أحمد زين ينتهي من تصوير الفيلم الإماراتي الطويل ليزا

تصوير فيلم ليزا(المصدر) انتهى المخرج الإماراتي أحمد زين من

تصوير أحدث أفلامه الطويلة بعنوان “ليزا”، الذي دخل مرحلة المونتاج وتجهيزات ما بعد التصوير لاحتمالية المشاركة به في الدورة المقبلة من مهرجان دبي السينمائي الدولي. ويهدف “ليزا” إلى تسليط الضوء على التسامح والتعايش النموذجي بين فئات المجتمع الإماراتي الذي يضم أكثر من 220 جنسية من دول العالم ينعمون بالأمن والأمان والاستقرار، ويعيشون حياة رغدة هانئة تحترم العادات والتقاليد والمعتقدات في بيئة أضحت مضرب المثل في كل بقاع العالم.ويبرز الفيلم النهضة الحضارية والتطور الذي تشهده الإمارات العربية المتحدة، مركزاً على عدد من المناطق والمعالم السياحية في الدولة التي أضحت مقصداً للسواح من كافة أرجاء المعمورة، حيث تم تصوير الفيلم في أماكن لم تظهر من قبل في السينما الإماراتية.تدور أحداث الفيلم في نحو 90 دقيقة، وجاءت القصة والسيناريو والحوار والإخراج للإماراتي أحمد زين، بدعم من مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، وضم فريق العمل منصور أحمد مساعد مخرج، ومحمد مرشد مدير الإنتاج.وشارك في تصوير الفيلم فريق عالمي ضم سينمائيين محترفين من بريطانيا ومصر، واستغرق تصويره نحو 17 يوماً متواصلاً في كل من أبوظبي ودبي والعين.ويشهد الفيلم مشاركة ممثلة بريطانية وممثلة ألمانية، كما يشارك فيه عدد من الممثلين الإماراتيين، هم: أيمن دحيم، ناصر الظنحاني، علي الشحي، محمد بن علي، يعقوب المرزوقي، وأم راشد، ميره علي، نسمة مصطفى. وقال المخرج الإماراتي أحمد زين، مخرج ومنتج الفيلم، إن الهدف الرئيس من الفيلم هو دعم السينما الإماراتية الجماهيرية وإثرائها بأفلام طويلة تجذب جمهور الشباك، كما أن الفيلم منتج في الوقت نفسه لجمهور المهرجانات، لافتاً إلى أن الفيلم حالياً في مرحلة المونتاج ومن الممكن المشاركة في الدورة المقبلة من مهرجان دبي السينمائي.وأشار زين إلى أن فيلم “ليزا” يؤصل للحياة والعادات والتقاليد الإماراتية النبيلة، مركزاً على حياة أبناء البيئة الزراعية وجمالياتها، ومروجاً للإمارات سياحياً.وأكد أن الفيلم سيكون نقطة مضيئة في مسيرة السينما الإماراتية الحديثة، إذ يقدم قصة فريدة من نوعها جرت أحداثها على أرض الإمارات.


الخبر بالتفاصيل والصور




تصوير فيلم ليزا(المصدر)



انتهى المخرج الإماراتي أحمد زين من تصوير أحدث أفلامه الطويلة بعنوان “ليزا”، الذي دخل مرحلة المونتاج وتجهيزات ما بعد التصوير لاحتمالية المشاركة به في الدورة المقبلة من مهرجان دبي السينمائي الدولي.

ويهدف “ليزا” إلى تسليط الضوء على التسامح والتعايش النموذجي بين فئات المجتمع الإماراتي الذي يضم أكثر من 220 جنسية من دول العالم ينعمون بالأمن والأمان والاستقرار، ويعيشون حياة رغدة هانئة تحترم العادات والتقاليد والمعتقدات في بيئة أضحت مضرب المثل في كل بقاع العالم.

ويبرز الفيلم النهضة الحضارية والتطور الذي تشهده الإمارات العربية المتحدة، مركزاً على عدد من المناطق والمعالم السياحية في الدولة التي أضحت مقصداً للسواح من كافة أرجاء المعمورة، حيث تم تصوير الفيلم في أماكن لم تظهر من قبل في السينما الإماراتية.

تدور أحداث الفيلم في نحو 90 دقيقة، وجاءت القصة والسيناريو والحوار والإخراج للإماراتي أحمد زين، بدعم من مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، وضم فريق العمل منصور أحمد مساعد مخرج، ومحمد مرشد مدير الإنتاج.

وشارك في تصوير الفيلم فريق عالمي ضم سينمائيين محترفين من بريطانيا ومصر، واستغرق تصويره نحو 17 يوماً متواصلاً في كل من أبوظبي ودبي والعين.

ويشهد الفيلم مشاركة ممثلة بريطانية وممثلة ألمانية، كما يشارك فيه عدد من الممثلين الإماراتيين، هم: أيمن دحيم، ناصر الظنحاني، علي الشحي، محمد بن علي، يعقوب المرزوقي، وأم راشد، ميره علي، نسمة مصطفى.

وقال المخرج الإماراتي أحمد زين، مخرج ومنتج الفيلم، إن الهدف الرئيس من الفيلم هو دعم السينما الإماراتية الجماهيرية وإثرائها بأفلام طويلة تجذب جمهور الشباك، كما أن الفيلم منتج في الوقت نفسه لجمهور المهرجانات، لافتاً إلى أن الفيلم حالياً في مرحلة المونتاج ومن الممكن المشاركة في الدورة المقبلة من مهرجان دبي السينمائي.

وأشار زين إلى أن فيلم “ليزا” يؤصل للحياة والعادات والتقاليد الإماراتية النبيلة، مركزاً على حياة أبناء البيئة الزراعية وجمالياتها، ومروجاً للإمارات سياحياً.

وأكد أن الفيلم سيكون نقطة مضيئة في مسيرة السينما الإماراتية الحديثة، إذ يقدم قصة فريدة من نوعها جرت أحداثها على أرض الإمارات.

رابط المصدر: أحمد زين ينتهي من تصوير الفيلم الإماراتي الطويل ليزا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً