مونتنيغرو: سنظل نعمل على الانضمام للناتو والاتحاد الأوروبي


الخبر بالتفاصيل والصور



أكد رئيس وزراء جمهورية مونتينيغرو (الجبل الأسود) ميلو ديوكانوفيتش اليوم الإثنين، مواصلة بلاده مساعيها الرامية إلى الانضمام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) والاتحاد الأوروبي، وذلك بعد فوز حزبه الديمقراطي الاشتراكي بمعظم الأصوات في الانتخابات البرلمانية التي أجريت أمس الأحد، بحسب التوقعات.

ومن المتوقع أن يسيطر ديوكانوفيتش (54 عاماً)، والذي لا يزال في السلطة منذ إجراء أول انتخابات متعددة الأحزاب في مونتنيغرو في عام 1991، على أغلبية مقاعد البرلمان البالغ عددها 81.

وقال ديوكانوفيتش لأنصاره الذين كانوا يحتفلون بالفوز “مع عدد 36 مقعداً لنا، بلا شك، سوف يكون لشركائنا التقليديين، تحالف المستقبل الأوروبي لمونتنيغرو، ما لا يقل عن 42 مقعداً”.

وأضاف: “حالما يتم الإعلان عن النتائج الرسمية، سنبدأ المفاوضات مع الشركاء، وسوف نشكل الحكومة الجديدة فوراً”.

ووفقاً للتوقعات النهائية لمركز الرصد والبحوث، فإن الحزب الديمقراطي الاشتراكي سيحصل على 35 مقعداً، وهو عدد أقل بمقعد واحد من العدد الذي أعلنه ديوكانوفيتش.

وفي المعارضة، هناك توقعات بحصول الجبهة الديمقراطية على 18 مقعداً، وحصول تحالف كليوتش (المفتاح) وديمقراطيي مونتنيغرو على تسعة مقاعد لكل منهما، بالإضافة إلى خمسة للحزب الديمقراطي الاجتماعي.

رابط المصدر: مونتنيغرو: سنظل نعمل على الانضمام للناتو والاتحاد الأوروبي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً