«صحة دبي» تطلق تطبيقاً ذكياً للأدوية مطلع نوفمبر

■ تحويل الدليل الورقي إلى إلكتروني تعتزم هيئة الصحة في دبي بداية نوفمبر المقبل إطلاق التطبيق الذكي لدليل الأدوية الخاص لعام 2017 للأطباء والصيادلة العاملين في الهيئة والجمهور، وذلك من خلال الهواتف الذكية لإطلاعهم على آخر المستجدات العالمية المتعلقة بأصناف الأدوية المتوفرة في الهيئة،

والتي يزيد عددها على 100 صنف دوائي. وقال الدكتور علي السيد مدير إدارة الخدمات الصيدلانية في الهيئة إن الهدف من إطلاق الدليل عبر التطبيقات الذكية هو إتاحة الفرصة لجميع الأطباء والصيادلة العاملين ليس فقط في الهيئة، وإنما في القطاع الخاص من الاستفادة من المعلومات التي يوفرها الدليل كونها تتعلق بحياة المرضى وإسعادهم. وأضاف أن التطبيق الذكي سيوفر للأطباء سهولة الحصول عن المعلومات الكاملة للمريض على مدار الساعة، حيث سيكون بإمكانه قبل وصف الدواء الحصول على معلومات كاملة عن الجرعة المناسبة للمريض وفقاً للعمر والوزن، والتفاعلات الكيميائية مع الأدوية الأخرى التي يتناولها المريض، وذلك تجنباً لحدوث مضاعفات. وطالب الدكتور علي السيد المرضى بالكشف للطبيب عن كل المعلومات المتعلقة بالتاريخ المرضي، والأدوية التي يتناولونها لأنها مهمة جداً للطبيب، وذلك ليتجنب كتابة أدوية قد تتفاعل مع الأدوية الأخرى وتنعكس سلباً على صحة المريض، فبدلاً من تحسن حالته قد تظهر أعراض أخرى ومضاعفات مرضية بسبب الدواء. تفصيلات وأوضح الدكتور علي السيد أن التطبيق يتميز بتخصيص جزء منفصل لكل دواء متوفر في هيئة الصحة في دبي يتضمن الاسم العلمي للدواء، واستخداماته العلاجية، والجرعة العلاجية المناسبة لكل من البالغين والأطفال، والرمز الإلكتروني للدواء في الهيئة، والمستحضرات المتوفرة من هذا الدواء بصيدليات الهيئة، وسعر بيع الوحدة الواحدة للدواء، وشروط وصف الدواء من قبل الأطباء في هيئة الصحة. وقال الدكتور السيد إن معظم الأدوية التي يستعرضها الدليل وذات الخطورة العالية والكلفة العالية تم تأشيرها بعلامة مميزة، حيث ستخضع هذه الأدوية لدراسات تتعلق بتقييم استخدام الدواء، بناءً على تعليمات لجنة العلاج والدواء متى لوحظ ارتفاع في نسبة وصفها للمرضى، إضافة إلى تأشير الأدوية المراقبة والمخدرة بعلامة مميزة أيضاً وذلك لتنبيه الأطباء والصيادلة عند وصفها وصرفها للمرضى. مزايا كما يتميز الدليل بتأشيره على الأدوية التي يتم طلبها بناءً على طلب شراء خاص مما يسهل على الأطباء التعرف على هذه الأدوية والتنسيق مع الصيدلية بخصوص وصفها وصرفها للمرضى المستحقين. تسهيل أشار الدكتور علي السيد إلى الأسماء التجارية التي استخدمت في الدليل في حالة الأدوية المركبة التي يصعب ذكر جميع محتوياتها، وذلك تسهيلاً للمستخدم وتفادياً لأي التباس بأسماء الأدوية، مشيراً إلى حرص الإدارة على إصدار هذا الدليل بحجم أصغر نسبياً من الطبعات السابقة، وذلك رغم الكم الكبير للمعلومات التي يتضمنها بهدف تسهيل تداول هذا الدليل والاستفادة من المعلومات التي يوفرها للفئات المستهدفة.


الخبر بالتفاصيل والصور


تعتزم هيئة الصحة في دبي بداية نوفمبر المقبل إطلاق التطبيق الذكي لدليل الأدوية الخاص لعام 2017 للأطباء والصيادلة العاملين في الهيئة والجمهور، وذلك من خلال الهواتف الذكية لإطلاعهم على آخر المستجدات العالمية المتعلقة بأصناف الأدوية المتوفرة في الهيئة، والتي يزيد عددها على 100 صنف دوائي.

وقال الدكتور علي السيد مدير إدارة الخدمات الصيدلانية في الهيئة إن الهدف من إطلاق الدليل عبر التطبيقات الذكية هو إتاحة الفرصة لجميع الأطباء والصيادلة العاملين ليس فقط في الهيئة، وإنما في القطاع الخاص من الاستفادة من المعلومات التي يوفرها الدليل كونها تتعلق بحياة المرضى وإسعادهم.

وأضاف أن التطبيق الذكي سيوفر للأطباء سهولة الحصول عن المعلومات الكاملة للمريض على مدار الساعة، حيث سيكون بإمكانه قبل وصف الدواء الحصول على معلومات كاملة عن الجرعة المناسبة للمريض وفقاً للعمر والوزن، والتفاعلات الكيميائية مع الأدوية الأخرى التي يتناولها المريض، وذلك تجنباً لحدوث مضاعفات.

وطالب الدكتور علي السيد المرضى بالكشف للطبيب عن كل المعلومات المتعلقة بالتاريخ المرضي، والأدوية التي يتناولونها لأنها مهمة جداً للطبيب، وذلك ليتجنب كتابة أدوية قد تتفاعل مع الأدوية الأخرى وتنعكس سلباً على صحة المريض، فبدلاً من تحسن حالته قد تظهر أعراض أخرى ومضاعفات مرضية بسبب الدواء.

تفصيلات

وأوضح الدكتور علي السيد أن التطبيق يتميز بتخصيص جزء منفصل لكل دواء متوفر في هيئة الصحة في دبي يتضمن الاسم العلمي للدواء، واستخداماته العلاجية، والجرعة العلاجية المناسبة لكل من البالغين والأطفال، والرمز الإلكتروني للدواء في الهيئة، والمستحضرات المتوفرة من هذا الدواء بصيدليات الهيئة، وسعر بيع الوحدة الواحدة للدواء، وشروط وصف الدواء من قبل الأطباء في هيئة الصحة.

وقال الدكتور السيد إن معظم الأدوية التي يستعرضها الدليل وذات الخطورة العالية والكلفة العالية تم تأشيرها بعلامة مميزة، حيث ستخضع هذه الأدوية لدراسات تتعلق بتقييم استخدام الدواء، بناءً على تعليمات لجنة العلاج والدواء متى لوحظ ارتفاع في نسبة وصفها للمرضى، إضافة إلى تأشير الأدوية المراقبة والمخدرة بعلامة مميزة أيضاً وذلك لتنبيه الأطباء والصيادلة عند وصفها وصرفها للمرضى.

مزايا

كما يتميز الدليل بتأشيره على الأدوية التي يتم طلبها بناءً على طلب شراء خاص مما يسهل على الأطباء التعرف على هذه الأدوية والتنسيق مع الصيدلية بخصوص وصفها وصرفها للمرضى المستحقين.

تسهيل

أشار الدكتور علي السيد إلى الأسماء التجارية التي استخدمت في الدليل في حالة الأدوية المركبة التي يصعب ذكر جميع محتوياتها، وذلك تسهيلاً للمستخدم وتفادياً لأي التباس بأسماء الأدوية، مشيراً إلى حرص الإدارة على إصدار هذا الدليل بحجم أصغر نسبياً من الطبعات السابقة، وذلك رغم الكم الكبير للمعلومات التي يتضمنها بهدف تسهيل تداول هذا الدليل والاستفادة من المعلومات التي يوفرها للفئات المستهدفة.

رابط المصدر: «صحة دبي» تطلق تطبيقاً ذكياً للأدوية مطلع نوفمبر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً