80 طالباً وطالبة يؤدون «اليمين الطبية» في جامعة الإمارات

جامعة الإمارات توفر أفضل المرافق الطبية والعلمية لتعزيز كفاءة الطلبة. الإمارات اليوم أدى 80 طالباً وطالبة بالسنة الثالثة في كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة الإمارات مراسم «حلف أداء اليمين الطبية»، أخيراً، على مسرح قاعة الشيخ خليفة بمبنى الكلية، بحضور عميد الكلية، البروفيسور دينيس تيمبلتون، ونائب العميد، الدكتور

سليمان الحمادي، وذوي الطلبة وأسرة الكلية. وأشاد تيمبلتون، بأطباء المستقبل من طلبة السنة الثالثة، واستعرض معهم مسيرته المهنية والطبية، مؤكداً أن دستور الطبيب المهني ينطلق من المبادئ الإنسانية والقيم النبيلة لمهنة الطب، وما يترتب عليها من التزام أخلاقي مهني على أعلى مستوى تجاه المريض والمجتمع الذي يعيش فيه الطبيب، من قيم الرحمة والنزاهة والأخلاق تجاه الجميع أثناء ممارسة الطبيب لمهنته وأدائه رسالته الإنسانية العظيمة. وأوضح أن الجامعة وكلية الطب والعلوم الصحية لا تدخران جهداً في توفير أفضل المرافق الطبية والعلمية، لتعزز كفاءة وخبرة الطلبة، منوهاً بدور الجامعة الوطني الرائد في تعزيز قيم النزاهة والشفافية عبر الالتزام بأعلى المبادئ الأخلاقية، بما يحقق ويعزز الثقة والصدقية في نفوس أطباء المستقبل من خلال المنهج العلمي والأكاديمي المعد للطبيب. وقدمت الطالبة سحر المنصوري، كلمة طالبات الكلية وعرضاً توضيحياً لمسيرتهن العلمية والأكاديمية للأعوام الثلاثة، وما واجهن من تحديات للوصول إلى هذه المرحلة من أداء شرف قسم اليمين الطبية لمهنة الطب، ورؤيتهن للمستقبل لمهنة الطب، فيما قدم الطالب عبدالله محمد، كلمة الطلبة، وتحدث عن الجهد الذي بذلوه من أجل تعزيز حصادهم العلمي والمعرفي للطبيب، عبر ما وفرته لهم جامعة الإمارات من مصادر للتعلم من أرقى موارد العلوم الطبية على مستوى العالم.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • جامعة الإمارات توفر أفضل المرافق الطبية والعلمية لتعزيز كفاءة الطلبة.
    الإمارات اليوم

أدى 80 طالباً وطالبة بالسنة الثالثة في كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة الإمارات مراسم «حلف أداء اليمين الطبية»، أخيراً، على مسرح قاعة الشيخ خليفة بمبنى الكلية، بحضور عميد الكلية، البروفيسور دينيس تيمبلتون، ونائب العميد، الدكتور سليمان الحمادي، وذوي الطلبة وأسرة الكلية.

وأشاد تيمبلتون، بأطباء المستقبل من طلبة السنة الثالثة، واستعرض معهم مسيرته المهنية والطبية، مؤكداً أن دستور الطبيب المهني ينطلق من المبادئ الإنسانية والقيم النبيلة لمهنة الطب، وما يترتب عليها من التزام أخلاقي مهني على أعلى مستوى تجاه المريض والمجتمع الذي يعيش فيه الطبيب، من قيم الرحمة والنزاهة والأخلاق تجاه الجميع أثناء ممارسة الطبيب لمهنته وأدائه رسالته الإنسانية العظيمة.

وأوضح أن الجامعة وكلية الطب والعلوم الصحية لا تدخران جهداً في توفير أفضل المرافق الطبية والعلمية، لتعزز كفاءة وخبرة الطلبة، منوهاً بدور الجامعة الوطني الرائد في تعزيز قيم النزاهة والشفافية عبر الالتزام بأعلى المبادئ الأخلاقية، بما يحقق ويعزز الثقة والصدقية في نفوس أطباء المستقبل من خلال المنهج العلمي والأكاديمي المعد للطبيب.

وقدمت الطالبة سحر المنصوري، كلمة طالبات الكلية وعرضاً توضيحياً لمسيرتهن العلمية والأكاديمية للأعوام الثلاثة، وما واجهن من تحديات للوصول إلى هذه المرحلة من أداء شرف قسم اليمين الطبية لمهنة الطب، ورؤيتهن للمستقبل لمهنة الطب، فيما قدم الطالب عبدالله محمد، كلمة الطلبة، وتحدث عن الجهد الذي بذلوه من أجل تعزيز حصادهم العلمي والمعرفي للطبيب، عبر ما وفرته لهم جامعة الإمارات من مصادر للتعلم من أرقى موارد العلوم الطبية على مستوى العالم.

رابط المصدر: 80 طالباً وطالبة يؤدون «اليمين الطبية» في جامعة الإمارات

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً