مصر: مقتل قيادي جهادي خلال محاولة القبض عليه

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مقتل قيادي جهادي بارز محكوم عليه بالإعدام في قضية اقتحام قسم شرطة كرداسة، اليوم الإثنين، في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن المصرية أثناء محاولة القبض

عليه. وأضافت الداخلية المصرية، في بيان لها، أن معلومات توافرت لقطاع الأمن الوطني تفيد بتردد الجهادي أشرف إدريس عطية القزاز، وهو محكوم عليه بالإعدام في قضية جنايات كرداسة اقتحام وحرق مركز شرطة كرداسة، على منزل شقيقته بمدينة كرداسة بالجيزة.وتابعت، أنه حال مداهمة القوات الأمنية له فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها من داخله مما دفع القوات للتعامل مع مصدرها وأسفر ذلك عن مقتل الجهادي، مضيفةً أن قوات الأمن عثرت على بندقية خرطوش تركية الصنع وعدد 3 فوارغ من ذات العيار. وتابعت الداخلية المصرية، أن القتيل من أبرز الكوادر الجهادية بمحافظة الجيزة ومسؤول التخطيط والتسليح وتدبير المواد المتفجرة لعناصر البؤر الجهادية بنطاق محافظة الجيزة.وأوضحت، أن القتيل محكوم عليه بالسجن المؤبد في قضية تشكيل تنظيم مسلح لإستهداف مدينة الإنتاج الإعلامي ومبنى ماسبيرو، كما أنه مطلوب في عدد من القضايا منها اغتيال أمين شرطة من قوة قطاع الأمن الوطن، وتشكيل تنظيم مسلح يستهدف ضباط الشرطة والجيش.وتعود قضية اقتحام قسم شرطة كرداسة التي حكم على القتيل فيها بالإعدام لشهر أغسطس (آب) عام 2013، عندما اقتحم أشخاص قسم شرطة كرداسة، عقب فض اعتصامي أنصار الرئيس الإخواني المعزول محمد مرسي، ما أدى إلى مقتل 11 ضابطاً من قوة القسم وتم التمثيل بجثثهم، إلى جانب شخصين آخرين من الأهالي تصادف وجودهما في المكان.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مقتل قيادي جهادي بارز محكوم عليه بالإعدام في قضية اقتحام قسم شرطة كرداسة، اليوم الإثنين، في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن المصرية أثناء محاولة القبض عليه.

وأضافت الداخلية المصرية، في بيان لها، أن معلومات توافرت لقطاع الأمن الوطني تفيد بتردد الجهادي أشرف إدريس عطية القزاز، وهو محكوم عليه بالإعدام في قضية جنايات كرداسة اقتحام وحرق مركز شرطة كرداسة، على منزل شقيقته بمدينة كرداسة بالجيزة.

وتابعت، أنه حال مداهمة القوات الأمنية له فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها من داخله مما دفع القوات للتعامل مع مصدرها وأسفر ذلك عن مقتل الجهادي، مضيفةً أن قوات الأمن عثرت على بندقية خرطوش تركية الصنع وعدد 3 فوارغ من ذات العيار.

وتابعت الداخلية المصرية، أن القتيل من أبرز الكوادر الجهادية بمحافظة الجيزة ومسؤول التخطيط والتسليح وتدبير المواد المتفجرة لعناصر البؤر الجهادية بنطاق محافظة الجيزة.

وأوضحت، أن القتيل محكوم عليه بالسجن المؤبد في قضية تشكيل تنظيم مسلح لإستهداف مدينة الإنتاج الإعلامي ومبنى ماسبيرو، كما أنه مطلوب في عدد من القضايا منها اغتيال أمين شرطة من قوة قطاع الأمن الوطن، وتشكيل تنظيم مسلح يستهدف ضباط الشرطة والجيش.

وتعود قضية اقتحام قسم شرطة كرداسة التي حكم على القتيل فيها بالإعدام لشهر أغسطس (آب) عام 2013، عندما اقتحم أشخاص قسم شرطة كرداسة، عقب فض اعتصامي أنصار الرئيس الإخواني المعزول محمد مرسي، ما أدى إلى مقتل 11 ضابطاً من قوة القسم وتم التمثيل بجثثهم، إلى جانب شخصين آخرين من الأهالي تصادف وجودهما في المكان.

رابط المصدر: مصر: مقتل قيادي جهادي خلال محاولة القبض عليه

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً