الجيش اليمني يُحرر لواءً عسكرياً في صعدة

تمكن الجيش الوطني المسنود بالمقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي في جبهة البقع بمحافظة صعدة من تحرير اللواء العسكري »101 ميكا«، بعد معارك وتبادل القصف المدفعي مع ميليشيات الحوثي وصالح، فيما شنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات على مواقع المتمردين في صعدة، وصنعاء، ومأرب، وحجة.

وذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية أنه تمت السيطرة على »101 ميكا« وتطهير المنطقة بأكملها ولَم يتبق سوى السيطرة النارية على نقطة العواضي التي تربط بين محافظتي الجوف وصعدة ومنفذ البقع. ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن محافظ صعدة هادي طرشان الوايلي قوله إن قوات الجيش والمقاومة الشعبية استعادت كميات كبيرة من سلاح الدولة المنهوب، وأسرت العشرات من مسلحي الانقلابيين. وأشار الوايلي إلى أهمية منطقة البقع الاستراتيجية باعتبارها ملتقى محافظتي الجوف وصعدة، وفيها خط دولي يربط اليمن بالمملكة العربية السعودية. وذكر أن أبطال الجيش الوطني والمقاومة، سيلتحمون قريبا مع إخوانهم في محافظة الجوف، وبعد تحريرها سيكمل الجيش والمقاومة تحرير محافظة صعدة بكاملها. معارك عنيفة وذكرت مصادر ميدانية أن القوات الشرعية خاضت معارك عنيفة ضد الانقلابيين بمساندة من طائرات الأباتشي التابعة لقوات التحالف العربي. وأفادت المصادر أن القوات الشرعية شنت قصفاً مدفعياً مكثفاً على مواقع المتمردين في البقع ومناطق أخرى في كتاف. وذكرت بعض المصادر أن القياديين في ميليشيات الحوثي زيد الكبسي وياسر المتميز لقيا مصرعهما في المواجهات. وشنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات على مواقع المتمردين في صعدة، منها مديريات حيدان والظاهر ورازح، وكذلك في منطقة ولد مسعود بمديرية سحار. وقصفت طائرات التحالف أهدافاً للحوثيين في مديرية نهم شرقي صنعاء، وفي صرواح في مأرب، وعبس في حجة، في حين تجددت المواجهات في ميدي وحرض في المحافظة الحدودية مع السعودية. معارك تعز وفي تعز جنوبي اليمن، شن المتمردون قصفاً عنيفاً على حي بير باشا غربي المدينة، ما أسفر عن وقوع ضحايا. وشهدت بعض جبهات القتال اشتباكات وتبادلا للقصف. وفي مديرية حيفان، جنوبي المدينة، باتت القوات الموالية للشرعية، تطوق المليشيات على امتداد قرى المقاطرة في الصوالحة وبعض قرى الأثاور والمفاليس التابعة للمديرية. وأوضح رئيس الفريق الهندسي لنزع الألغام التابع لقيادة محور تعز العميد طاهر حميد لـ»البيان« انه تم نزع الألغام التي زرعتها المليشيات في النجود، والتلة السوداء، وتلة الذياب، المطلة على منطقة الربيعي. تكليف العرادة وعلى صعيد متصل بمواجهة الانقلاب قرر محافظو محافظات إقليم سبأ (مأرب والبيضاء والجوف)، تكليف محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة القيام بمهام حاكم الإقليم لإدارة شؤونه حتى يتم الاستفتاء على الدستور. وفي اجتماع ضم محافظي المحافظات الثلاث سلطان العرادة ونايف القيسي وأمين العكيمي وبحضور نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية عبد العزيز جباري. تم التوافق على اختيار العرادة حاكماً مؤقتاً للإقليم. معتقلون أكد التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن، أن عملية الاعتقالات والاحتجاز القسري خارج القانون التي نفذتها ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية خلال الفترة من 21 سبتمبر 2014 وحتى 30 أبريل 2016 الماضي بلغت 9 آلاف و949 معتقلاً. وذكر التقرير بأن كثيـراً مـن المعتقليـن يتعرضون للتعذيـب البشـع كالجلـد والضـرب بـآلات حـادة والصعـق الكهربائـي وتعرضهـم للصقيـع والكـي بالنـار، لإجبارهـم علـى الاعتــراف بتهــم وجرائــم لــم يقومــوا بارتكابهــا. عدن – سبأنت


الخبر بالتفاصيل والصور


تمكن الجيش الوطني المسنود بالمقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي في جبهة البقع بمحافظة صعدة من تحرير اللواء العسكري »101 ميكا«، بعد معارك وتبادل القصف المدفعي مع ميليشيات الحوثي وصالح، فيما شنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات على مواقع المتمردين في صعدة، وصنعاء، ومأرب، وحجة.

وذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية أنه تمت السيطرة على »101 ميكا« وتطهير المنطقة بأكملها ولَم يتبق سوى السيطرة النارية على نقطة العواضي التي تربط بين محافظتي الجوف وصعدة ومنفذ البقع.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن محافظ صعدة هادي طرشان الوايلي قوله إن قوات الجيش والمقاومة الشعبية استعادت كميات كبيرة من سلاح الدولة المنهوب، وأسرت العشرات من مسلحي الانقلابيين.

وأشار الوايلي إلى أهمية منطقة البقع الاستراتيجية باعتبارها ملتقى محافظتي الجوف وصعدة، وفيها خط دولي يربط اليمن بالمملكة العربية السعودية. وذكر أن أبطال الجيش الوطني والمقاومة، سيلتحمون قريبا مع إخوانهم في محافظة الجوف، وبعد تحريرها سيكمل الجيش والمقاومة تحرير محافظة صعدة بكاملها.

معارك عنيفة

وذكرت مصادر ميدانية أن القوات الشرعية خاضت معارك عنيفة ضد الانقلابيين بمساندة من طائرات الأباتشي التابعة لقوات التحالف العربي. وأفادت المصادر أن القوات الشرعية شنت قصفاً مدفعياً مكثفاً على مواقع المتمردين في البقع ومناطق أخرى في كتاف.

وذكرت بعض المصادر أن القياديين في ميليشيات الحوثي زيد الكبسي وياسر المتميز لقيا مصرعهما في المواجهات. وشنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات على مواقع المتمردين في صعدة، منها مديريات حيدان والظاهر ورازح، وكذلك في منطقة ولد مسعود بمديرية سحار.

وقصفت طائرات التحالف أهدافاً للحوثيين في مديرية نهم شرقي صنعاء، وفي صرواح في مأرب، وعبس في حجة، في حين تجددت المواجهات في ميدي وحرض في المحافظة الحدودية مع السعودية.

معارك تعز

وفي تعز جنوبي اليمن، شن المتمردون قصفاً عنيفاً على حي بير باشا غربي المدينة، ما أسفر عن وقوع ضحايا. وشهدت بعض جبهات القتال اشتباكات وتبادلا للقصف. وفي مديرية حيفان، جنوبي المدينة، باتت القوات الموالية للشرعية، تطوق المليشيات على امتداد قرى المقاطرة في الصوالحة وبعض قرى الأثاور والمفاليس التابعة للمديرية.

وأوضح رئيس الفريق الهندسي لنزع الألغام التابع لقيادة محور تعز العميد طاهر حميد لـ»البيان« انه تم نزع الألغام التي زرعتها المليشيات في النجود، والتلة السوداء، وتلة الذياب، المطلة على منطقة الربيعي.

تكليف العرادة

وعلى صعيد متصل بمواجهة الانقلاب قرر محافظو محافظات إقليم سبأ (مأرب والبيضاء والجوف)، تكليف محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة القيام بمهام حاكم الإقليم لإدارة شؤونه حتى يتم الاستفتاء على الدستور.

وفي اجتماع ضم محافظي المحافظات الثلاث سلطان العرادة ونايف القيسي وأمين العكيمي وبحضور نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية عبد العزيز جباري. تم التوافق على اختيار العرادة حاكماً مؤقتاً للإقليم.

معتقلون

أكد التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن، أن عملية الاعتقالات والاحتجاز القسري خارج القانون التي نفذتها ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية خلال الفترة من 21 سبتمبر 2014 وحتى 30 أبريل 2016 الماضي بلغت 9 آلاف و949 معتقلاً.

وذكر التقرير بأن كثيـراً مـن المعتقليـن يتعرضون للتعذيـب البشـع كالجلـد والضـرب بـآلات حـادة والصعـق الكهربائـي وتعرضهـم للصقيـع والكـي بالنـار، لإجبارهـم علـى الاعتــراف بتهــم وجرائــم لــم يقومــوا بارتكابهــا. عدن – سبأنت

رابط المصدر: الجيش اليمني يُحرر لواءً عسكرياً في صعدة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً