أونروا غزة: نواجه عجزاً مالياً بقيمة 70 مليون دولار

اشتكت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) اليوم الإثنين، من عجز مالي في موازنتها في قطاع غزة يصل إلى 70 مليون دولار أمريكي.

وقال مدير عمليات أونروا في غزة “بو شاك” خلال مؤتمر صحفي عقده في مقرها الرئيسي وسط مدينة غزة، إن العجز المذكور في موازنة الوكالة ناتج عن نقص التمويل الدولي المقدم لبرامجها.لكن بو شاك أكد أن أونروا “تستمر في تقديم كافة أنواع خدماتها للاجئين في قطاع غزة”، نافياً بشدة اتهامات لجان شعبية فلسطينية للوكالة بتقليص خدماتها خاصة فيما يتعلق بمجال التعليم.وذكر بو شاك أن أونروا استقبلت هذا العام 13 ألف طالب جديد في قطاع غزة وأنجزت بناء 24 مدرسة جديدة وتوظيف ما يزيد على 400 مدرس جديد بعقود مؤقتة.وحذر مدير عمليات أونروا في قطاع غزة من أن الوضع في القطاع المحاصر إسرائيلياً منذ تسعة أعوام “صعب خاصة على الشباب الذين لا يجدون فرص عمل”.وأفاد بأن أونروا توظف في قطاع غزة 12,300 شخص وهي ملتزمة بمسؤولياتها في إيجاد طرق جديدة أمام الجيل الشاب لخلق فرص عمل له.ونبه إلى “خطورة تزايد الإحباط واليأس وانعدام الفرص واستمرار الحصار على قطاع غزة، وما له من تأثيرات سلبية في الوقت الذي ينشد فيه الجميع الاستقرار والهدوء”.واعتبر أن “الإجراءات التي تتخذها إسرائيل ضد موظفي أونروا والقطاع الخاص الفلسطيني وتقييد حرية الحركة، تلقي بظلال قاتمة حول عملية التنمية وتحقيق انفراجة في الوضع في ظل استمرار الحصار والحرمان من الخدمات الأساسية”.وحث المسؤول الدولي على ضرورة التحرك الجدي لحل أزمات نقص الخدمات الأساسية المقدمة لسكان قطاع غزة خاصة ما يتعلق بالكهرباء والماء الصالحة للشرب.وشهدت مؤسسات أونروا في غزة مؤخراً سلسلة دعوات للإضراب من موظفيها احتجاجاً على ما يعتبره اتحاد الموظفين لدى الوكالة إتباع إدارتها إجراءات لتقليص الخدمات المقدمة للاجئين وعدم الاستجابة لمطالب رفع رواتب الموظفين لديها.


الخبر بالتفاصيل والصور



اشتكت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) اليوم الإثنين، من عجز مالي في موازنتها في قطاع غزة يصل إلى 70 مليون دولار أمريكي.

وقال مدير عمليات أونروا في غزة “بو شاك” خلال مؤتمر صحفي عقده في مقرها الرئيسي وسط مدينة غزة، إن العجز المذكور في موازنة الوكالة ناتج عن نقص التمويل الدولي المقدم لبرامجها.

لكن بو شاك أكد أن أونروا “تستمر في تقديم كافة أنواع خدماتها للاجئين في قطاع غزة”، نافياً بشدة اتهامات لجان شعبية فلسطينية للوكالة بتقليص خدماتها خاصة فيما يتعلق بمجال التعليم.

وذكر بو شاك أن أونروا استقبلت هذا العام 13 ألف طالب جديد في قطاع غزة وأنجزت بناء 24 مدرسة جديدة وتوظيف ما يزيد على 400 مدرس جديد بعقود مؤقتة.

وحذر مدير عمليات أونروا في قطاع غزة من أن الوضع في القطاع المحاصر إسرائيلياً منذ تسعة أعوام “صعب خاصة على الشباب الذين لا يجدون فرص عمل”.

وأفاد بأن أونروا توظف في قطاع غزة 12,300 شخص وهي ملتزمة بمسؤولياتها في إيجاد طرق جديدة أمام الجيل الشاب لخلق فرص عمل له.

ونبه إلى “خطورة تزايد الإحباط واليأس وانعدام الفرص واستمرار الحصار على قطاع غزة، وما له من تأثيرات سلبية في الوقت الذي ينشد فيه الجميع الاستقرار والهدوء”.

واعتبر أن “الإجراءات التي تتخذها إسرائيل ضد موظفي أونروا والقطاع الخاص الفلسطيني وتقييد حرية الحركة، تلقي بظلال قاتمة حول عملية التنمية وتحقيق انفراجة في الوضع في ظل استمرار الحصار والحرمان من الخدمات الأساسية”.

وحث المسؤول الدولي على ضرورة التحرك الجدي لحل أزمات نقص الخدمات الأساسية المقدمة لسكان قطاع غزة خاصة ما يتعلق بالكهرباء والماء الصالحة للشرب.

وشهدت مؤسسات أونروا في غزة مؤخراً سلسلة دعوات للإضراب من موظفيها احتجاجاً على ما يعتبره اتحاد الموظفين لدى الوكالة إتباع إدارتها إجراءات لتقليص الخدمات المقدمة للاجئين وعدم الاستجابة لمطالب رفع رواتب الموظفين لديها.

رابط المصدر: أونروا غزة: نواجه عجزاً مالياً بقيمة 70 مليون دولار

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً