السلطات الأمريكية تبلغ الأردن أن حادثة سقوط طائرة فريتخ غير مدبرة

أبلغت السلطات الأمريكية الحكومة الأردنية، اليوم الجمعة، أن التحقيقات التي أجريت حول وفاة الطيار الأردني المتدرب في تحطم طائرة صغيرة، بينت أنت الحادثة لم تكن مدبرة.

وقال مصدر في وزارة الخارجية الأردنية طلب عدم الإفصاح عن هويته إن السلطات الأمريكية أبلغت السفارة الأردنية في واشنطن أن حادثة مقتل الطالب فراس فريتخ في تحطم الطائرة الصغيرة كان عرضياً.وأكد المصدر أن التحقيقات لم تجد ما يشير إلى أن فريتخ متورط في إسقاط الطائرة.وحاول 24 التواصل مع عائلة فريتخ إلا أنهم رفضوا الحديث حول الحادثة، في الوقت الذي قال فيه المصدر إن إجراءات الدفن ستتم في الولايات المتحدة.وكانت وسائل إعلام قالت إن الشرطة تحقق في التحطم “المتعمد” لطائرة صغيرة في كنتيكت قتل فيه الثلاثاء، طالب أردني وأصيب مدربه الأمريكي.لكن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأردنية صباح الرافعي، أكدت لـ24 آنذاك أن ما تردد عن تورط الطالب الأردني في إسقاط الطائرة، كان مجرد تقارير إعلامية غير رسمية.وانفجرت الطائرة واحترقت الثلاثاء في ايست هارتفورد على بعد نحو 190 كلم شمال شرق نيويورك. وقال المدرب الذي نجا للمحققين إنه لم يكن حادثاً، وفق صحيفة “نيويورك تايمز”.وعرف عن القتيل أنه أردني يدعى فراس فريتخ، وعمره 28 عاماً، وحصل على شهادة طيار خاص السنة الماضية وسمح له بقيادة طائرة ذات محرك واحد، وفق الصحيفة.وكانت طائرة بايبر “بي آي-34” تقترب من مطار هارتفورد عندما تحطمت، بعد أن اصطدمت بعامود كهرباء.


الخبر بالتفاصيل والصور



أبلغت السلطات الأمريكية الحكومة الأردنية، اليوم الجمعة، أن التحقيقات التي أجريت حول وفاة الطيار الأردني المتدرب في تحطم طائرة صغيرة، بينت أنت الحادثة لم تكن مدبرة.

وقال مصدر في وزارة الخارجية الأردنية طلب عدم الإفصاح عن هويته إن السلطات الأمريكية أبلغت السفارة الأردنية في واشنطن أن حادثة مقتل الطالب فراس فريتخ في تحطم الطائرة الصغيرة كان عرضياً.

وأكد المصدر أن التحقيقات لم تجد ما يشير إلى أن فريتخ متورط في إسقاط الطائرة.

وحاول 24 التواصل مع عائلة فريتخ إلا أنهم رفضوا الحديث حول الحادثة، في الوقت الذي قال فيه المصدر إن إجراءات الدفن ستتم في الولايات المتحدة.

وكانت وسائل إعلام قالت إن الشرطة تحقق في التحطم “المتعمد” لطائرة صغيرة في كنتيكت قتل فيه الثلاثاء، طالب أردني وأصيب مدربه الأمريكي.

لكن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأردنية صباح الرافعي، أكدت لـ24 آنذاك أن ما تردد عن تورط الطالب الأردني في إسقاط الطائرة، كان مجرد تقارير إعلامية غير رسمية.

وانفجرت الطائرة واحترقت الثلاثاء في ايست هارتفورد على بعد نحو 190 كلم شمال شرق نيويورك. وقال المدرب الذي نجا للمحققين إنه لم يكن حادثاً، وفق صحيفة “نيويورك تايمز”.

وعرف عن القتيل أنه أردني يدعى فراس فريتخ، وعمره 28 عاماً، وحصل على شهادة طيار خاص السنة الماضية وسمح له بقيادة طائرة ذات محرك واحد، وفق الصحيفة.

وكانت طائرة بايبر “بي آي-34” تقترب من مطار هارتفورد عندما تحطمت، بعد أن اصطدمت بعامود كهرباء.

رابط المصدر: السلطات الأمريكية تبلغ الأردن أن حادثة سقوط طائرة فريتخ غير مدبرة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً