حزب معارض يقرر مقاطعة الحوار السياسي في موريتانيا

أعلن حزب التحالف الشعبي التقدمي المعارض، اليوم السبت، مقاطعته مؤقتاً لجلسات الحوار السياسي الشامل الجاري في موريتانيا بين الحكومة وجزء من المعارضة لبحث تعديلات دستورية جديدة في البلاد.

وقال الناطق الرسمي للحزب عثمان ولد بيجل، إن التحالف انسحب من جلسات الحوار احتجاجا ًعلى “تصريحات متكررة للوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة يدعو فيها إلى تعديل الدستور في مواده المتعلقة بفتح عدد الفترات الرئاسية، ومساعي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم الالتفاف على مخرجات الحوار”.وأضاف ولد بيجل أن على الحكومة سحب تصريحات الوزير والحزب الحاكم والالتزام بوثيقة العمل المحددة لمواضيع الحوار “التي تم الاتفاق عليها سلفا مع المشاركين في الحوار”.ويشارك في الحوار نحو 80 حزباً سياسياً من الأغلبية المساندة للحكومة وبعض المعارضة، بينما قاطعه منتدى الديمقراطية والوحدة وحزب تكتل القوى الديمقراطية .ويبحث الحوار إدخال تعديلات دستورية جوهرية، منها إلغاء مجلس الشيوخ واستحداث مجالس جهوية للتنمية وإلغاء تحديد السن القصوى للترشح لمنصب رئيس الجمهورية.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلن حزب التحالف الشعبي التقدمي المعارض، اليوم السبت، مقاطعته مؤقتاً لجلسات الحوار السياسي الشامل الجاري في موريتانيا بين الحكومة وجزء من المعارضة لبحث تعديلات دستورية جديدة في البلاد.

وقال الناطق الرسمي للحزب عثمان ولد بيجل، إن التحالف انسحب من جلسات الحوار احتجاجا ًعلى “تصريحات متكررة للوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة يدعو فيها إلى تعديل الدستور في مواده المتعلقة بفتح عدد الفترات الرئاسية، ومساعي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم الالتفاف على مخرجات الحوار”.

وأضاف ولد بيجل أن على الحكومة سحب تصريحات الوزير والحزب الحاكم والالتزام بوثيقة العمل المحددة لمواضيع الحوار “التي تم الاتفاق عليها سلفا مع المشاركين في الحوار”.

ويشارك في الحوار نحو 80 حزباً سياسياً من الأغلبية المساندة للحكومة وبعض المعارضة، بينما قاطعه منتدى الديمقراطية والوحدة وحزب تكتل القوى الديمقراطية .

ويبحث الحوار إدخال تعديلات دستورية جوهرية، منها إلغاء مجلس الشيوخ واستحداث مجالس جهوية للتنمية وإلغاء تحديد السن القصوى للترشح لمنصب رئيس الجمهورية.

رابط المصدر: حزب معارض يقرر مقاطعة الحوار السياسي في موريتانيا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً