افتتاح مهرجان أيام سينمائية في رام الله بـرقصة التانغو الأخيرة

انطلق مهرجان “أيام سينمائية” بدورته الثالثة اليوم السبت في رام الله، بمشاركة 80 فيلماً دولياً وعربياً ومحلياً. وقالت مؤسسة “فيلم لاب- فلسطين” غير الربحية التي

تنظم المهرجان في بيان لها “الأفلام المشاركة في المهرجان تشمل 45 فيلما طويلاً بين روائي ووثائقي، و25 فيلماً قصيراً و12 من الأفلام المتحركة للأطفال”.وأضافت أن المهرجان يُفتتح “بالفيلم الأرجنتيني (رقصة التانغو الأخيرة) الذي يروي قصة حب بين اثنين من أهم راقصي التانغو في تاريخ الأرجنتين وعشقهم الكبير لرقص التانغو”.وقالت الناطقة الإعلامية للمهرجان خلود بدوي “الموسيقار الأرجنتيني لويس بوردا الذي عمل في عدة أفلام أهمها رقصة التانغو الأخيرة، والطريق إلى شاكو، سيشارك في حفل افتتاح المهرجان”.وأضافت أن “المهرجان سيعرض لأول مرة في فلسطين مجموعة من الأفلام التوثيقية عن الثورة الفلسطينية التي تم تصويرها على يد مخرجين ألمان من خلال برنامج (وهج الذاكرة)، الذي يستحضر التعاون بين منظمة التحرير وصنّاع أفلام من جمهورية ألمانيا الاتحادية”.وأشارت إلى أن (وهج الذاكرة) يشتمل على “أفلام وصور التقطت في لبنان وفلسطين بين الأعوام 1977 و1988”.وتابعت “عرض هذه الأفلام سيتم بحضور مخرجيها حيث سيقومون بتقديم إطار العمل الذي اتبعوه ومناقشة أعمالهم مع الحضور”.ويخصص المهرجان في دورته الثالثة للمرة الأولى هذا العام جائزة لأفضل فيلم فلسطيني أو عن فلسطين.وقالت خلود “تقدم للمشاركة في هذه المسابقة 31 فيلماً، تم اختيار 18 فيلماً منها للتنافس على الجائزة التي تحمل اسم عصفور الشمس الفلسطيني”.ويستمر المهرجان الذي يقام بدعم من عدد من المؤسسات المحلية والأجنبية في القدس ورام الله وبيت لحم وجنين وغزة حتى 21 من الشهر الجاري.وأوضح القائمون على المهرجان أن الدخول إلى جميع فعالياته سيكون مجانياً، بهدف إتاحة الفرصة لأكبر عدد من الجمهور من متابعة الأفلام المعروضة.


الخبر بالتفاصيل والصور



انطلق مهرجان “أيام سينمائية” بدورته الثالثة اليوم السبت في رام الله، بمشاركة 80 فيلماً دولياً وعربياً ومحلياً.

وقالت مؤسسة “فيلم لاب- فلسطين” غير الربحية التي تنظم المهرجان في بيان لها “الأفلام المشاركة في المهرجان تشمل 45 فيلما طويلاً بين روائي ووثائقي، و25 فيلماً قصيراً و12 من الأفلام المتحركة للأطفال”.

وأضافت أن المهرجان يُفتتح “بالفيلم الأرجنتيني (رقصة التانغو الأخيرة) الذي يروي قصة حب بين اثنين من أهم راقصي التانغو في تاريخ الأرجنتين وعشقهم الكبير لرقص التانغو”.

وقالت الناطقة الإعلامية للمهرجان خلود بدوي “الموسيقار الأرجنتيني لويس بوردا الذي عمل في عدة أفلام أهمها رقصة التانغو الأخيرة، والطريق إلى شاكو، سيشارك في حفل افتتاح المهرجان”.

وأضافت أن “المهرجان سيعرض لأول مرة في فلسطين مجموعة من الأفلام التوثيقية عن الثورة الفلسطينية التي تم تصويرها على يد مخرجين ألمان من خلال برنامج (وهج الذاكرة)، الذي يستحضر التعاون بين منظمة التحرير وصنّاع أفلام من جمهورية ألمانيا الاتحادية”.

وأشارت إلى أن (وهج الذاكرة) يشتمل على “أفلام وصور التقطت في لبنان وفلسطين بين الأعوام 1977 و1988”.

وتابعت “عرض هذه الأفلام سيتم بحضور مخرجيها حيث سيقومون بتقديم إطار العمل الذي اتبعوه ومناقشة أعمالهم مع الحضور”.

ويخصص المهرجان في دورته الثالثة للمرة الأولى هذا العام جائزة لأفضل فيلم فلسطيني أو عن فلسطين.

وقالت خلود “تقدم للمشاركة في هذه المسابقة 31 فيلماً، تم اختيار 18 فيلماً منها للتنافس على الجائزة التي تحمل اسم عصفور الشمس الفلسطيني”.

ويستمر المهرجان الذي يقام بدعم من عدد من المؤسسات المحلية والأجنبية في القدس ورام الله وبيت لحم وجنين وغزة حتى 21 من الشهر الجاري.

وأوضح القائمون على المهرجان أن الدخول إلى جميع فعالياته سيكون مجانياً، بهدف إتاحة الفرصة لأكبر عدد من الجمهور من متابعة الأفلام المعروضة.

رابط المصدر: افتتاح مهرجان أيام سينمائية في رام الله بـرقصة التانغو الأخيرة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً