كل ما ترغب أن تعرفه عن معالجات i3،i5 وأيضاً i7

الكثير من المصطلحات التي قد تمر بها عند شراء أجهزة الحاسب، والتي قد تكون محيرة إلى البعض أحياناً، واليوم نستعرض معك بعض هذه المصطلحات التي تظهر في فئة المعالجات مثل معالجات i3،i5 وأيضاً i7، مع تفاصيل أكثر حول معالجات فئة i. تعد رقاقة المعالج واحدة من أهم مكونات أجهزة الحاسب، التي تؤثر

بشكل كبير في سرعة وأداء الأجهزة، إلى جانب استهلاك الطاقة. ترتفع أداء وسرعة المعالج مع ارتقاع الرقم الذي يشير إليه المعالج بشكل عام، أي أن المعالج الذي يأتي فئة i7 هو أعلى أداء وسرعة من معالج  i5 كما أن الأخير أعلى أداء من i3. أيضاً تأتي رقاقات معالج فئة “i” بأداء أكثر كفاءة وسرعة من معالجات فئة “m”، أيضاً تعد معالجات i7 أسرع رقاقات معالج تتوفر في الأسواق حتى الآن. ما هي معالجات i3،i5 وأيضاً i7؟ مع توفر الكثير من الإصدارات من رقاقات المعالج في الأسواق، فإن معيار الاختيار الذي يتجه إليه المستخدم هو سرعة أداء المعالج دائماً، والتي تظهر بقياس جيجا هيرتز (GHz)، لذا عند ارتفاع الرقم الذي يظهر إلى جانب هذا المعيار، فإنه من المتوقع أن يقدم المعالج سرعة أعلى في استجابة أجهزة الحاسب. كما تأتي معالجات i7 مع أربعة من الأنوية، بينما تتوفر معالجات i5 بعدد 2 إلى 4 من الأنوية، من ناحية أخرى يأتي معالج  i3 غالباً بعدد 2 من الأنوية، لذا فإن زيادة عدد الأنوية في المعالج يعني أداء أفضل وسرعة أكثر أيضاً في رقاقة المعالج. كما تتميز الفئات الأعلى من المعالج بذاكرة تخزين مؤقت تدعم المستخدم في إنجاز المهام المتعددة بشكل أفضل في نفس الوقت، أي تدعم أجهزة الحاسب في التعامل بشكل جيد مع المهام المتعددة. أيضاً تؤثر المعالجات شكل أكبر في معالج الرسوميات، فمعالج i7 يأتي بمستوى أعلى في وحدة معالج الرسوميات، ومنها على سبيل المثال معالج رسوميات HD 4600 لمعالج i7، أو معالج رسوميات HD 4400 لمعالج i3 إلا أنه أقل أهمية، حيث يعد الاختيار الافضل للألعاب أو لتحرير الصور وأداء مهام الجرافيك هو معالج i7. ما هو الاختيار الأفضل لك؟ يعتمد اختيارك لرقاقة المعالج منذ البداية على المهام التي ترغب في إنجازها على أجهزة الحاسب، فإذا كنت ترغب في معالج يدعمك في المهام اليومية التقليدية أو مشاهدة الأفلام مثلاً، فمعالج i3 يعد اختيار جيد لك. أما في حالة إنجازك لمهام أعلى مع برامج إنتاجية تحتاج إلى سرعة أكبر في جهازك، أو إلى برامج التصميم مثل Photoshop أو  Premiere Pro، فمعالج i5 هو الاختيار المرشح لك، وهو المعالج المفضل أيضاً لدى الكثير من المستخدمين، وهو الأكثر استخداماً في أجهزة الحاسب التي أطلقت في الأسواق على مدار العاميين الماضيين. بينما تأتي معالجات i7  لتدعم المستخدمين في أجهزة الحاسب المخصصة للألعاب بشكل أفضل، مع أداء واستجابة سريعة في الحاسب، كما أن لهذه المعالجات القدرة على تشغيل عدة تطبيقات بكفاءة وأداء مميز في نفس الوقت، إلا أن هذه الفئة من المعالجات تأتي بالتأكيد بأسعار مرتفعة إلى الأسواق، تؤدي أيضاً إلى ارتفاع تسعير أجهزة الحاسب التي تستخدم هذه المعالجات. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


i-class-processors

الكثير من المصطلحات التي قد تمر بها عند شراء أجهزة الحاسب، والتي قد تكون محيرة إلى البعض أحياناً، واليوم نستعرض معك بعض هذه المصطلحات التي تظهر في فئة المعالجات مثل معالجات i3،i5 وأيضاً i7، مع تفاصيل أكثر حول معالجات فئة i.

تعد رقاقة المعالج واحدة من أهم مكونات أجهزة الحاسب، التي تؤثر بشكل كبير في سرعة وأداء الأجهزة، إلى جانب استهلاك الطاقة.

i3-i5-i7

ترتفع أداء وسرعة المعالج مع ارتقاع الرقم الذي يشير إليه المعالج بشكل عام، أي أن المعالج الذي يأتي فئة i7 هو أعلى أداء وسرعة من معالج  i5 كما أن الأخير أعلى أداء من i3.

أيضاً تأتي رقاقات معالج فئة “i” بأداء أكثر كفاءة وسرعة من معالجات فئة “m”، أيضاً تعد معالجات i7 أسرع رقاقات معالج تتوفر في الأسواق حتى الآن.

ما هي معالجات i3،i5 وأيضاً i7؟

مع توفر الكثير من الإصدارات من رقاقات المعالج في الأسواق، فإن معيار الاختيار الذي يتجه إليه المستخدم هو سرعة أداء المعالج دائماً، والتي تظهر بقياس جيجا هيرتز (GHz)، لذا عند ارتفاع الرقم الذي يظهر إلى جانب هذا المعيار، فإنه من المتوقع أن يقدم المعالج سرعة أعلى في استجابة أجهزة الحاسب.

كما تأتي معالجات i7 مع أربعة من الأنوية، بينما تتوفر معالجات i5 بعدد 2 إلى 4 من الأنوية، من ناحية أخرى يأتي معالج  i3 غالباً بعدد 2 من الأنوية، لذا فإن زيادة عدد الأنوية في المعالج يعني أداء أفضل وسرعة أكثر أيضاً في رقاقة المعالج.

كما تتميز الفئات الأعلى من المعالج بذاكرة تخزين مؤقت تدعم المستخدم في إنجاز المهام المتعددة بشكل أفضل في نفس الوقت، أي تدعم أجهزة الحاسب في التعامل بشكل جيد مع المهام المتعددة.

أيضاً تؤثر المعالجات شكل أكبر في معالج الرسوميات، فمعالج i7 يأتي بمستوى أعلى في وحدة معالج الرسوميات، ومنها على سبيل المثال معالج رسوميات HD 4600 لمعالج i7، أو معالج رسوميات HD 4400 لمعالج i3 إلا أنه أقل أهمية، حيث يعد الاختيار الافضل للألعاب أو لتحرير الصور وأداء مهام الجرافيك هو معالج i7.

i-class-processors

ما هو الاختيار الأفضل لك؟

يعتمد اختيارك لرقاقة المعالج منذ البداية على المهام التي ترغب في إنجازها على أجهزة الحاسب، فإذا كنت ترغب في معالج يدعمك في المهام اليومية التقليدية أو مشاهدة الأفلام مثلاً، فمعالج i3 يعد اختيار جيد لك.

أما في حالة إنجازك لمهام أعلى مع برامج إنتاجية تحتاج إلى سرعة أكبر في جهازك، أو إلى برامج التصميم مثل Photoshop أو  Premiere Pro، فمعالج i5 هو الاختيار المرشح لك، وهو المعالج المفضل أيضاً لدى الكثير من المستخدمين، وهو الأكثر استخداماً في أجهزة الحاسب التي أطلقت في الأسواق على مدار العاميين الماضيين.

بينما تأتي معالجات i7  لتدعم المستخدمين في أجهزة الحاسب المخصصة للألعاب بشكل أفضل، مع أداء واستجابة سريعة في الحاسب، كما أن لهذه المعالجات القدرة على تشغيل عدة تطبيقات بكفاءة وأداء مميز في نفس الوقت، إلا أن هذه الفئة من المعالجات تأتي بالتأكيد بأسعار مرتفعة إلى الأسواق، تؤدي أيضاً إلى ارتفاع تسعير أجهزة الحاسب التي تستخدم هذه المعالجات.

المصدر

رابط المصدر: كل ما ترغب أن تعرفه عن معالجات i3،i5 وأيضاً i7

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً