ماجد ناصر: لم أخض مباراة بمثل تلك القوة

أشار ماجد ناصر حارس الأهلي، والذي نال جائزة أفضل لاعبي مباراة السوبر الإماراتي المغربي، إلى أنه لم يسبق أن خاض مباراة بمثل تلك القوة من قبل، رغم مسيرته الطويلة مع الأندية والمنتخبات الوطنية، وقال: «تعرفنا أمام الفتح، على الكرة الأفريقية الصعبة، والقوية بدنياً، ورأينا

فريقاً يلعب كرة هجومية قوية، وهو ليس من أفضل الفرق في المغرب أو أفريقيا، ولكنه قدم مستوى لا يقل عن كل تلك الفرق». فائدة أضاف «قلب الأسد»: «الفرق الإماراتية بعيدة عن الكرة الأفريقية، ونحن إضافة إلى تحقيق لقب النسخة الثانية من كأس الصداقة، حققنا فائدة فنية جيدة، سوف تفيد الأهلي في مشاركاته بدوري أبطال آسيا 2017، وفي دوري الخليج العربي الموسم الحالي، لأن إيقاع أداء الفتح عالٍ، ولم يسبق أن رأيت فريقا يلعب بمثل هذه الطريقة حتى في آسيا، ولقاء أول من أمس، درس تعلمنا منه الكثير، والأهم أننا تعلمنا أن علينا اللعب 90 دقيقة، وتعلمنا كذلك من أخطائنا خاصة، ونحن مقبلون على البطولة الآسيوية». كشف ماجد ناصر عن سر عصبية بعض لاعبي الأهلي في فترات كثيرة من المباراة، بقوله: «العصبية سببها، عدم تقديم لاعبي الأهلي للمستوى المطلوب والمعروف عن الفريق، وظهور الفتح المغربي بمستوى أقوى وأفضل أمام جمهورنا وعلى أرضنا، وهذه العصبية من الأخطاء التي تعلمنا منها في المباراة، وعلينا تجاوزها في المباريات المقبلة، خاصة في البطولة الآسيوية». السر أما عن اختياره رجل المباراة الأول، قال «قلب الأسد»: «مساندة زملائي وراء تألقي في المباراة، وأشكر زملائي بالفريق، والذين وقفوا معي وساندوني عقب خسارة المنتخب الوطني من المنتخب السعودي في تصفيات كأس العالم بروسيا 2018، وأنا أؤكد أن منتخبنا الوطني بخير، وأجدد وعدي لجماهير الإمارات، باسمي وباسم كل اللاعبين، بتقديم مستوى أفضل في مقبل التصفيات، وأنا على ثقة بقدرتنا على الوصول إلى نهائيات كأس العالم».


الخبر بالتفاصيل والصور


أشار ماجد ناصر حارس الأهلي، والذي نال جائزة أفضل لاعبي مباراة السوبر الإماراتي المغربي، إلى أنه لم يسبق أن خاض مباراة بمثل تلك القوة من قبل، رغم مسيرته الطويلة مع الأندية والمنتخبات الوطنية، وقال: «تعرفنا أمام الفتح، على الكرة الأفريقية الصعبة، والقوية بدنياً، ورأينا فريقاً يلعب كرة هجومية قوية، وهو ليس من أفضل الفرق في المغرب أو أفريقيا، ولكنه قدم مستوى لا يقل عن كل تلك الفرق».

فائدة

أضاف «قلب الأسد»: «الفرق الإماراتية بعيدة عن الكرة الأفريقية، ونحن إضافة إلى تحقيق لقب النسخة الثانية من كأس الصداقة، حققنا فائدة فنية جيدة، سوف تفيد الأهلي في مشاركاته بدوري أبطال آسيا 2017، وفي دوري الخليج العربي الموسم الحالي، لأن إيقاع أداء الفتح عالٍ، ولم يسبق أن رأيت فريقا يلعب بمثل هذه الطريقة حتى في آسيا، ولقاء أول من أمس، درس تعلمنا منه الكثير، والأهم أننا تعلمنا أن علينا اللعب 90 دقيقة، وتعلمنا كذلك من أخطائنا خاصة، ونحن مقبلون على البطولة الآسيوية».

كشف ماجد ناصر عن سر عصبية بعض لاعبي الأهلي في فترات كثيرة من المباراة، بقوله: «العصبية سببها، عدم تقديم لاعبي الأهلي للمستوى المطلوب والمعروف عن الفريق، وظهور الفتح المغربي بمستوى أقوى وأفضل أمام جمهورنا وعلى أرضنا، وهذه العصبية من الأخطاء التي تعلمنا منها في المباراة، وعلينا تجاوزها في المباريات المقبلة، خاصة في البطولة الآسيوية».

السر

أما عن اختياره رجل المباراة الأول، قال «قلب الأسد»: «مساندة زملائي وراء تألقي في المباراة، وأشكر زملائي بالفريق، والذين وقفوا معي وساندوني عقب خسارة المنتخب الوطني من المنتخب السعودي في تصفيات كأس العالم بروسيا 2018، وأنا أؤكد أن منتخبنا الوطني بخير، وأجدد وعدي لجماهير الإمارات، باسمي وباسم كل اللاعبين، بتقديم مستوى أفضل في مقبل التصفيات، وأنا على ثقة بقدرتنا على الوصول إلى نهائيات كأس العالم».

رابط المصدر: ماجد ناصر: لم أخض مباراة بمثل تلك القوة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً