محمد بن راشد: وعدنا شعبنا بالأفضل.. والوعد دين

مشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتشكيل فرق عمل على مستوى الحكومة اسمها «الفرق التنفيذية للأجندة الوطنية»، تتكون من 550 مسؤولاً على مستوى الحكومة اتحادياً

ومحلياً، يمثلون مختلف الجهات والقطاعات والمستويات ومن المعنيين بتنفيذ مؤشرات الأجندة الوطنية. وقال سموه: ستكون الفرق التنفيذية تحت إشرافي المباشر بهدف تركيز الجهود، وحشد الطاقات، وتكثيف العمل خلال الفترة المقبلة للوصول لنسبة 100% من مستهدفات الأجندة الوطنية بحلول العام 2021. وأضاف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في رسالة تحت عنوان «عشرية الإنجاز.. وخمسية التحدي»، وجهها إلى شعب دولة الإمارات بمناسبة 10 أعوام على تولي سموه رئاسة الحكومة: «10 أعوام ونيف مرت سريعة منذ تولينا رئاسة الحكومة في دولة الإمارات، 10 أعوام أطلقنا فيها خططاً واستراتيجيات وبرامج، وأعدنا خلالها تشكيل الحكومة مرات عدة، وطورنا خلالها أنظمة لمتابعة الأداء وتطوير الخدمات، وشجعنا على الابتكار وعلى استخدام التكنولوجيا في المؤسسات كافة، ووضعنا الجوائز، وشكلنا الآلاف من فرق العمل، وعقدنا الكثير من الخلوات والاجتماعات، وأسسنا العديد من الأجهزة الحكومية الجديدة، فما النتيجة؟». وأضاف سموه: «تلقيت قبل أسبوع تقريراً مفصلاً حول تقدمنا في تحقيق هذه المؤشرات، وبلغت نسبة المؤشرات التي حققت تطوراً 62%، أي أن 38% من المؤشرات لم يتم تحقيق اختراق حقيقي فيها ولم يبق أمامنا إلا خمسة أعوام فقط وهي فترة قصيرة في عمر الدول. وليس من عادتنا أن نجامل أحداً، لأن المجاملة على حساب الوطن ليست من الوطنية». واختتم صاحب السمو نائب رئيس الدولة الرسالة: «لا مجال للتأجيل، ولا مجال للتراخي، والتاريخ سيشهد علينا جميعاً. وعدنا شعبنا بتحقيق الأفضل، والوعد دين، والعمل الحكومي أمانة، وحكومتنا لم ولن تعرف غير الجدية في تنفيذ خططها ومؤشراتها. سأكون بنفسي على رأس هذه الفرق، ونسأل الله الخير والسداد وأن يوفقنا جميعاً لما فيه خير البلاد والعباد».


الخبر بالتفاصيل والصور


مشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتشكيل فرق عمل على مستوى الحكومة اسمها «الفرق التنفيذية للأجندة الوطنية»، تتكون من 550 مسؤولاً على مستوى الحكومة اتحادياً ومحلياً، يمثلون مختلف الجهات والقطاعات والمستويات ومن المعنيين بتنفيذ مؤشرات الأجندة الوطنية.

وقال سموه: ستكون الفرق التنفيذية تحت إشرافي المباشر بهدف تركيز الجهود، وحشد الطاقات، وتكثيف العمل خلال الفترة المقبلة للوصول لنسبة 100% من مستهدفات الأجندة الوطنية بحلول العام 2021.

وأضاف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في رسالة تحت عنوان «عشرية الإنجاز.. وخمسية التحدي»، وجهها إلى شعب دولة الإمارات بمناسبة 10 أعوام على تولي سموه رئاسة الحكومة: «10 أعوام ونيف مرت سريعة منذ تولينا رئاسة الحكومة في دولة الإمارات، 10 أعوام أطلقنا فيها خططاً واستراتيجيات وبرامج، وأعدنا خلالها تشكيل الحكومة مرات عدة، وطورنا خلالها أنظمة لمتابعة الأداء وتطوير الخدمات، وشجعنا على الابتكار وعلى استخدام التكنولوجيا في المؤسسات كافة، ووضعنا الجوائز، وشكلنا الآلاف من فرق العمل، وعقدنا الكثير من الخلوات والاجتماعات، وأسسنا العديد من الأجهزة الحكومية الجديدة، فما النتيجة؟».

وأضاف سموه: «تلقيت قبل أسبوع تقريراً مفصلاً حول تقدمنا في تحقيق هذه المؤشرات، وبلغت نسبة المؤشرات التي حققت تطوراً 62%، أي أن 38% من المؤشرات لم يتم تحقيق اختراق حقيقي فيها ولم يبق أمامنا إلا خمسة أعوام فقط وهي فترة قصيرة في عمر الدول. وليس من عادتنا أن نجامل أحداً، لأن المجاملة على حساب الوطن ليست من الوطنية».

واختتم صاحب السمو نائب رئيس الدولة الرسالة: «لا مجال للتأجيل، ولا مجال للتراخي، والتاريخ سيشهد علينا جميعاً. وعدنا شعبنا بتحقيق الأفضل، والوعد دين، والعمل الحكومي أمانة، وحكومتنا لم ولن تعرف غير الجدية في تنفيذ خططها ومؤشراتها. سأكون بنفسي على رأس هذه الفرق، ونسأل الله الخير والسداد وأن يوفقنا جميعاً لما فيه خير البلاد والعباد».

رابط المصدر: محمد بن راشد: وعدنا شعبنا بالأفضل.. والوعد دين

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً