المزينة:لابد من تسخير التكنولوجيا وتطويعها لخدمة رجل المرور وضبط أمن الطريق

أوضح الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، أهمية تسخير التكنولوجيا وتطويعها والاستفادة من التقنيات والكوادر الفنية والبشرية لخدمة رجل المرور وتعزيز استراتيجية شرطة دبي في ضبط أمن الطريق بما يعود على إنتاجية العمل الشرطي في جميع المستويات. جاء ذلك خلال الجولة التي

قام بها الفريق المزينة للإدارة العامة للعمليات ضمن برامج التفتيش السنوي للإدارات العامة ومراكز الشرطة، برفقة اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشؤون العمليات. والعميد المهندس كامل بطي السويدي مدير الإدارة العامة للعمليات، ونائبه لشؤون العمليات العميد عمر عبد العزيز الشامسي، ونائبه لشؤون الاتصالات والتقنيات العميد المهندس خالد المري، والعقيد محمد سالم سويدان مدير إدارة مبنى القيادة العامة لشرطة دبي، والعقيد خالد بن سليمان مدير إدارة الرقابة والتفتيش، والرائد الدكتور عبد الرزاق المازمي رئيس قسم التفتيش وعدد من ضباط الإدارة. أهداف استراتيجية وأكد الفريق المزينة الدور الكبير الذي تلعبه الإدارة العامة للعمليات في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لشرطة دبي ورسالتها «نسعى لجعل دبي الأكثر أمناً وسلامة، بخدمات ذكية مبتكرة، وتفوق مؤسسي عالمي، وتطور حرفي وفقاً للتقنيات الحديثة في بيئة محفزة للابتكار والإبداع؛ لإسعاد المجتمع». إضافة إلى التوجه الاستراتيجي في المدينة الآمنة «نريد دبي أن تكون الأولى في الأمن والأمان وسرعة النمو والثقة التي نحرص على تعزيزها والحفاظ عليها في الأوساط المالية والتجارية والاستثمارية والصناعية، الإقليمية والدولية، ولن نرضى عن المركز الأول بديلاً»، وكل أهداف شرطة دبي المتوافقة مع استراتيجية حكومة دبي ووزارة الداخلية حتى العام 2021. وثمّن القائد العام لشرطة دبي سعي الإدارة العامة الدؤوب لتحقيق تعهدات القيادة العامة لشرطة دبي والتزاماتها بإسعاد المجتمع في حفظ الأمن وسرعة وصول الدوريات بمختلف أشكالها وفرق الإنقاذ إلى مواقع الحوادث، والرد على المكالمات الطارئة 999 في غضون 10 ثوانٍ، إضافة إلى جلب أحدث المعدات والبرامج والتقنيات الإلكترونية والذكية لمواكبة التطورات المتسارع وتحديث خدماتها المقدمة للمجتمع. جولة دورية وكان الفريق خميس مطر المزينة قد بدأ جولته بتفتيش الطابور العام ثم سيارات العمليات المتنقلة التي تم تجهيزها بأحدث المعدات المتطورة في العالم، بالإضافة إلى الدورية الذكية التي تم تطويعها وتطويرها بإضافة نظام الإبلاغ الذكي وتطبيق التقنيات الذكية. واطلع في مبنى إدارة الاتصالات على حزمة من الخدمات الجديدة، منها لوحة معلومات التقنيات المرورية (الرادار) والنظام الإلكتروني الجديد لمتابعة أجهزة الضبط الإلكتروني وتوزيعها على شوارع الإمارة ومراقبتها وتوزيعها وآلية صيانتها دورياً ومؤشرات قياس فعالية الأجهزة وغيرها من الأنظمة والخدمات. كما اطلع الفريق المزينة على نظام الإحصائيات الأمنية الذي يوفر بيانات إحصائية مكانية للحوادث الجنائية والمرورية. واطلع في إدارة الأزمات والكوارث على استراتيجيتها والمنهجيات والخطط التنفيذية وبرنامج زيارات الشركاء وتقييم التجارب والتمارين وتأهيل القادة وخطط التدريب وآليات التقييم. ووجه الفريق المزينة في إدارة مركز القيادة والسيطرة مستقبلي المكالمات بالترويج للخدمات الأمنية والمجتمعية من خلال الاستفادة من المزايا العديدة التي توفرها التطبيقات الذكية في شرطة دبي والاطلاع على أفضل الممارسات وتبادل المعارف والخبرات والدورات التخصصية والاستفادة من إمكانيات جميع الجهات وتطويعها لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للقيادة العامة لشرطة دبي.


الخبر بالتفاصيل والصور


أوضح الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، أهمية تسخير التكنولوجيا وتطويعها والاستفادة من التقنيات والكوادر الفنية والبشرية لخدمة رجل المرور وتعزيز استراتيجية شرطة دبي في ضبط أمن الطريق بما يعود على إنتاجية العمل الشرطي في جميع المستويات.

جاء ذلك خلال الجولة التي قام بها الفريق المزينة للإدارة العامة للعمليات ضمن برامج التفتيش السنوي للإدارات العامة ومراكز الشرطة، برفقة اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشؤون العمليات.

والعميد المهندس كامل بطي السويدي مدير الإدارة العامة للعمليات، ونائبه لشؤون العمليات العميد عمر عبد العزيز الشامسي، ونائبه لشؤون الاتصالات والتقنيات العميد المهندس خالد المري، والعقيد محمد سالم سويدان مدير إدارة مبنى القيادة العامة لشرطة دبي، والعقيد خالد بن سليمان مدير إدارة الرقابة والتفتيش، والرائد الدكتور عبد الرزاق المازمي رئيس قسم التفتيش وعدد من ضباط الإدارة.

أهداف استراتيجية

وأكد الفريق المزينة الدور الكبير الذي تلعبه الإدارة العامة للعمليات في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لشرطة دبي ورسالتها «نسعى لجعل دبي الأكثر أمناً وسلامة، بخدمات ذكية مبتكرة، وتفوق مؤسسي عالمي، وتطور حرفي وفقاً للتقنيات الحديثة في بيئة محفزة للابتكار والإبداع؛ لإسعاد المجتمع».

إضافة إلى التوجه الاستراتيجي في المدينة الآمنة «نريد دبي أن تكون الأولى في الأمن والأمان وسرعة النمو والثقة التي نحرص على تعزيزها والحفاظ عليها في الأوساط المالية والتجارية والاستثمارية والصناعية، الإقليمية والدولية، ولن نرضى عن المركز الأول بديلاً»، وكل أهداف شرطة دبي المتوافقة مع استراتيجية حكومة دبي ووزارة الداخلية حتى العام 2021.

وثمّن القائد العام لشرطة دبي سعي الإدارة العامة الدؤوب لتحقيق تعهدات القيادة العامة لشرطة دبي والتزاماتها بإسعاد المجتمع في حفظ الأمن وسرعة وصول الدوريات بمختلف أشكالها وفرق الإنقاذ إلى مواقع الحوادث، والرد على المكالمات الطارئة 999 في غضون 10 ثوانٍ، إضافة إلى جلب أحدث المعدات والبرامج والتقنيات الإلكترونية والذكية لمواكبة التطورات المتسارع وتحديث خدماتها المقدمة للمجتمع.

جولة دورية

وكان الفريق خميس مطر المزينة قد بدأ جولته بتفتيش الطابور العام ثم سيارات العمليات المتنقلة التي تم تجهيزها بأحدث المعدات المتطورة في العالم، بالإضافة إلى الدورية الذكية التي تم تطويعها وتطويرها بإضافة نظام الإبلاغ الذكي وتطبيق التقنيات الذكية.

واطلع في مبنى إدارة الاتصالات على حزمة من الخدمات الجديدة، منها لوحة معلومات التقنيات المرورية (الرادار) والنظام الإلكتروني الجديد لمتابعة أجهزة الضبط الإلكتروني وتوزيعها على شوارع الإمارة ومراقبتها وتوزيعها وآلية صيانتها دورياً ومؤشرات قياس فعالية الأجهزة وغيرها من الأنظمة والخدمات.

كما اطلع الفريق المزينة على نظام الإحصائيات الأمنية الذي يوفر بيانات إحصائية مكانية للحوادث الجنائية والمرورية.

واطلع في إدارة الأزمات والكوارث على استراتيجيتها والمنهجيات والخطط التنفيذية وبرنامج زيارات الشركاء وتقييم التجارب والتمارين وتأهيل القادة وخطط التدريب وآليات التقييم.

ووجه الفريق المزينة في إدارة مركز القيادة والسيطرة مستقبلي المكالمات بالترويج للخدمات الأمنية والمجتمعية من خلال الاستفادة من المزايا العديدة التي توفرها التطبيقات الذكية في شرطة دبي والاطلاع على أفضل الممارسات وتبادل المعارف والخبرات والدورات التخصصية والاستفادة من إمكانيات جميع الجهات وتطويعها لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للقيادة العامة لشرطة دبي.

رابط المصدر: المزينة:لابد من تسخير التكنولوجيا وتطويعها لخدمة رجل المرور وضبط أمن الطريق

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً