجهوا للسلطات. وأوضحت الشرطة أنه تم تفتيش شقة الأسرة التي تم عرض الإعلان منها مساء الأربعاء الماضي.

وذكر الموقع الالكتروني لصحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” الألمانية أن العرض في موقع “إيباي” استمر لنصف ساعة فقط قبل أن تحذفه إدارة الموقع وترسل معلومات الشخص الذي قدم الإعلان للشرطة.

كما جاء في موقع “شبيغل أونلاين” الألماني نقلاً عن الشرطة المحلية أن العائلة تعيش منذ عام في ألمانيا وتسكن حالياً في شقة في مدينة دويسبورغ. وغالباً ما يُعرض أطفال للبيع في مواقع الإنترنت، وذلك فقط لغرض المزاح. أما هذه القضية فلا تعتقد الشرطة الألمانية بأنها مزحة، نقلاً عن موقع “شبيغل أونلاين”.

رابط المصدر: لهذا السبب عرضت عائلة لاجئة رضيعتها للبيع في إيباي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً